السياسات المقترحة لتنمية قطاع الإستزراع السمكى البحرى فى مصر

إعداد

د / أمانى إسماعيل محمد

دكتوراه فى الإقتصاد والعلوم البيئية

هناك مجموعة من الإجراءات والمشروعات القومية التي يجب أن تدخل حيز التنفيذ خلال المرحلة القادمة وذلك لزيادة الإنتاج السمكي في مصر ليصل إلى ٢١ مليون طن في نهاية عام ٢٠١٨، ومن أهم هذه السياسات في تنمية الإستزراع السمكي البحري مايلي:

1 – عمل خريطة متكاملة موحدة لكافة مشروعات الاستزراع السمكي البحري تشمل على مواقع الأحواض الشاطئية والأقفاص البحرية، المفرخات السمكية، أرصفة خدمات الأقفاص، وأيضا مواقع مصانع الأعلاف وتجهيز الأسماك ومراكز التصدير ومراكز الخدمة البيطرية والفحص.

2 – عمل حصر للمساحات والمواقع الفعلية الصالحة للاستزراع البحري على امتداد سواحل البحر المتوسط والأحمر وتحديد طبيعة النشاط الذي يمكن أن يتم في كل موقع، وتحديد المواقع الصالحة للاقفاص السمكية.

3– توفير وحدات ومعامل خدمات بيطرية وتشخيصية وتحليلات لجودة المياه في مناطق الاستزراع السمكى البحري المختلفة لضمان الرقابة الصحية على المنتجات السمكية.

4 – إنشاء مراكز تصديرية معتمدة وفقا للمواصفات الدولية.

5 – تشجيع الاستثمار في مجال صناعة أعلاف الأسماك والصناعات الداعمة.

6 – تشجيع القطاع الخاص على الاستثمار لانشاء مزارع للجمبري والقشريات في جنوب البحر الأحمر، وعلى استزراع الرخويات من خلال الإستعانة بخبرات أجنبية ومحلية.

7 – الترخيص باستخدام مياه الآبار في المناطق الصحر اوية ذات المياه المالحة لإنشاء مشروعات سمكية عالية القيمة التصديرية لبعدها عن مصادر التلوث.

8 – تعديل قواعد العلاقات الإيجارية للمزارع السمكية بين الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية والمستثمرين بما يضمن الإستقرار وتحقيق عائد اقتصادى مجزي.

9 – تيسير التعامل مع البنوك للحصول على قروض انتمانية.

10 – تجهيز البنية التحتية من شبكة الطرق وتوصيل الكهرباء بمنطقة ملاحة بور فؤاد ومنطقة مثلث الديبة بمحافظة دمياط ومنطقة شمال سهل الطينة، بإعتبارها مناطق بها إمكانيات واعدة.

      

11 – تبنى سياسة اللامركزية في اتخاذ القرارات ذات العلاقة من خلال تكوين مجلس أمناء للتنسيق بين الجهات المختلفة والإتجاه نحو تنفيذ سياسة الشباك الواحد.

12 – تشجيع التعاونيات للشباب مع السماح بإنشاء شركات للقيام بأنشطة التسويق والتصنيع والتجهيز والنقل المتطور، والبدء في انشاء عدة خطوط على مستوى علمى بتجهيز وتجميد وإعداد وتعبئة الأسماك للسوق المحلى والتصدير.

13– الإهتمام بمنافذ التوزيع التسويقي وانشاء مجمع شامل للتصدير طبقا للقياسات المصرية ومتفقا مع المو اصفات الأوروبية لخدمة المزارع في شكل منتجات مجففة ومعلبة ومدخنة ومملحة، حتى تساهم بنصيب كبير في الدخل القومي، وإعداد دراسات ديناميكية لأوضاع الأسواق العالمية تمهيدا للمنافسة في أسواق التصدير.

14 – العمل على انشاء إتحاد لمنتجى الأسماك يقوم بتجميع الأسماك من مصادر انتاجه لتسويقه في مناطق الاستهلاك حتى يمكن رفع الكفاءة التسويقية ونقلل من الهوامش التسويقية التي يحصل عليها الوسطاء.

15 – تفريخ أصناف الأسماك البحرية (اللوت – الدنيس – القاروص – البوري - الطوبارة) لأن صيد هذه الأصناف من المصايد الطبيعية يمثل خطورة على المخزونات السمكية لها.

16 – إستزراع أصناف جديدة مثل أسماك الطراد، الكشر، الشعور، السيجان، أسماك البطاطا في أقفاص بالبحر الأحمر.

17 – إنتاج واستزراع القشريات والأعشاب البحرية، وإستزراع بلح البحر والمحاريات في الأقفاص السمكية لأنه يساعد على إزالة نسبة النفايات العضوية التي تنتجها مزارع الأسماك، كما أنها تقدم مزايا للمالك وتعطي نموا أكبر .

18 – إعداد كوادر فنية مؤهلة للإرشاد السمكي البحري، ودعم الإرشاد السمكي في مصر بميزانية تسمح بتحقيق برامج الإرشاد المرجوة منه.

19 – تطوير نظم المعلومات الإنتاجية والتسويقية للأسماك، وتوافر بيانات دقيقة عن إنتاج وتجارة الاسماك في مصر .

20 – إعداد وتجهيز وتحديد المواصفات القياسية وفقا للمواصفات العالمية لسلسلة تداول الأسماك والتي تتبع منذ أن يتم صيد أو إستزراع الأسماك وحتى التعبئة والوصول إلى السوق الخارجي.

      

21 – إنشاء معمل على مستوى عالمي وحديث ليخدم المزارع أو انشاء معامل أولية تكون بمثابة معامل استقبال لعينات وتساؤ لات المزار ع يتم جمعها وارسالها إلى الجهات المختصة الخاصة بنفوق الأسماك وتلوث المياه، وعمل مسح دوري لجودة مياه المزارع السمكية البحرية والأقفاص السمكية البحرية.

 22 – تمثيل عدد من ممثلين أصحاب المزارع السمكية البحرية في مجلس إدارة الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية.

23 – إنشاء مدرسة زراعية متخصصة في الإستزراع البحري بعد المرحلة الإعدادية لتخريج عمالة فنية للمزارع البحرية أسوة بالمدارس الصناعية والزراعية.

24 – التقدم التكنولوجي والعلمي في مجال تجهيز الغذاء الطبيعي من طحالب وأرتيميا لزيادة معدل البقاء وتحسين الحالة الصحية للزريعة، وفي المجال الصحي والوقائي لزيادة معدل البقاء، وتحسين الحالة الصحية للأسماك والقشريات مما يؤثر ذلك على زيادة معدل التمثيل الغذائي ومن ثم زيادة الأوزان.

25 – البحث عن مصادر بديلة للبروتينات لتغذية الأسماك حتى يمكن إستدامة مصايد الأسماك الطبيعية.

26 – استغلال اللاجونات في حلايب وشلاتين في الإستزراع السمكي البحري.

27 – وضع إستراتيجيات لمنع أو تقليل الأحداث السلبية المحتملة.

28 – ربط الجدوى الإقتصادية بتحسين استراتيجيات التسويق وسلامة الأغذية والشفافية وقابلية التتبع والجودة.

29 – وضع تصور للاستقرار الاقتصادى والاجتماعى للمجتمعات الساحلية.

30 – تبنى الجهات البحثية لدراسة تشمل على الأصناف البحرية التي يمكن ضمها لمنظومة الإستزراع السمكي البحري وتحديد إحتياجاتها البينية والغذائية وبرامج التربية والتفريخ (أسماك الوقار أنواع أخرى من الجمبري البحري).

**** للمزيد يرجى زيارة مكتبة الهيئة ****

إعداد / أيمن عشرى

إشراف / منى محمود

 

المصدر: مجلة أعلاف وأسماك - العدد 47

ساحة النقاش

مكتبة الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية

gafrdlibrary
عنوان الهيئة: القطعة رقم (210) بالقطاع الثانى-حى مركز المدينة-التجمع الخامس-القاهرة الجديدة- Email: [email protected] »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,626,586

اخر إصدارات كتب المكتبة