دراسة استكشافية للوضع الراهن للتماسيح فى بحيرة ناصر وأثرها على المخزون السمكى

                                     

د. محمد شوقى القطان

قسم الاقتصاد والتنمية البشرية – كلية تكنولوجيا المصايد والأسماك – جامعة أسوان

الملخص

استهدف هذا البحث دراسة الوضع الراهن للتماسيح فى بحيرة ناصر، وأثرها على المخزون السمكى، وإمكانية الاستفادة منها فى مجال الاستثمار، تم جمع البيانات باستخدام دليل المقابلة عن طريق الجماعة النقاشية البؤرية فى الفترة من شهر يناير حتى شهر مارس 2018م وذلك لعينة عمدية بلغت 58 مبحوثاً، وقد تم معالجة وتحليل البيانات المتحصل عليها باستخدام الأسلوب الكيفى الذى يعتمد على المراجعة اليومية للبيانات وترتيبها وتلخيصها وربطها بالملاحظات غير اللفظية التى يتم تسجيلها.

وقد أظهرت النتائج وجود تفاعل إيجابى بين المجموعات المستهدفة من المعنيين رغم تباين أرائهم نحو موضوع الدراسة مما أدى لتوليد أكبر قدر من المعلومات، والتى تعكس تباين المستوى المعرفى والذى كان مرتفعاً لدى مجموعة المبحوثين بوحدة التماسيح بينما كان منخفضاً لدى مجموعات الصيادين والتى أسفرت عن النتائج التالية :

1 – أن التمساح النيلى هو النوع الوحيد الموجود فى كل أجزاءالبحيرة بطول المنطقة الشاطئية، وانه يعد ثانى أكبر أنواع التماسيح بعد تمساح المياه المالحة من حيث الحجم، ويقد العدد الفعلى للتماسيح التى تم رصدها فى البحيرة من 6000 – 30000 تمساح (فوق اليابس وتحت الماء).

2 – أظهرت النتائج خطأ الزعم القائل بأن التماسيح تستهلك كميات كبيرة من الأسماك، وأن التقديرات الجزافية لغذاء التمساح على كميات كبيرة من الأسماك لا تمثل الواقع، حيث أن معدل الغذاء اليومى للتمساح غير معلوم حتى الآن، وأن تشريح تمساح بالغ وتقدير محتوى المعدة بنحو نصف كيلو جرام من الغذاء لا يعكس معدل الاستهلاك الفعلى للتمساح من الغذاء، وانها لا تأكل يومياً لأن التمثيل الغذائى للتماسيح بطئ جداً، فضلاً على انها لا تأكل مطلقاً فى فصل الشتاء الذى تقضيه فى التشمس.

3 – اتضح أن التماسيح تشغل جزءاً هاماً من النظام البيئى للبحيرة من خلال تحقيق التوازن البيئى والحفاظ على التنوع الحيوى للمخزون السمكى من خلال تغذيتها على مفترسات الأسماك الاقتصادية، بالإضافة إلى انها تتغذى على الحيوانات النافقة فى البحيرة، كذلك فإن فضلات التماسيح تزيد من المغذيات الذائبة فى الماء والتى تزيد من إنتاجية الغذاء الطبيعى الذى يمثل الغذاء الرئيسى للأسماك.

4 – كذلك اتضح أن التماسيح تعد مجال استثمارى واعد فى مصر وذلك من خلال تبنى إنشاء مزارع للتماسيح أو متنزهات سياحية، وانه يمكن الاستفادة من منتجاتها المتعددة فى التجارة والتصدير أسوة بالعديد من دول العالم.

** للإطلاع على الدراسة كاملة فى المرفقات **

*** للمزيد يرجى زيارة مكتبة الهيئة ***

إعداد / أيمن عشرى

إشراف / منى محمود

التحميلات المرفقة

ساحة النقاش

مكتبة الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية

gafrdlibrary
عنوان الهيئة: القطعة رقم (210) بالقطاع الثانى-حى مركز المدينة-التجمع الخامس-القاهرة الجديدة- Email: [email protected] »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,266,202

اخر إصدارات كتب المكتبة