محمد شهاب- المزارع السمكية Mohamed Shihab -Aquacultures

يعرض الموقع الأحدث من ومقالات و صور و مواقع تخص الاستزراع السمكى

إندونيسيا تتقدم بقوة فى  زراعة السمك

إعداد/ محمد شهاب

محمد الشناوى Mohamed EL Shenawy -  مهندس استزراع سمكي‏ لدى ‏عضو بالجمعية العربية للأستزراع المائي‏ اتحاد الثروة السمكية -  Union of Fish Wealth- 16/7/2019

تحتل اندونسيا المرتبه الثالثه عالميا في الانتاج السمكي ويمثل 3% من الناتج المحلي بإنتاجيه 6.73 مليون طن، في حديث مع صديق لي من اندونسيا يدرس بجامعه الأزهر ، اوضح لي صوره بسيطه عن سير امور الاستزراع السمكي في اندونسيا،حيث انها حرفه شعبيه فالغالبيه منهم يمتهنون الصيد بحكم البيئه المائيه المتوفره بمعظم المناطق، واوضح لي ايضا ان الكثير منهم يربي الاسماك بجوار المنزل في أقفاص عائمه في المجري المائي واعتماداً علي الزريعه الطبيعيه، و التغذية تكون تكميليه للغذاء الطبيعي
ورغم كثرة المزارع الصغيره و المتوسطه لكنها تخضع للرعايه و الرقابه من المراكز البحثيه والجامعات المنتشره بمعظم الولايات بصوره دائمه يتم اخذ عينه من حين لأخر بصوره دوريه لفحص الحاله الصحيه ومعدلات التحويل وعينات اخري علي فترات متباعده لتحليل الجوده وصلاحيتها للأستخدام المحلي و التصدير.

و من ضمن اكبر المشاكل التي تواجههم ف المزارع الصغيره ليست الامراض او سوء جوده المياه، ولكنها بكل بساطه سمكة رأس الافعي المنتشره بكثره و التي تفترس الاسماك الصغيره، و تعد رأس الافعي سمكه غير اقتصاديه .

الشاهد هنا ان النهضه تأتي بتسخير العلم لخدمة القطاع ودعم المؤسسات البحثيه بعلمائها للمربين لا طمعاً واستغلالاً للمشاكل التي يمر بيها، لكن لنهضة مجال بأكلمه سيعود بالنفع علي افراده و علي الدوله والناتج القومي بالنهاية

مرفق صور سمكة رأس الافعي

تعليق من محمد شهاب:

عندما نرى النموذج فيتنامى، و كيف تتحرك الحكومه ومعها المجتمع المدنى، ضد اى هجمه ضد سمكة الباسا الفيتنامية، التى وجدت سوقا عالميا جيدا فى كافة دول العالم، و أدخل تصديرها الى الدولة الفيتنامية 2.2 مليار دولار عام 2018  ، و تصدير مجمل لجميع انواع المأكولات البحرية الفيتنامية بقيمة 8مليار دولار عام 2018 ، و تسعى فيتنام الى دفع صادراتها من المأكولات البحرية الى 10 مليار دولار العام القادم. نأمل أن نرى موقف مماثل من  حكومتنا على الأقل بعدم التسرع بإزالة المزارع، و إلغاء عقودها، و توجهها برفع إيجارت اراضى المزارع السمكية، و دفع البحث العلمى لإستنباط سلالات جيدة من السمك، خفض تلوث مصادر رى المزارع السمكية،و إيجاد بدائل جيدة لمكونات العلاف تكون محلية ...الخ.

 

المصدر: محمد الشناوى-فيسبوك
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 37 مشاهدة
نشرت فى 17 يوليو 2019 بواسطة hatmheet

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

758,659