المنظمة العربية للتنمية الزراعية

الإسترتيجية العربية لتربية الأحياء المائية

2017 – 2037 م

مقدمة

       قامت المنظمة العربية للتنمية الزراعية، فى إطار اهتمامها المتزايد بتنمية قطاع الثروة السمكية فى الوطن العربى، بإعداد الإسترتيجية العربية لتربية الأحياء المائية (2017 – 2037) والتى تم إعتمادها من طرف أصحاب الجلالة والفخامة والسمو القادة العرب خلال قمتهم (28) المنعقدة بالمملكة الأردنية الهاشمية فى شهر مارس 2017م، وتهدف الإستراتيجية إلى وضع الأسس الفنية والأطر المؤسساتية والتشريعية لتنمية وحماية الأحياء المائية، لضمان إنتاج مستدام للبروتين الحيوانى، الذى يشكل أحد العناصر الرئيسية للأمن الغذائى.

       وتولى المنظمة العربية للتنمية الزراعية اهتماماً كبيراً بتنمية قطاع الثروة السمكية فى المنطقة العربية، لما لهذا القطاع من أهمية بالغة ومساهمة فاعلة فى مقتصدات الدول العربية، حيث يتمتع الوطن العربى بسواحل بحرية تقدر بنحو (26.43) ألف كم، وأنهار ومجارى مياه داخلية يبلغ طولها نحو (16.6) ألف كم. ويقدر إنتاج الوطن العربى من المنتجات السمكية بنحو (4.51) مليون طن بحسب إحصاءات المنظمة لعام 2014. وتقدر قيمتها بنحو (11.518) مليار دولار، يوجه نحو (2.1) مليون طن من هذا الإنتاج للتصدير بقيمة تزيد على (4.5) مليار دولار.

       وتعانى الموارد السمكية فى المحيطات والبحار والمسطحات المائية ذات العلاقة الجغرافية بالوطن العربى من مخاطر ومعوقات فنية وإقتصادية وبيئية عديدة، يتمثل أهمها بالصيد الجائر والتلوث واستنزاف بعض الأصناف السمكية. فإن المعوقات السابقة الذكر، إضافة إلى الزيادة السكانية المتنامية وتنامى الوعى الغذائى لدى المواطن العربى، من شأنها أن تحدث نقصاً فى الكميات المتاحة من الأسماك، الأمر الذى يترتب عليه نقص فى متوسط نصيب الفرد من الأسماك وارتفاع فى الأسعار.

       وتجدر الإشارة إلى أن هنالك إحتمال أكيد لحدوث عجز فى المنتجات الحيوانية بالوطن العربى، بسبب نقص الأعلاف وتدهور المراعة الطبيعية الناتج عن الممارسات غير الرشيدة للإنسان فى استخدام الأرض ومحدودية موارد المياه والظروف البيئية غير المواتية والأحوال المناخية المتطرفة، وهذا سوف يؤدى إلى نقص فى كميات البروتين الحيوانى المتاحة فى المستقبل المنظور، ويعظم الحاجة إلى الاتجاه إلى التوسع فى الإنتاج السمكى فى المنطقة العربية وبخاصة فى مجال تربية الأحياء المائية.

     ويقدر إجمالى الإنتاج العربى الكلى من الأسماك بحسب إحصاءات المنظمة لعام 2014 بنحو (4.51) مليون طن، يمثل ما نسبته (3%) من إجمالى الإنتاج العالمى المقدر بنحو (158) مليون طن لذات العام. أما قطاع الإستزراع السمكى وتربية الأحياء المائية فى المنطقة فلا يزيد إنتاجه على (1.218) مليون طن تعادل نسبة تصل إلى (1.8%) فقط من الإنتاج العالمى من الأسماك المستزرعة، والذى يقدر بنحو (66.6) مليون طن. هذا وتقدر مساهمة تربية الأحياء المائية فى الدول العربية بنحو (26.5%) من إجمالى إنتاجها. بينما تقدر عالمياً بنحو (50%) من إجمالى الإنتاج العالمى لعام 2014. وتعد هذه النسب منخفضة بمقومات الإنتاج المتاحة فى الدول العربية.

المحتويات

<!--[if !supportLists]-->1.     <!--[endif]-->الوضع الراهن لقطاع تربية الأحياء المائية فى الدول العربية

<!--[if !supportLists]-->2.     <!--[endif]-->أوضاع قطاع تربية الأحياء المائية على المستوى القطرى

<!--[if !supportLists]-->3.     <!--[endif]-->تحليل أوضاع قطاع تربية الأحياء المائية فى الوطن العربى

<!--[if !supportLists]-->4.     <!--[endif]-->الدروس المستفادة من تجربة الماضى فى تربية الأحياء المائية

<!--[if !supportLists]-->5.     <!--[endif]-->المبادئ الموجهة للإستراتيجية

<!--[if !supportLists]-->6.     <!--[endif]-->الرؤية

<!--[if !supportLists]-->7.     <!--[endif]-->الغاية

<!--[if !supportLists]-->8.     <!--[endif]-->الرسالة

<!--[if !supportLists]-->9.     <!--[endif]-->الأهداف

<!--[if !supportLists]-->10.   البرامج والمحالات التنموية

<!--[if !supportLists]-->11.   التكلفة الإستثمارية المتوقعة

*** للمزيد يرجى زيارة موقع المنظمة العربية للتنمية الزراعية ***

إعداد / أيمن عشرى

إشراف / منى محمود

المصدر: المنظمة العربية للتنمية الزراعية

التحميلات المرفقة

ساحة النقاش

مكتبة الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية

gafrdlibrary
4 ش الطيران بجوار فندق سونستاـ م.نصر Email: [email protected] »
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

902,411

اخر إصدارات كتب المكتبة