استشارة أونلاين

استشارات طبية مُجمعة من الانترنت

<!-- [if gte mso 10]> <mce:style><! /* Style Definitions */ table.MsoNormalTable {mso-style-name:"Table Normal"; mso-tstyle-rowband-size:0; mso-tstyle-colband-size:0; mso-style-noshow:yes; mso-style-parent:""; mso-padding-alt:0in 5.4pt 0in 5.4pt; mso-para-margin:0in; mso-para-margin-bottom:.0001pt; mso-pagination:widow-orphan; font-size:10.0pt; font-family:"Times New Roman"; mso-ansi-language:#0400; mso-fareast-language:#0400; mso-bidi-language:#0400;} -->

 

<!-- [endif]-->

حساسية الأنف ( حمى القش)

هي حالة حساسية تصيب الغشاء المبطن للأنف مما يؤدي إلى سيلان الأنف والعطس كما إنسداد الأنف وصعوبة في التنفس، وقد يكون هناك حالة من عدم الأرتياح والحكة، وقد تكون
الحالة مصحوبة بأعراض حساسية أخرى في العينين أو الصدر.

لماذا سميّت حمى القش ؟

في بداية إكتشاف تشخيص الحالة وجدت لدى المزارعين في موسم الحصاد ولذلك سميت حمى القش أو حمى القفر، ولكن بعد ذلك أكتشف أن الحالة قد تحصل من محسّسات أخرى.

هل هي حالة موسمية ؟

الحالة تصيب بعض الأشخاص في موسم معين ( موسمية ) وآخرين تصيبهم طوال العام

هل تصيب الأطفال أم الكبار ؟

الحساسية الأنفية تصيب الأطفال والكبار من الجنسين في جميع البلاد

ما هو تركيب الأنف ؟

يتكون الأنف من فتحتين تنتهيان في تجويف يسمى التجويف الأنفي ، تغطيه أنسجة تحتوي على الغدد المخاطية ( تقوم بإفراز مادة مخاطية لترطيبه ) وشعيرات ( تقوم بتنقية الهواء مما يعلق به من تراب وغيره ) وشعيرات دمويه ( تقوم بتدفئة الهواء الداخل ) ، كما يفتح في التجويف الأنفي ، فتحات الجيوب الأنفية ( خمسة أزواج من الجيوب حسب العمر) ، وعادة ما يدخل الهواء من خلال فتحتي الأنف حيث تتم تدفئته وتنقيته من العوالق من غبار وغيره ، ومن ثم إلى البلعوم الأنفي ثم القصبة الهوائية إلى الرئة.

ماذا يجري في الأنف عند وجود الحساسية ؟

عند وجود حساسية أنفية فإن الأنسجة المبطنة للأنف تحتقن وتتضخم مما يؤدي إلى إنسداده ،وقد تكون ردة الفعل الأولى هي العطاس ، كما أن تضخم الأنسجة يؤدي إلى إغلاق فتحات
الجيوب الأنفية مما يؤدي إلى أحتقانها ومن ثم إلتهابها.

كيف تحدث الحالة ؟

" إحتقان الأغشية المبطنة للأنف
" إنغلاق فتحتي الأنف
" زيادة الأفرازات الأنفية
" التنفس من الفم

ما هي الأسباب ؟

الحساسية الأنفية هي أعراض لتفاعل الجسم ومقاومته لبعض الأجسام الغريبة الخارجية

 ( المحسسات)، وهي قابلية فردية نتيجة إضطراب في جهاز المناعة

 ومن أهم الأسباب ما يلي:
" العامل الوراثي
" العوامل النفسية
" خلل في الجهاز العصبي اللاإرادي
" وجود المحسّسات والمهيجات
ما هي أهم المحسسات؟
" حبوب اللقاح من الأشجار والأعشاب
" دخان السجائر والحطب والفحم
" غبار العثة المنزلي
" الغبار والأتربة
" الفطريات
" تغيير درجة الحرارة والرطوبه
" فرو الحيوانات والطيور
" المواد الكيماوية والعطرية

ما هي الأعراض ؟

الحساسية الأنفية تختلف درجة حدتها وأعراضها المرضية من شخص لآخر

 ومن أهم الأعراض :
" سيلان الأنف والعطاس
" إنسداد الأنف ومن ثم التنفس عن طريق الفم ( لإنغلاق الأنف)
" تدميع العينين
" تورم وأحمرار المنطقة تحت العين
" وجود تجعدات ومكان واضح للأحتكاك على الأنف
" تكشيرة من الوجهه لتخفيف حكة الأنف
" الصداع ( نتيجة تورم الغشاء المخاطي المبطن للأنف ، مما يؤدي إلى إنسداد فتحات الجيوب الأنفية
" اللحمية ( وهي من المضاعفات المرضية)

هل هناك أسباب تؤدي إلى نفس الأعراض ؟

" هناك أمراض وحالات أخرى تؤدي إلى أعراض قد تتشابه مع
الأعراض السابقة ومنها:
" البرد ( الزكام)
" التهاب الجيوب الأنفية واللحمية
" ميلان الحاجز الأنفي

كيف أستطيع التفريق بين الحساسية الأنفية والبرد ( الزكام) ؟


الحساسية الأنفية تكون أعراضها هو وجود سيلان مائي خفيف وشفاف من الأنف ، تدمع العينين ، تكرر العطس ، حكة في العين والأنف والجلد ، بدون وجود ارتفاع في درجة الحرارة ،
هذه الحساسية الأنفية قد تستمر موسماً كاملاً ( الموسمية ) ، ولكن الحالة تتغير شدتها من وقت لآخر.
البرد ( الزكام ) : تبدأ الحالة بخروج سائل شفاف من الأنف
لمدة ثلاثة إلى عشرة أيام وقد يكون مصحوباً بالعطس
والحرارة ، ثم يتحول السائل الأنفي إلى ثقيل ولزج ( مخاط)
.

العـــــلاج :

" الوقاية خير من العلاج بالإبتعاد عن المسببات ما أمكن
ذلك
" الإبتعاد عن المدخنين
" علاج التهابات الجهاز التنفسي العلوي
" مضادات الهستامين كشراب او أقراص
" مهبطات الإحتقان كنقط أنفيه ، ولمدة محدودة لما لها من
آثار جانبيه
" الكورتيزون كبخاخ أنفي تحت إشراف الطبيب

<!--

المصدر : الدكتور سمية

 

  • Currently 222/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
74 تصويتات / 4291 مشاهدة

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

45,830