مزرعة المهندس

مناقشة اخر الأخبار المتعلقة بتسمين المواشي مناقشة شاملة

اكد الدكتور سعد الحياني رئيس رابطة منتجي الجاموس ان 75% من اسباب ارتفاع اسعار اللحوم يرجع الي مبالغة الجزارين في الحصول علي ارباح اضافية موضحا انه في الوقت الذي يحصل فيه المزارع او مربي الماشية علي 20% من الارباح خلال فترة تربية الحيوان لمدة تتراوح من 12 الي 15 شهرا يحصل الجزار علي ارباح تصل الي 15 جنيها للكيلو من اللحوم خلال 5 ايام فقط. واوضح الحياني في تصريحات صحفية امس ان تكاليف انتاج كيلو اللحوم القائم يصل الي 20 جنيها ترتفع بعد الذبح الي ما يقرب من 40 جنيها لكيلو اللحوم بينما يبالغ الجزارون في رفع اسعار اللحوم للحصول علي المزيد من الارباح الخيالية التي تحتاج الي التدخل الفوري من الاجهزة الرقابية للحكومة. واضاف ان ازمة ارتفاع اسعار اللحوم ترجع الي عدة اسباب منها ما يتعلق بجشع الجزارين واسباب اخري منها ان مصر فقدت اكثر من 15% من رؤوس الجاموس والابقار البالغة 6 ملايين راس اي ما يصل الي 900 الف راس عام 2006 بسبب استيراد حيوانات حية من اثيوبيا مصابة بمرض الحمي القلاعية. واكد انه من الضروري ان يتم وضع حلول عملية لارتفاع اسعار اللحوم من خلال تنمية الثروة الحيوانية ووضع اليات لضبط اسواق اللحوم وحماية مربي الماشية من الاستيراد غير المنظم مشيرا الي ان مصر تستورد سنويا 20% من احتياجاتها من اللحوم. وطالب الحياني بضرورة تحسين السلالات المحلية من الجاموس والابقار دون الاستغناء عن السلالات الاصلية التي تتصف بانها مقاومة للامراض بالاضافة الي ضرورة منح اعفاءات ضريبية وتشجيع اقامة مشروعات للانتاج الحيواني في المناطق الصحراوية وتسهيل تملك المربين للاراضي في هذه المناطق. ومن جانبه اكد الكتور توفيق شلبي رئيس قطاع الانتاج الحيواني بوزارة الزراعة ان مشكلة ارتفاع اسعار اللحوم الي الجزارين ومبالغاتهم في اسعار اللحوم مقارنة بتكلفة انتاجها التي قلت خلال العام الماضي بصورة ملفتة للنظر مطالبا بوضع ضوابط لتسيوق اللحوم بمشاركة جميع الوزارات المعنية. واضاف شلبي انه يجري حاليا تنشيط مشروع تسمين الجاموس " البتلو" وذلك من خلال تشجيع التربية للثروة الحيوانية من خلال منح قروض ميسرة للمربين لزيادة معدلات تربية الجاموس وزيادة المعروض من اللحوم في الاسواق المحلية. وكشف رئيس قطاع الانتاج الحيواني عن انه تقرر زيادة سقف القروض المقدمة للمرحلة الاولي من تربية عجول الجاموس في عمر الحضانة وحتي وزن 250 كجم الي الفي جنيه بدلا من 1500 جنيها وزيادة قروض تربية عجول الجاموس لاكثر من 250 كجم الي 3 الاف جنيه بدلا من 2500 جنيها بهدف تشجيع المربين علي زيادة معدلات تربية الماشية والحصول علي اعلي عائد ممكن من هذه المشروعات. ومن ناحية أخرى نفت وزارة الزراعة واستصلاح الاراضي تسرب كميات من اللحوم المستوردة غيرالصالحة للاستهلاك الادمي الي الاسواق المصرية مؤكدة ان هناك التزام كامل من جانب الاجهزة البيطرية والرقابية التابعة للوزارة بتطبيق اشتراطات ومعايير صارمة للتاكد من جودة وسلامة اللحوم التي تطرح بالاسواق المحلية لايتهلاك المواطنين. اكد امين اباظة وزير الزراعة واستصلاح الاراضي ان ماتردد مؤخرا حول اقالة رئيس الهيئة العامة للخدمات البيطرية السابق الدكتور حامد سماحة نتيجة تورطه في مخالفات تتعلق بالسماح لشركات خاصة باستيراد شحنة من اللحوم المستوردة من الهند غير صالحة للاستهلاك الادمي عاري تماما من الصحة مشددا علي ان الفترة الماضية شهدت انضباطا كاملا في تطبيق القواعد الرسمية التي تحكم عمليات الاستيراد قائلا انه اذا حدث اي خطأ فهو يتحمل مسئوليته الكاملة نظرا لان د.سماحة لم يكن يتخذ اي قرارات دون الرجوع له. ومن جانبه كشف الدكتور حامد سماحة الرئيس السابق الهيئة العامة للخدمات البيطرية ان مايحدث حاليا عبارة عن حملة منظمة لتشويه صورته بعد انتهاء فترة انتدابه للهيئة من جانب اطراف معروفة داخل الوزارة كانت مهمشة خلال فترة تحمله للمسئولية نظرا لرفضه التام التدخلات في عمله وصلاحياته كرئيس للهيئة وان الثعابين خرجت من جحورها في محاولة للبحث عن مصالحها الشخصية. واكد سماحة ان الثلاث سنوات التي قضاها كرئيس للهيئة لم يتم خلالها دخول اية امراض تهدد الثروة الحيوانية او السماح باستيراد لحوم غير صالحة للاستهلاك الادمي مشيرا الي ان هناك معايير واضحة تم تطبيقها وفقا للاشتراطات المحلية وقواعد منظمتي الصحة الحيوانية والصحة العالمية. وفي سياق متصل اكد الدكتور محمد مصطفي الجارحي رئيس الهيئة العامة للخدمات البيطرية الجديد ان ما اثير خلال الايام القليلة الماضية حول اصابة اللحوم الهندية بدودة الساركوسيست غير صحيح علي الاطلاق مؤكدا ان الساركوسيست مجرد طفيل لايهدد الصحة العامة للمواطنين وان عدم صلاحية اللحوم المحتوية علي طفيل الساركوسيست يقتصر علي التسويق لانها تكون غير مقبولة من ناحية الشكل فقط. وقال الجارحي في تصريحات صحفية امس انه يوجد 3 جهات للرقابة علي استيراد اللحوم من الخارج ولا يمكن السماح بدخول لحوم غير مطابقة للاشتراطات الدولية او المحلية للاسواق مشيرا الي انه تقرر ان يتم ارسال عينات فحص اللحوم الي معامل وزارتي الصحي والزراعة طبقا لكود رمزي لمنع التلاعب في نتائج التحاليل وضمانا للتاكد من الجاراءات البيطرية والصحية قبل السماح بتداول اللحوم في الاسواق. واضاف ان الاجراءات البيطرية تضمن حظر دخول لحوما غير صالحة للاستهلاك الادمي للاسواق المصرية موضحا انه تتم الرقابة عليها منذ بداية الاستيراد من الخارج وحتي دخولها المنافذ الحدودية وتحليل عينات منها بمعهد بحوث صحة الحيوان وذلك باشراف الهيئة. واضاف الجارحي انه تقرر ان يتم اعادة فحص اللحوم في حالة حدوث خلاف في الراي الفني للجان المشروفة علي تحليل عينات من اللحوم المستوردة من الخارج سواء الصحة او الزراعة وذلك من خلال لجنة مشتركة تكون مهمتها التاكد من سلامتها وصلاحيتها للاستهلاك الادمي. ومن جانبه اكد الدكتور فكري القربي الرئيس السابق لقطاع الانتاج الحيواني ان الحملة الحالية علي اللحوم الهندية سببها الصراع بين مستوردي اللحوم من الخارج مؤكدا ان اللحوم الهندية تتميز برخص اسعارها مقارنة باللحوم المستوردة من امريكا اللاتينية وهو ما يفسر الانتقادات الموجهة لهذه اللحوم رغم جودتها

  • Currently 64/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
21 تصويتات / 1191 مشاهدة
نشرت فى 6 نوفمبر 2010 بواسطة greenlandfarm

ساحة النقاش

محمد صلاح أسامة علي داود

greenlandfarm
يهدف الموقع الي وضع رؤية شاملة لمربي المواشي في مصر عن طريق الألمام بجميع الموضوعات المتعلقة بالتربية والعلاج والتدريب علي الرعاية وأسعار اللحوم »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

118,075