undefined

كشف تقرير أعده بكري أبوالحسن شيخ الصيادين بالسويس، عن تأثر قطاع الصيد الذي يعد من أول القطاعات الإنتاجية التي لا تتلقي من الحكومة أي شكل من أشكال الدعم، وهو قطاع منتج بالدرجة الأولي ويساهم في توفير الإنتاج السمكي للمواطنين بأسعار تتماشي مع كل الطبقات، وما جاء بقرار الحكومة الأخير بشأن زيادة أسعار الوقود خيب آمال أصحاب مراكب الصيد وأثر سلباً علي هذا القطاع حيث أن الإنتاج السمكي هو سلعة غير قابلة للحفظ لفترات طويلة وبالتالي هي سلعة قابلة للتلف، الأمر الذي يجعلها تخضع لنظام العرض والطلب من الناحية التسويقية والسعرية.
وقال إن الزيادة الجديدة لأسعار الوقود تهدد مراكب الصيد بالتوقف في بداية موسم الصيد القادم الذي يبدأ أول سبتمبر القادم حيث التكلفة المرتفعة لبند واحد من بنود المصروفات وهو بند المحروقات لا يضمن لأصحاب المراكب تحقيق عائد يتماشى مع زيادة أسعار الوقود من السولار الذي تستهلكه المراكب الكبيرة والبنزين 80 الذي تستهلكه الفلايك الصغيرة (الآوت بورت) الأمر الذي ترتفع معه أسعار الأسماك في محاولة لتحقيق توازن بين مصروفات رحلات الصيد وبين قيمة إنتاجها السمكي الذي يخضع لنظرية العرض والطلب. وناشد رئيس الجمهورية ضرورة دعم استهلاك مراكب الصيد من الوقود حتى لا تتوقف تلك المراكب عن العمل بسبب زيادة أسعار الوقود في الوقت الذي تستهلك فيه هذه المراكب الكميات الكبيرة من الوقود وحتى تستمر مسيرة هذا القطاع في العطاء وبذل الجهد لزيادة الإنتاجية السمكية لسد احتياجات المواطنين من الأسماك، ونحن نثق في قدرة رئيس الجمهورية علي رفع المعاناة عن قطاع الصيد حتى يفي بواجبه نحو شعب مصر بتوفير حصة مناسبة من الأسماك.

إعداد / أيمن رمزى

إشراف / أ. أمانى اسماعيل

gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية information.GAFRD@gmail.com www.GAFRD.org

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 8 قراءة
نشرت فى 21 يوليو 2014 بواسطة gafrd

تشهد محافظة المنوفية أزمة حقيقية في توفير الأسماك بعد أن تلوثت الترع والمصارف وهجر الصيادون المهنة في الوقت الذي يمر بمحافظة المنوفية فرع رشيد والعديد من المجاري المائية المختلفة التي يعيش بها أكثر من‏5‏ آلاف أسرة علي مهنة الصيد

 حيث يعانون هموما ومشكلات تعوق الحصول علي أرزاقهم ومواصلة مهنة الصيد‏.‏
وفي الوقت الذي تنفق فيه الدولة ملايين الجنيهات علي انشاء المستشفيات وشراء الاجهزة لعلاج المواطنين البسطاء من الامراض الفتاكة مثل أمراض الكبد والكلي من جراء التلوثات البيئية التي أصبحت سمة هذا العصر نجد نموذجا صارخا يهدر كل هذه الجهود والتي تبذل من الدولة بمدينة قويسنا وينتج عنه آلاف المرضي في اليوم الواحد‏.‏
ويقوم اكثر من‏100‏ مصنع بالمنطقة الصناعية بقويسنا بالقاء مخلفات مصانعهم بالترع والبحر الفرعوني بالاضافة الي قيام أكثر من‏5‏ قري وهي قويسنا البلد وبجيرم وبني غريان وكفر بني غريان وكفر هلال و‏3‏ عزب أخري بالقاء أكثر من‏150‏ جرار كسح يلقي بمياه طرنشات المنازل بالترع والمصارف التي يروي منها الارض الزراعية مما يعد كارثة صحية بسبب تلوث الزراعات‏.‏
يقول محمود عبد اللطيف صياد علي البحر الفرعوني أننا نعاني من مشكلات كثيرة منها مشكلة تلوث نهر النيل الذي يسببه مصرف الرهاوي الذي يلقي مخلفاته غير المعالجة يوميا في فرع رشيد وسبب ذلك موت الأسماك مشيرا الي أننا تقدمنا بشكاوي كثيرة للمسئولين دون فائدة
وكشف أحمد عبد العزيز صياد أنه يتم رصد‏150‏ مليون جنيه سنويا من وزارة الري لمكافحة ورد النيل مطالبا بتخصيص هذا المبلغ لتوصيل صرف صحي للقري الموجودة علي فرع رشيد للحد من التلوث الذي سبب لنا الأمراض ومنع إلقاء الصرف الصحي في المياه‏.‏
وطالب عبد المجيد مصطفي صياد وزارة الري بضرورة تطهير فرع رشيد من الملوثات بضخ كميات كبيرة من المياه ورفع منسوبها خاصة في السدة الشتوية وزراعة غابات الأشجار في الأراضي الموجودة غرب منطقة الجيزة والهرم‏.‏
وأكد محمد حواش أن مياه فرع رشيد الملوثة تسبب أمراض الكبد والسرطان والتي انتشرت بشكل كبير خلال الفترة الاخيرة بين مواطني المنوفية‏.‏
وفي أثناء جولة لـ الاهرام المسائي علي مصرف الخضراوية الذي يعد من أكبر المصارف الموجودة بالمنوفية كانت المفاجاة التي تعتبر قنبلة موقوتة تهدد بكارثة بيئية جديدة وهي انشاء‏20‏ مزرعة سمكية تربي علي مياه الصرف الصحي الصناعي وطرنشات الأهالي‏.‏
يقول طارق الحداد عضو مجلس محلي مركز قويسنا ان هذه المشكلة موجودة بالفعل داخل مدينة قويسنا وتتمثل في إلقاء اهالي اكثر من‏25‏ قرية بمياه الصرف الصحي الخاصة بمنازلهم في الترع وقد تعددت الشكاوي للمسئولين عن البيئة بضرورة عمل الحملات علي الجرارات التي تلقي بهذه المخلفات في الترع والتحفظ عليها وأحالة سائقيها الي النيابة العامة وتغريمهم ماليا‏.‏
ومن جانبهم أكد فريق خبراء مركز الدراسات الاستراتيجية بجامعة المنوفية‏,‏ عند زيارة للبحر الفرعوني أنه لابد من طرح الرؤية الاستراتيجية لتنمية وتطوير مشروع البحر الفرعوني والقري المجاورة له‏.‏
وقد أكد فريق الخبراء والمشكل من أساتذة استزراع وتغذية الأسماك الي جانب اساتذة الجيولوجيا والري‏,‏ أن تطوير البحر الفرعوني يعد من المشروعات المهمة للأمن القومي للمحافظة‏,‏ حيث يحقق الاكتفاء الذاتي من الأسماك فضلا عن العائد المجزي للصيادين بالمنطقة‏,‏ هذا وقد تمت مناقشة أسباب ومصادر التلوث في المياه والتربة بمنطقة البحر الفرعوني‏,‏ حيث تعد مشكلة التلوث عائقا أمام مشروع التطوير‏.‏
ومن جانبه أكد الدكتور أحمد شيرين فوزي محافظ المنوفية أهمية تحديد الحلول العلمية العاجلة للقضاء علي هذا التلوث وخلق الاجواء المائية الصحية لاستزراع الاسماك وحل أزمة الصيادين‏.‏
وأوضح المحافظ أن الدراسات المعدة للمشروع تؤكد أنه يخدم‏5000‏ صياد علي طول‏20‏ كم علي امتداد البحر الفرعوني‏,‏ كما أشارت الدراسات الي أن هذا التطوير سيصل بالدخل الشهري للصياد الي‏2000‏ جنيه‏.‏

 إعداد / مينا راشد

إشراف / أ.أمانى إسماعيل

gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية information.GAFRD@gmail.com www.GAFRD.org

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 10 قراءة
نشرت فى 21 يوليو 2014 بواسطة gafrd

https://www.youtube.com/watch?v=Y9MoTyZaiMs

أمانى إسماعيل
مديرة المواقع الاليكترونية

gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية information.GAFRD@gmail.com www.GAFRD.org

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 7 قراءة
نشرت فى 21 يوليو 2014 بواسطة gafrd

https://www.youtube.com/watch?v=Y9MoTyZaiMs

أمانى إسماعيل
مديرة المواقع الاليكترونية

gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية information.GAFRD@gmail.com www.GAFRD.org

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 7 قراءة
نشرت فى 21 يوليو 2014 بواسطة gafrd

   نحن نعيش عصر العلم والتكنولوجيا ، ولاشك أن هذا القرن هو عصر العلوم .. والعالم يتحرك اليوم بخطى سريعة ومذهلة نحو ثورات وقفزات علمية هائلة، يتحقق فيها ثورات وقفزات علمية هائلة، يتحقق فيها ببساطة ما كان بالأمس أحد دروب المستحيل أو أحلام اليقظة.


   انطلاق من أنه يجب أن تخرج نتائج الأبحاث العلمية من الظلمات إلى النور .. أي من الدوريات العلمية والمؤتمرات العلمية المتخصصة .. والتي لا يرى أو يسمع بها إلا الأعداد البسيطة جدا من الباحثين في هذا التخصص .. ومن المعروف أن الأبحاث العلمية في مجالات العلوم التطبيقية كما هو الحال في العلوم الزراعية بكافة فروعها ومن ضمنها علم إنتاج وتربية الأسماك؛ والتي تستهدف في الأساس المنتج والمربي والمستثمر ومصانع الأعلاف المنتجة لأعلاف الأسماك والمصانع المنتجة لمستلزمات الإنتاج الخاصة بمزارع تربية الأسماك.


   ومن هذا المنطلق نقدم في هذه الأطروحة ملخص ومستخلص للأبحاث العلمية الخاصة بإنتاج وتربية وتغذية وفسيولوجيا الأسماك والمنشورة في كتاب أبحاث المؤتمر العلمي التاسع لتغذية الحيوان.


    تعتبر مشكلة توفير العليقة المناسبة رخيصة الثمن هي المشكلة الأساسية التي تحد من التوسع في مجال التربية الحيوانية بأقسامها المختلفة سواء لإنتاج اللحوم البيضاء والحمراء أو إنتاج الأسماك.
ومشكلة تغذية الأسماك تشكل العامل المحدد للتوسع في هذه الصناعة علي المستوى العالمي والدول النامية علي وجه الخصوص حيث تتميز الأخيرة بنقص إنتاج البروتين الحيواني.
والأسماك كائنات حية تعيش في بيئة مائية وتحصل علي غذائها من خلال بيئتها المائية أي مكتفية ذاتيا من بيئتها لكن في المزارع السمكية يضطر مربي الأسماك إلي استخدام الأغذية المصنعة (علائق الأسماك) لتغذية الأعداد الكبيرة من الأسماك لعدم قدرة البيئة المحدودة بالأحواض السمكية علي إنتاج الغذاء الطبيعي المناسب مع الكثافة السمكية العالية ، ولزيادة معدلات التسمين للأسماك المرباة بهدف الحصول علي أعلى إنتاجية في أقل فترة زمنية.
الاستزراع السمكي كما جاء في تعريف منظمة الأغذية والزراعة فإنه هو تربية الأحياء المائية تحت ظروف التحكم ( Rearing of aquatic organisms under control condition ) وبالتالي فإن نسبة الأحياء ( Survivals ) من كمية البيض التي تضعها السمكة الواحدة والتي تصل نسبتها تحت الظروف الطبيعية إلي 5% يمكن أن تتحول تحت ظروف التحكم إلي 95% أو أكثر وبذلك تكون قد حافظنا على معظم الزريعة الناتجة دون أي فقد.

أسماك العائلة البورية (Mugilidae):


   تعيش في معظم محيطات العالم خاصة في المياه الضحلة القريبة من الشاطيء ويوجد منها أكثر من 186 نوعاً. تجمع زريعة أسماك البوري المطلوبة لأحواض التخزين من مصبات الأنهار في فصلي الخريف والشتاء ويوجد منه عدة أنواع هي الطوبار والجرانة (البوري ذو الشفة الرفيعة) (Mugile Capito and Saliens) وهذه الأنواع تنمو ببطء ولا تصل إلى حجم التسويق إلا في العام الثاني من العمر ولا يفضل تربيتها. البوري الحر (Mugile cephalus) أو المخطط (Striped mullet) وهذا النوع سريع النمو وتصل على حجم التسويق في العام الأول من العمر وهو أشهر الأنواع انتشاراً وأهميه ويصل طول الأنثى 31.5سم والذكر 34سم، وتتميز أسماك البوري الحر بوجود غشاء دهني يغطي حدقة العين وتحتاج إلى حوالي 16 شهراً حتى يصل وزنها إلى 800 جم وتصل إلى النضج الجنسي عند عمر عامان. وعلى الرغم من أن البوري الحر من الأسماك البحرية ولكن من الممكن أقلمتها على المياه شبه المالحة والمدى المناسب لتربيتها من 14 إلى 40 جزء في الألف. وهي تتحمل مدى حراري من 3 إلى 35 درجة مئوية.

    كفاءة تحويل الغذاء Food conversion ratio (FCR):

وهي تمثل العلاقة النسبية ما بين كمية الغذاء المأكول ومعدل الزيادة الوزنية، أو هي عبارة عن كمية الغذاء المأكول اللازمة لإعطاء وحدة وزنية واحدة. وعادة تكتب على سبيل المثال (1.5 : 1) أو (1.5 كجم علف مأكول : 1 كجم زيادة وزنية) ؛ ولكن الشائع التعبير عنها هكذا 1.5.
كفاءة تحويل الغذاء = الغذاء المأكول (جم) ÷ الزيادة الوزنية (جم)

                          الدراسة رقم [1]


تأثير التغذية ببعض البذور عالية الدهن على الأداء الإنتاجي لهجين البلطي (البلطي النيلي × البلطي الأوريا) ؛ قام بهذه الدراسة عبدالحكيم وآخرون (Abdel-Hakim et al., 2003) ؛ أجريت هذه التجربة في 6 أحواض من الفيبرجلاس (1 م3/حوض) لدراسة تأثير إحلال 12.5% من بذور كاملة الدهن من الكانولا، الكتان، الفول السوداني، السمسم وفول الصويا المبثوقة محل نفس النسبة من كسب فول الصويا في العليقة المقارنة على أداء النمو في البلطي الهجين. استمرت التجربة لمدة 90 يوم وكانت العلائق التجريبية متشابهة تقريبا في الطاقة والبروتين وكانت الأسماك تتغذى بمعدل 3% من الكتلة الحية للحوض.

ويتم حساب كمية العلائق اللازمة للأسماك طبقاً لما يلي:
• وزن الكتلة الحية (البيوماس) كجم = متوسط وزن السمكة × عدد الاسماك.
• معدل التغذية (%). فهو مثلا في هذه الدراسة 3%.
• كمية العلائق (كجم) = وزن الكتلة الحية × معدل التغذية.
ويتم وزن الأسماك كل 15 يوماً حتى يمكن تعديل معدل التغذية طبقاً للزيادة في وزن الكتلة الحية.

ويمكن تلخيص النتائج المتحصل عليها كما يلي:

 


• العليقة المقارنة والعليقة المحتوية على بذور فول الصويا المبثوقة أظهرت أعلى وزن للأسماك في نهاية التجربة بصورة معنوية يليها تنازليا العلائق المحتوية على بذور الفول السوداني، السمسم ، الكتان، والكانولا على التوالي.
• أظهرت العلائق المختبرة تأثيرات معنوية على معدل النمو، متوسط النمو اليومي، استهلاك الغذاء، معامل التحويل الغذائي، معدل النمو النسبي وكذلك الاستفادة من البروتين والطاقة ولكن بصورة أقل من العليقة المقارنة والمحتوية على بذور فول الصويا المبثوقة.
• التحليل الكيماوي لجسم السمكة تأثر معنويا بالمعاملات المختبرة.
• تغذية أسماك البلطي الهجين على العليقة المقارنة وكذلك المحتوية على بذور فول الصويا المبثوقة كانت أفضل في الكفاءة الاقتصادية مقارنة بالعلائق المختبرة الأخرى.

البلطي الحساني (أوريا) Tilapia aurea : لون البطن أزرق مخضر أو معدني فاتح وحافة الزعنفة الظهرية حمراء والزعنفة الصدرية مائلة للون الأزرق.

                         الدراسة رقم [2]

غذية بالطحالب الخضراء المزرقة على أداء النمو والإنتاجية والتحليل الكيميائي لأسماك البلطي النيلي ؛ قام بها محمود وآخرون (Mahmoud et al., 2003) ؛ أجريت هذه الدراسة في محطة بحوث المعمل المركزي لبحوث الثروة السمكية بالعباسة مدينة أبوحماد – محافظة الشرقية – مصر؛ بهدف دراسة أثر مستوى الطحالب الخضراء المزرقة (blue green algae) في تغذية الأسماك (10% - 20% - 30% من وزن الأسماك يوميا) على أداء النمو لأسماك البلطي النيلي في الفترة من 15/5/2003 وحتى 15/8/2003 تم استخدام عدد 210 إصباعية بمتوسط وزن واحد جرام وتم تقسيم هذا العدد إلى 7 أقسام متساوية يحتوى كل قسم على 30 إصباعية، ثم قسمت على مكررين كل مكرر 15 سمكة. بعد ذلك تم وضع الأسماك في أحواض زجاجية حجم الواحد 100 لتر به ماء منزوع الكلور وكان متوسط درجة حرارة المياه 28°م.

   وكانت المعاملات كالآتي:


- المعاملة الأولى (ت1) التغذية بالطحالب الخضراء المزرقة بمعدل 10% ومن وزن الأسماك يومياً.
- المعاملة الثانية (ت2) التغذية بالطحالب الخضراء المزرقة بمعدل 10% من وزن الأسماك يومياً بالإضافة إلى تغذية الأسماك على عليقة 25% بروتين بمعدل 10% من وزن الأسماك يومياً.
- المعاملة الثالثة (ت3) التغذية بالطحالب الخضراء المزرقة بمعدل 20% من وزن الأسماك يومياً.
- المعاملة الرابعة (ت4) التغذية بالطحالب الخضراء المزرقة بمعدل 20% من وزن الأسماك يومياً بالإضافة إلى تغذية الأسماك على عليقة 25% بروتين بمعدل 10% من وزن الأسماك يومياً.
- المعاملة الخامسة (ت5) التغذية بالطحالب الخضراء المزرقة بمعدل 30% من وزن الأسماك يومياً.
- المعاملة السادسة (ت6) التغذية بالطحالب الخضراء المزرقة بمعدل 30% من وزن الأسماك يومياً بالإضافة إلى تغذية الأسماك على عليقة 25% بروتين بمعدل 10% من وزن الأسماك يومياً.
- المعاملة السابعة (ت7) تغذية الأسماك على عليقة فقط 25% بروتين بمعدل 10% من وزن الأسماك يومياً (عليقة مقارنة).

النتائج المتحصل عليها يمكن تلخيصها في الآتي:


• بزيادة مستوى الطحالب الخضراء المزرقة في التغذية تحسن معدل النمو النوعي و معدل التحويل الغذائي.
• أفضل مستوى لتغذية أصباعيات البلطي النيلي بمتوسط وزن واحد جرام والتي أعطت أفضل النتائج في قياسات النمو والكفاءة الغذائية والتركيب الكيميائي لجسم السمكة هو التغذية بالطحالب الخضراء المزرقة بمعدل 30% من وزن الأسماك يومياً بالإضافة إلى تغذية الأسماك على عليقة 25% بروتين 10% من وزن الأسماك يومياً أي المعاملة السادسة (ت6) ثم يليها (ت4) ثم (ت2) ثم (ت7).

الكفاءة الغذائية أو كفاءة الاستفادة من الغذاء (Food Efficiency) : فهي تمثل معكوس (أي مقلوب) الكفاءة التحويلية للغذاء Food conversion ratio (FCR) ولكن في صورة نسبة مئوية.
الكفاءة الغذائية (%) = (الزيادة الوزنية بالجرام ÷ الغذاء المأكول بالجرام) × 100

                     الدراسة رقم [3]

 


تأثير مستوى بروتين الغذاء والكثافة ومستوى التغذية على معدل أداء أسماك البلطي النيلي ؛ قام بها عياط و عباس (Ayyat and Abbas, 2003) ؛ تم تقسيم أسماك البلطي النيلي إلي 8 مجاميع كل منها تم توزيعها في 3 أحواض زجاجية لكل مجموعة. المجاميع الأربع الأولى تغذت على عليقة معتدلة البروتين (25.4%) والمجاميع الأربع الأخرى على عليقة مرتفعة البروتين (35.1%). تم وضع الأسماك داخل كل مجموعة بمستويين تكثيف (100 و 150 سمكة في المتر مكعب). وتم وضع داخل كل مستوى تكثيف مستويين من التغذية هما 3.0 و 5.0% من وزن الجسم يومياً. أوضحت النتائج أن معدل النمو اليومي يزداد بـ 48.04% ومعدل التحويل الغذائي يتحسن بـ 13.48% في المجاميع التي تغذت على مستوى مرتفع من البروتين طوال فترة التجربة (1-4 شهور). في حين أن معدل النمو ينخفض بـ 20% وكذلك معدل التحويل الغذائي ينخفض بـ 20.82% في الأسماك التي تم تربيتها بمعدل كثافة مرتفع (150 سمكة/م3) عن تلك التي وضعت تحت نظام 100 سمكة/م3. معدل النمو اليومي يزداد بـ43.91% ومعدل التحويل الغذائي يتحسن بـ 33.08% في الأسماك التي تغذت على مستوى مرتفع من التغذية (5% من وزن الجسم) عن تلك التي تغذت على مستوى منخفض من الكثافة (100 سمكة/م3) وعلى مستوى تغذية مرتفع (5%) سجلت أعلى معدل نمو. تركيز البروتين الكلي، الألبيومين، الجلوبيولين، الكرياتينين و AST في سيرم الدم زاد معنويا بزيادة تركيز البروتين في الغذاء، بينما انخفض ALT معنويا. وانخفض تركيز البروتين الكلي، الألبيومين، الجلوبيولين، الكرياتينين و AST في سيرم الدم معنويا بزيادة كثافة الأسماك في الحوض ، بينما ازداد الـ ALT. تركيز مكونات الدم لم يتأثر معنويا بالتداخل بين مستوى التغذية وانخفاض كثافة الأسماك في الحوض ومستوى التغذية. محتوى الجسم من الدهون يزداد بزيادة مستوى التغذية وانخفاض كثافة الأسماك في الحوض. وفي النهاية أوضح البحث أن أسماك البلطي النيلي التي تغذت على عليقة بها 35% بروتين وتغذت بمستوى 5% وبمعدل 100 سمكة في المتر المكعب سجلت أعلى معدل نمو.

(ALT, AST): هي أنزيمات الكبد حيث أن (ALT) اختصار لأنزيم alanine aminotransferase ، بينما (AST) اختصار لأنزيم aspartate aminotransferase.

                      الدراسة رقم [4] 


الاحتياجات الغذائية من السيلينيوم لإصبعيات أسماك البلطي النيلي ؛ قام بها عيد (Eid, 2003) ؛ لقد قدرت الاحتياجات الغذائية من السيلينيوم (selenium) لإصبعيات سمك البلطي النيلي التي 10.1جم حيث غذيت سبع مجموعات مختلفة من الأسماك على علائق نقية تتراوح نسبة السيلينيوم المضاف إليها من صفر إلى 5 ملجم/كجم عليقة في صورة Na2SeO3 وذلك لمدة 70 يوماً.
وقد وجد أن نمو إصباعيات سمك البلطي النيلي يتأثر بتركيز السيلينيوم المضاف للعليقة حيث وجد أن أقل نمو وأعلى نسبة نفوق كان في المجموعات التي تتراوح بسبة السيلينيوم بها صفر إلى 0.1 ملجم/كجم بينما وجد أن أعلى زيادة في الوزن وأعلى استفادة من الغذاء كانت في مجموعات الأسماك التي غذيت على علائق نسبة السيلينيوم بها أعلى من 0.2 ملجم/كجم. وقد وجد أن تركيز السيلينيوم في العضلات والكبد تزداد بزيادة نسبة السيلينيوم في العليقة. وكذلك وجد أن أقل احتياجات غذائية لإصبعيات سمك البلطي النيلي كانت 0.2 ملجم/كجم عليقة جافة وذلك في حالة توفر نسبة كافية من فيتامين هـ. هذا ما أكدته البيانات الخاصة بالنمو ونشاط أنزيم جلوتاثيون بيروكسيداز (glutathioneperoxidase) غير المرتبط في الكبد وبلازما الدم في إصباعيات سمك البلطي النيلي.

                       الدراسة رقم [5]


استخدام دودة الأرض في تغذية إصباعيات البلطي النيلي ؛ قام بها خطاب وآخرون (Khattab et al., 2003) ؛ أجريت هذه الدراسة لبحث تأثير استبدال بروتين مسحوق السمك (Fish meal protein) ببروتين مسحوق ديدان الأرض المجفف (Earthworm meal) على أداء النمو والاستفادة من الغذاء لإصباعيات البلطي النيلي بمتوسط وزن 4.7 جم.
تم تكوين خمسة علائق تحتوي مسحوق ديدان الأرض المجففة والتي ربيت بالمعمل لاستبدال صفر ، 25 ، 50 ، 75 ، 100 من بروتين مسحوق السك والذي يمثل 20% من العليقة وقيمت حيويا خلال فترة التجربة 8 أسابيع. كل العلائق كانت تحتوي على حوالي 33% بروتين خام و 4800 كيلو كالوري طاقة كلية لتغطي احتياجات البلطي تبعا للمجلس القومي للبحوث الأمريكي NRC (1993).
أظهرت نتائج التجربة أن إصباعيات البلطي النيلي التي تغذت على عليقة تحتوي على 100% استبدال مسحوق السمك ديدان الأرض المجففة أعطت أحسن النتائج في قياسات النمو والكفاءة الغذائية والتركيب الكيماوي لجسم السمكة والكفاءة الاقتصادية.

                       الدراسة رقم [6] 


اختزال سمية الرصاص في عليقة أسماك البلطي النيلي ؛ قام بها عياط وآخرون (Ayyat et al., 2003) ؛ نقص وزن الجسم الحي والزيادة اليومية في الوزن لأسماك البلطي النيلي معنويا (عند مستوى 0.1%) مع زيادة مستوى الرصاص بالعليقة. وقد زاد وزن الجسم الحي أو زيادة الجسم اليومية لأسماك البلطي متأثرة بفيتامين هـ أو إضافة الكالسيوم في العلائق. سجلت الأسماك التي تناولت عليقة مضاف إليها الكالسيوم نسبة نمو أعلى من المجاميع الأخرى بالتجربة. قل الغذاء اليومي المتناول معنويا بتأثير زيادة مستوى الرصاص بالعليقة. زيادة مستوى الرصاص بالعليقة يضعف من معامل التحويل الغذائي أثناء فترات التجربة. إضافة فيتامين هـ والكالسيوم للعلائق زادت معنويا (5%) من الغذاء المتناول وحسنت من التحويل الغذائي.خلال كل مستوى من مستويات الرصاص في العليقة، الغذاء اليومي المتناول زاد بدرجة طفيفة وتحسن معامل التحويل الغذائي مع إضافة فيتامين هـ أو إضافة الكالسيوم عند الفترة من بداية التجربة وحتى 4 شهور.
• قلت كمية هيموجلوبين الدم، البروتين الكلي والألبيومين (0.1%) معنوي بينما زادت اليوريا، الكرياتينين، ALT، AST معنويا (0.1%) مع زيادة مستوى الرصاص في العليقة.
• ارتفعت نسبة هيموجلوبين الدم ، البروتين الكلي، والألبيومين معنويا (1%) أو (0.1%) بينما اليوريا، الكرياتينين ALT ، AST قلت معنويا (5%) أو (0.1%) مع فيتامين هـ أو عند إضافة الكالسيوم للعليقة.
• تأثر كل من الهيموجلوبين، البروتين الكلي، الألبيومين، الجلوبيولين والكرياتينين و AST غير معنويا بالتداخل بين مستوى الرصاص والإضافة للعليقة بينما تأثرت اليوريا، ALT معنويا (5%).
• نقصت رطوبة الجسم ومحتوى الدهن معنويا (1%) بينما محتويات البروتين زادت معنويا (5%) بزيادة مستوى الرصاص بالعليقة، ولم يتأثر الرماد بمستوى الرصاص.
• زاد محتوى الدهن معنويا (5%) عند وضع الإضافات في العليقة.
• ومن ناحية أخرى زادت ترسيبات الرصاص بالجسم معنويا (0.1%) بزيادة مستوى الرصاص في عليقة الأسماك،وقلت معنويا (1%) رواسب الرصاص في السمكة عند إضافة فيتامين هـ والكالسيوم.

ويعتبر الهواء هو المصدر الرئيسي للتلوث بالرصاص Lead ودائما ما يكون نتيجة عوادم موتورات السيارات. وتتأثر سمية عنصر الرصاص في الأسماك بوجوده في المياه، فمثلاً يمكن تقليل نسبة ذوبانه في المياه عن طريق زيادة درجة القلوية pH للمياه، أو برفع تركيزات عنصر الكالسيوم والماغنسيوم في المياه ويتسبب التسمم بعنصر الرصاص في تلف أنسجة الخياشيم ودائما ما تموت الأسماك بالاختناق وفي حالات التسمم المزمنة تحدث تغييرات في مكونات الدم مع تلف الأعضاء الداخلية والجهاز العصبي المركزي – ويؤدي التسمم بالرصاص في الإنسان إلي العديد من الأمراض مثل الأنيميا وخاصة في الأطفال والسيدات الحوامل إلى جانب الإعاقة الذهنية والعصبية بالأطفال.
وتحتوي الأسماك في المياه غير الملوثة على نسبة منخفضة من الرصاص (أقل من 80 جزء / بليون) / في حين تصل هذه النسبة في الأسماك التي تعيش في أنهار أو بحيرات ملوثة والقريبة من المناطق الصناعية إلي 500 جزء / بليون ، إلا أن الأسماك المحفوظة (المعبأة) في علب صفيح تصل نسبة الرصاص بها إلى 1000 جزء / بليون ، حيث أن علب الصفيح تزيد الأسماك المعبأة بداخلها بكمية إضافية من الرصاص والتي تنتقل من معدن العبوة إلي السمك المعبأ بها.

                           الدراسة رقم [7]

تأثير معدلات التغذية وكثافة التخزين على الأداء الإنتاجي لأسماك البلطي المرباه تحت ظروف لاستزراع المكثف ؛ قام بها عثمان وآخرون (Osman et al., 2003a) ؛ في هذه التجربة والتي أجريت بكلية الزراعة – جامعة عين شمس – تم استخدام إصبعيات بلطي نيلي (ظاهريا Oreochromis niloticus) بمتوسط وزن بداية 30كجم للسمكة وذلك لمدة 98 يوم في أحواض زجاجية مرتبطة بنظام مائي مغلق، تم تقسيم الأسماك إلى مجموعتين تم تغذيتهما على مستويين غذائيين هما 1.5% ، 1.7% من الوزن التمثيلي للأسماك (W0.8) ، تم تقديم كل مستوى غذائي لأربع كثافات سمكية بالأحواض تحقق 200 ، 300 ، 400 ، 500 سمكة/متر مكعب وتم تمثيل كل معاملة بعدد 3 أحواض.
وقد أظهرت النتائج أن هناك علاقة عكسية بين الكثافة السمكية ومتوسط وزن السمكة بينما هناك علاقة طردية مع الكتلة الحيوية وأن المستوى الغذائي الثاني 1.7% من الوزن التمثيلي يوميا والكثافة السمكية تخزين 200 سمكة /متر مكعب هي أفضل المجموعات التجريبية من حث النمو وكفاءة التحويل الغذائي. ولم يكن هناك تأثير للكثافة السمكية على نسب النفوق أو التركيب الكيميائي للجسم.

                         الدراسة رقم [8]

تأثير مصادر الزيوت على أداء النمو، الاستفادة من الغذاء وتركيب جسم أسماك البلطي الهجين (البلطي النيلي × البلطي الأوريا) ؛ قام بها الخولي وآخرون (El-Kholy et al., 2003) ؛ تم تكوين 6 علائق متشابهة في محتواها من النيتروجين (30% بروتين خام) تحتوى على 6 مصادر مختلفة من الزيوت هي زيت الذرة ، زيت بذرة القطن ، زيت بذرة الكتان ، زيت الكانولا ، زيت السمك و زيت دوار الشمس بمستويين 3.5% ، 7% لدراسة تأثيرها على الأداء ، كفاءة استخدام الغذاء وتركيب جسم أسماك البلطي الهجين (البلطي النيلي × البلطي الأوريا). تم توزيع 480 إصبعية بمتوسط وزن (1 ± 0.05 جرام) عشوائيا على 24 حوض زجاجي سعة 60 لتر مياه (60×40×30سم) في نظام مغلق لإعادة استخدام المياه. تم تغذية كل من العلائق المختبرة على مجموعتين من الأسماك بمعدل 3% من الوزن الحي الأسماك قسمت على 3 وجبات يومية طوال مدة التجربة والتي استمرت 98 يوما.

وقد أظهرت النتائج المتحصل عليها ما يلي:


• في المستويات المنخفضة من الزيوت كان أداء الأسماك أفضل من المستويات المرتفعة ، وقد انخفض معدل الزيادة في وزن الأسماك بزيادة مستوى الدهن في العلائق.
• كما أعطت مجموعات الأسماك التي تغذت على المستويين من زيت السمك ، والمستويات المنخفضة من زيت دوار الشمس وزيت الذرة أعلى النتائج في زيادة الوزن ، متوسط الزيادة اليومية ، معدل النمو النسبي ومعدل الزيادة النسبية.
• لا توجد فروق معنوية في محتوى الرطوبة بجسم الأسماك التي تغذت على مصادر الدهون المختلفة فيما عدا بين مجموعة الأسماك التي تغذت على 3.5% من كل من زيت الذرة وزيت الكانولا.
• أيضا لا توجد فروق معنوية في محتوى جسم الأسماك من المادة الجافة في المجاميع التي تغذت على زيت بذرة الكتان ، زيت الكانولا وزيت دوار لشمس وكانت نسبة المادة الجافة عالية في المجاميع التي تغذت على العلائق المحتوية على 3.5% زيت ذرة و 7% زيت سمك بينما احتوى جسم الأسماك في بداية التجربة وكذلك المغذاة على عليقة تحتوي على 3.5% زيت كانولا على اقل محتوى من المادة الجافة.


• ومن جهة أخرى احتوى جسم الأسماك في نهاية التجربة على قيمة متوسط من البروتين الخام ، مستخلص الأثير ، الرماد ، وكذلك الطاقة.
• وقد وجد أن تغذية أسماك البلطي على زيت السمك أظهرت أفضل أداء مع عدم وجود فروق معنوية بالمقارنة مع التغذية على زيت دوار الشمس. ونظرا للارتفاع النسبي لسعر زيت السمك مقارنة بسعر زيت دوار الشمس يمكن استخدام زيت دوار الشمس بنجاح كمصدر للطاقة عند تغذية اسماك البلطي.

                      الدراسة رقم [9] 

 


استخدام نوعين من النباتات المتحملة للملوحة في تغذية أسماك البلطي النيلي ؛ قام بإعدادها محمد عثمان وآخرون (Osman et al., 2003b) ؛ في تجربة أجريت لمدة 8 أسابيع تم تغذية إصبعيات البلطي النيلي (5.6 ±0.053 جم/سمكة) على 5 علائق تجربيبة متساوية في محتوى البروتين الخام (35%). تم استبدال 10 ، 20 % من زوائد القمح في العليقة المقارنة بالدلب Sesuvium portulacastrum في العليقة 2 ، 3 والرجلة الساحلية Conocarpus erectus في العليقة 4 ، 5 . تم إجراء التجربة في أحواض مرتبطة في دائرة مغلقة مزودة بفلتر بيولوجي وفلتر ميكانيكي، وتم تثبيت درجة حرارة الماء على 27 درجة مئوية باستخدام سخان كهربائي يتم التحكم فيه بواسطة ترموستات.
وقد أظهرت النتائج أن مجموعة الأسماك التي تم تغذيتها على العليقة التي تحتوي على 10% C. erectus أظهرت معدل نمو نسبي (2.05%/يوم) وكفاءة تحويل غذائي (1.78 جم غذاء/جم نمو) وكانت أفضل معنويا (عند مستوى 5%) من المجوعات الأخرى. مع مضاعفة نسب الإحلال انخفض معدل النمو وكفاءة الاستفادة ن بروتين العليقة بكفاءة أعلى من باقي المجموعات بما فيها المجموعة المقارنة. لم تؤثر المعاملات معنويا (عند مستوى 5%) على معدل نفوق الأسماك. كذلك لم تؤثر المعاملات على بروتين الجسم فيما عدا المجموعة الثالثة والتي انخفض معنويا بروتين الجسم بها. أيضا أثرت المعاملات سلبا على دهن الجسم وكان أقل محتوى من الدهن في المجموعة التي تغذت على العليقة الخامسة. الرماد الخام كان مرتفع نسبيا في المجموعة الثالثة بالمقارنة مع باقي المجموعات بما فيها المجموعة المقارنة.
وبوجه عام وتحت ظروف التجربة يلاحظ أن المجموعات السمكية التي تم تغذيتها على C. erectus أعطت نتائج أفضل من تلك التي تم تغذيتها على S. portulacastrum ، وأنه يمكن إحلال حتى 20% من C. erectus بدلا من مصدر الكربوهيدرات (زوائد القمح) في علائق البلطي لتحسين الأداء الإنتاجي.


                    الدراسة رقم [10] 


الأداء الإنتاجي للأسماك في المزارع المتعددة النامية في حقول الأرز مع التسميد العضوي ؛ قام بإعدادها جلال الدين عبدالعزيز وآخرون (Abdul-Aziz et al., 2003) ؛ أجريت هذه التجربة لدراسة التأثير المتبادل بين الأسماك النامية في حقول الأرز وبين محصول الارز. وقد تم استخدام ثلاث تكوينات من الأسماك الأول (البلطي النيلي + استاكوزا المياه العذبة) والثانية (المبروك العادي + الاستاكوزا) والثالثة (البلطي + المبروك + الاستاكوزا) مع التسميد العضوي في المعاملة الأولى (زرق الدجاج) ، الثانية (عليقة تجارية بمستوى 3% من وزن الأسماك) والثالثة (زرق الدجاج + العليقة التجارية 3% من وزن الأسماك) والرابعة (العليقة التجارية بمستوى 5% من وزن الأسماك) مقرنة مع المجموعة الخامسة (بدون زرق الدجاج أو العليقة التجارية).


وقد أظهرت النتائج أن مواصفات المياه كانت مناسبة لجميع الأسماك. وان المعاملة بزرق الدجاج والعليقة 3% من وزن الأسماك زادت من نمو البلانكتون والذي أثر بالتالي على وزن الأسماك المكتسب ومعدل النمو النسبي وصافي الدخل. وزاد محصول الأرز بنسب 9-24.6% عند تنمية الأسماك في حقول الأرز مقارنة مع الحقول الخالية من الأسماك وقد زاد صافي الدخل بنسب 42-180% عن الدخل في حالة عدم وجود الأسماك.
ويمكن النصح بتنمية المبروك العادي مع استاكوزا المياه العذبة في حقول الأرز مع التسميد بزرق الدجاج (39كجم/0.5 فدان/ شهرياً). مع إضافة العليقة التجارية بمستوى 3%من وزن الأسماك لزيادة صافي الدخل خاصة صغار المزارعين.

أنواع وسلالات الأسماك التي تربي في حقول الأرز .. قد تحدث أضرار لمحصول الأرز إذا لم يتم الاختيار المناسب للأسماك المستزرعة فمثلا يمكن لأسماك مبروك الحشائش التغذية على شتلات الأرز الصغيرة ، فلذلك يجب مراعاة تخزين واستزراع النوع المناسب من الأسماك في التوقيت المناسب حتى لا تتسبب في أية أضرار لمحصول الأرز. في أول مايو يمكن الحصول على زريعة عمر شهر من البلطي والمبروك وكذلك يمكن الحصول على زريعة المبروك الخريفي الناتج من نهاية الصيف (نوفمبر) ليتم تشتيتها في أحواض الحضانة.

                       الدراسة رقم [11] 


تأثير الفرجيناميسين أو اللاكتوساك على مظاهر النمو لأسماك البلطي النيلي أثناء فترة الحضانة ؛ قام بإعداد تلك الدراسة أبوزيد وآخرون (Abou Zied et al., 2003) ؛ أجريت هذه التجربة لدراسة تأثير الفرجيناميسين (virginiamycin) أو اللاكتوساك (lacto-sacc) كإضافة علفية على معدل الإعاشة، مظاهر النمو، كفاءة الاستفادة من الغذاء والكفاءة الاقتصادية لزريعة البلطي النيلي أثناء فترة الحضانة (50 يوم).
وزعت الزريعة التي متوسط وزنها 0.2جم بمعدل 50 ألف وحدة/حوض على عشرة أحواض ترابية ، مساحة الحوض 0.5 فدان ، ارتفاع الماء ذو المواصفات الجيدة به 110سم، وكان يتم استبدال ثلث الماء يومياً. وغذيت الزريعة على علائق متشابهة في محتواها من البروتين (35%) والطاقة (4500 كيلوكالوري/جم) بمعدل 8% من وزن الجسم وذلك بعد إضافة الفرجيناميسين أو اللاكتوساك لها بمعدل صفر ، 0.05% و 0.1% ليتكون خمس علائق مختبرة [العليقة الأولى: بدون إضافات (كنترول) ، العليقة الثانية : 0.05% فرجيناميسين ، العليقة الثالثة : 0.1% فرجيناميسين ، العليقة الرابعة 0.05% لاكتوساك ، العليقة الخامسة : 0.1% لاكتوساك] واستخدمت كل عليقة في حوضين.

وقد أظهرت النتائج ما يلي:


تحسنت مظاهر النمو ومعدل الإعاشة ، كفاءة الاستفادة من الغذاء والكفاءة الاقتصادية معنويا على مستوى 1% وذلك للعلائق التي أضيف إليها كل من الفرجيناميسين أو اللاكتوساك وتم الحصول على أحسن النتائج مع العليقة الثالثة تلاها العليقة الخامسة فالثانية فالرابعة وأخيرا الكنترول على التوالي، وكان تأثير إضافة الفرجيناميسين أو الاكتوساك على مكونات الجسم الكيماوية غير معنوي بينما كان له تأثير إيجابي على الكفاءة الاقتصادية.
مما سبق فإنه تحت ظروف التجربة يمكن أن يوصى باستخدام 0.1% فرجيناميسين أو 0.1% لاكتوساك كإضافة علفية في علائق أسماك البلطي النيلي أثناء فترة الحضانة.

                        الدراسة رقم [12]


أداء النمو لأسماك البلطي النيلي لمستزرعة في الأحواض الترابية تحت تأثير معاملات غذائية مختلفة ؛ قام بالدراسة كمال وآخرون (Kamal et al., 2003) ؛ أجريت هذه الدراسة بالمعمل المركزي لبحوث الأسماك بالعباسة مدينة أبو حماد – محافظة الشرقية – مصر. وكان الهدف من الدراسة التعرف على أداء النمو وإنتاجية أسماك البلطي النيلي المرباه في أحواض ترابية في نظام الاستزراع السمكي وحيد النوع تحت تأثير معاملات غذائية مختلفة وكان متوسط وزن الإصباعيات من أسماك البلطي النيلي يتراوح بين 2.2-2.5 جرام وتم إجراء 8 معاملات مختلفة وهي كالأتي (ت1) التسميد مع العلف الصناعي ، (ت2) التسميد مع العلف الصناعي والطحالب الخضراء المزرقة ، (ت3) العلف الصناعي فقط وتم استخدام 6 أحواض ترابية مساحة الحوض الواحد 20×50 متر وتم تخزين الأسماك بمعدل 1000 سمكة/للحوض. وتم تكرار كل معاملة مرتين والدراسة استمرت 90 يوم.

والنتائج المتحصل عليها يمكن تلخيصها في الأتي:

 


• إن أعلى متوسط جسم نهائي، معدل النمو النوعي، طول الجسم النهائي ونسبة الاستفادة من البروتين والطاقة تم تسجيلها لأسماك المعاملة (ت2) التسميد مع العلف الصناعي بالإضافة إلى الطحالب الخضراء المزرقة، يليها اسماك المعاملة (ت1) التسميد مع العلف الصناعي ، (ت3) العلف الصناعي فقط على التوالي.
• أفضل إنتاجية كلية تم الحصول عليها من المعاملة (ت2) التسميد مع العلف الصناعي والطحالب الخضراء المزرقة.
وتوصى الدراسة باستخدام الطحالب الخضراء المزرقة (5%) من وزن الجسم مع العلف الصناعي 25% بروتين بمعدل 2% من وزن الجسم يوميا مع التسميد (100كجم زرق دواجن/فدان) أسبوعيا بكثافة تخزين 4000 إصباعية/فدان من أسماك البلطي النيلي المرباه في أحواض ترابية.

إعداد/مني محمود

إشراف/أ.أماني إسماعيل

gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية information.GAFRD@gmail.com www.GAFRD.org

   نحن نعيش عصر العلم والتكنولوجيا ، ولاشك أن هذا القرن هو عصر العلوم .. والعالم يتحرك اليوم بخطى سريعة ومذهلة نحو ثورات وقفزات علمية هائلة، يتحقق فيها ثورات وقفزات علمية هائلة، يتحقق فيها ببساطة ما كان بالأمس أحد دروب المستحيل أو أحلام اليقظة.


   انطلاق من أنه يجب أن تخرج نتائج الأبحاث العلمية من الظلمات إلى النور .. أي من الدوريات العلمية والمؤتمرات العلمية المتخصصة .. والتي لا يرى أو يسمع بها إلا الأعداد البسيطة جدا من الباحثين في هذا التخصص .. ومن المعروف أن الأبحاث العلمية في مجالات العلوم التطبيقية كما هو الحال في العلوم الزراعية بكافة فروعها ومن ضمنها علم إنتاج وتربية الأسماك؛ والتي تستهدف في الأساس المنتج والمربي والمستثمر ومصانع الأعلاف المنتجة لأعلاف الأسماك والمصانع المنتجة لمستلزمات الإنتاج الخاصة بمزارع تربية الأسماك.


   ومن هذا المنطلق نقدم في هذه الأطروحة ملخص ومستخلص للأبحاث العلمية الخاصة بإنتاج وتربية وتغذية وفسيولوجيا الأسماك والمنشورة في كتاب أبحاث المؤتمر العلمي التاسع لتغذية الحيوان.


    تعتبر مشكلة توفير العليقة المناسبة رخيصة الثمن هي المشكلة الأساسية التي تحد من التوسع في مجال التربية الحيوانية بأقسامها المختلفة سواء لإنتاج اللحوم البيضاء والحمراء أو إنتاج الأسماك.
ومشكلة تغذية الأسماك تشكل العامل المحدد للتوسع في هذه الصناعة علي المستوى العالمي والدول النامية علي وجه الخصوص حيث تتميز الأخيرة بنقص إنتاج البروتين الحيواني.
والأسماك كائنات حية تعيش في بيئة مائية وتحصل علي غذائها من خلال بيئتها المائية أي مكتفية ذاتيا من بيئتها لكن في المزارع السمكية يضطر مربي الأسماك إلي استخدام الأغذية المصنعة (علائق الأسماك) لتغذية الأعداد الكبيرة من الأسماك لعدم قدرة البيئة المحدودة بالأحواض السمكية علي إنتاج الغذاء الطبيعي المناسب مع الكثافة السمكية العالية ، ولزيادة معدلات التسمين للأسماك المرباة بهدف الحصول علي أعلى إنتاجية في أقل فترة زمنية.
الاستزراع السمكي كما جاء في تعريف منظمة الأغذية والزراعة فإنه هو تربية الأحياء المائية تحت ظروف التحكم ( Rearing of aquatic organisms under control condition ) وبالتالي فإن نسبة الأحياء ( Survivals ) من كمية البيض التي تضعها السمكة الواحدة والتي تصل نسبتها تحت الظروف الطبيعية إلي 5% يمكن أن تتحول تحت ظروف التحكم إلي 95% أو أكثر وبذلك تكون قد حافظنا على معظم الزريعة الناتجة دون أي فقد.

أسماك العائلة البورية (Mugilidae):


   تعيش في معظم محيطات العالم خاصة في المياه الضحلة القريبة من الشاطيء ويوجد منها أكثر من 186 نوعاً. تجمع زريعة أسماك البوري المطلوبة لأحواض التخزين من مصبات الأنهار في فصلي الخريف والشتاء ويوجد منه عدة أنواع هي الطوبار والجرانة (البوري ذو الشفة الرفيعة) (Mugile Capito and Saliens) وهذه الأنواع تنمو ببطء ولا تصل إلى حجم التسويق إلا في العام الثاني من العمر ولا يفضل تربيتها. البوري الحر (Mugile cephalus) أو المخطط (Striped mullet) وهذا النوع سريع النمو وتصل على حجم التسويق في العام الأول من العمر وهو أشهر الأنواع انتشاراً وأهميه ويصل طول الأنثى 31.5سم والذكر 34سم، وتتميز أسماك البوري الحر بوجود غشاء دهني يغطي حدقة العين وتحتاج إلى حوالي 16 شهراً حتى يصل وزنها إلى 800 جم وتصل إلى النضج الجنسي عند عمر عامان. وعلى الرغم من أن البوري الحر من الأسماك البحرية ولكن من الممكن أقلمتها على المياه شبه المالحة والمدى المناسب لتربيتها من 14 إلى 40 جزء في الألف. وهي تتحمل مدى حراري من 3 إلى 35 درجة مئوية.

    كفاءة تحويل الغذاء Food conversion ratio (FCR):

وهي تمثل العلاقة النسبية ما بين كمية الغذاء المأكول ومعدل الزيادة الوزنية، أو هي عبارة عن كمية الغذاء المأكول اللازمة لإعطاء وحدة وزنية واحدة. وعادة تكتب على سبيل المثال (1.5 : 1) أو (1.5 كجم علف مأكول : 1 كجم زيادة وزنية) ؛ ولكن الشائع التعبير عنها هكذا 1.5.
كفاءة تحويل الغذاء = الغذاء المأكول (جم) ÷ الزيادة الوزنية (جم)

                          الدراسة رقم [1]


تأثير التغذية ببعض البذور عالية الدهن على الأداء الإنتاجي لهجين البلطي (البلطي النيلي × البلطي الأوريا) ؛ قام بهذه الدراسة عبدالحكيم وآخرون (Abdel-Hakim et al., 2003) ؛ أجريت هذه التجربة في 6 أحواض من الفيبرجلاس (1 م3/حوض) لدراسة تأثير إحلال 12.5% من بذور كاملة الدهن من الكانولا، الكتان، الفول السوداني، السمسم وفول الصويا المبثوقة محل نفس النسبة من كسب فول الصويا في العليقة المقارنة على أداء النمو في البلطي الهجين. استمرت التجربة لمدة 90 يوم وكانت العلائق التجريبية متشابهة تقريبا في الطاقة والبروتين وكانت الأسماك تتغذى بمعدل 3% من الكتلة الحية للحوض.

ويتم حساب كمية العلائق اللازمة للأسماك طبقاً لما يلي:
• وزن الكتلة الحية (البيوماس) كجم = متوسط وزن السمكة × عدد الاسماك.
• معدل التغذية (%). فهو مثلا في هذه الدراسة 3%.
• كمية العلائق (كجم) = وزن الكتلة الحية × معدل التغذية.
ويتم وزن الأسماك كل 15 يوماً حتى يمكن تعديل معدل التغذية طبقاً للزيادة في وزن الكتلة الحية.

ويمكن تلخيص النتائج المتحصل عليها كما يلي:

 


• العليقة المقارنة والعليقة المحتوية على بذور فول الصويا المبثوقة أظهرت أعلى وزن للأسماك في نهاية التجربة بصورة معنوية يليها تنازليا العلائق المحتوية على بذور الفول السوداني، السمسم ، الكتان، والكانولا على التوالي.
• أظهرت العلائق المختبرة تأثيرات معنوية على معدل النمو، متوسط النمو اليومي، استهلاك الغذاء، معامل التحويل الغذائي، معدل النمو النسبي وكذلك الاستفادة من البروتين والطاقة ولكن بصورة أقل من العليقة المقارنة والمحتوية على بذور فول الصويا المبثوقة.
• التحليل الكيماوي لجسم السمكة تأثر معنويا بالمعاملات المختبرة.
• تغذية أسماك البلطي الهجين على العليقة المقارنة وكذلك المحتوية على بذور فول الصويا المبثوقة كانت أفضل في الكفاءة الاقتصادية مقارنة بالعلائق المختبرة الأخرى.

البلطي الحساني (أوريا) Tilapia aurea : لون البطن أزرق مخضر أو معدني فاتح وحافة الزعنفة الظهرية حمراء والزعنفة الصدرية مائلة للون الأزرق.

                         الدراسة رقم [2]

غذية بالطحالب الخضراء المزرقة على أداء النمو والإنتاجية والتحليل الكيميائي لأسماك البلطي النيلي ؛ قام بها محمود وآخرون (Mahmoud et al., 2003) ؛ أجريت هذه الدراسة في محطة بحوث المعمل المركزي لبحوث الثروة السمكية بالعباسة مدينة أبوحماد – محافظة الشرقية – مصر؛ بهدف دراسة أثر مستوى الطحالب الخضراء المزرقة (blue green algae) في تغذية الأسماك (10% - 20% - 30% من وزن الأسماك يوميا) على أداء النمو لأسماك البلطي النيلي في الفترة من 15/5/2003 وحتى 15/8/2003 تم استخدام عدد 210 إصباعية بمتوسط وزن واحد جرام وتم تقسيم هذا العدد إلى 7 أقسام متساوية يحتوى كل قسم على 30 إصباعية، ثم قسمت على مكررين كل مكرر 15 سمكة. بعد ذلك تم وضع الأسماك في أحواض زجاجية حجم الواحد 100 لتر به ماء منزوع الكلور وكان متوسط درجة حرارة المياه 28°م.

   وكانت المعاملات كالآتي:


- المعاملة الأولى (ت1) التغذية بالطحالب الخضراء المزرقة بمعدل 10% ومن وزن الأسماك يومياً.
- المعاملة الثانية (ت2) التغذية بالطحالب الخضراء المزرقة بمعدل 10% من وزن الأسماك يومياً بالإضافة إلى تغذية الأسماك على عليقة 25% بروتين بمعدل 10% من وزن الأسماك يومياً.
- المعاملة الثالثة (ت3) التغذية بالطحالب الخضراء المزرقة بمعدل 20% من وزن الأسماك يومياً.
- المعاملة الرابعة (ت4) التغذية بالطحالب الخضراء المزرقة بمعدل 20% من وزن الأسماك يومياً بالإضافة إلى تغذية الأسماك على عليقة 25% بروتين بمعدل 10% من وزن الأسماك يومياً.
- المعاملة الخامسة (ت5) التغذية بالطحالب الخضراء المزرقة بمعدل 30% من وزن الأسماك يومياً.
- المعاملة السادسة (ت6) التغذية بالطحالب الخضراء المزرقة بمعدل 30% من وزن الأسماك يومياً بالإضافة إلى تغذية الأسماك على عليقة 25% بروتين بمعدل 10% من وزن الأسماك يومياً.
- المعاملة السابعة (ت7) تغذية الأسماك على عليقة فقط 25% بروتين بمعدل 10% من وزن الأسماك يومياً (عليقة مقارنة).

النتائج المتحصل عليها يمكن تلخيصها في الآتي:


• بزيادة مستوى الطحالب الخضراء المزرقة في التغذية تحسن معدل النمو النوعي و معدل التحويل الغذائي.
• أفضل مستوى لتغذية أصباعيات البلطي النيلي بمتوسط وزن واحد جرام والتي أعطت أفضل النتائج في قياسات النمو والكفاءة الغذائية والتركيب الكيميائي لجسم السمكة هو التغذية بالطحالب الخضراء المزرقة بمعدل 30% من وزن الأسماك يومياً بالإضافة إلى تغذية الأسماك على عليقة 25% بروتين 10% من وزن الأسماك يومياً أي المعاملة السادسة (ت6) ثم يليها (ت4) ثم (ت2) ثم (ت7).

الكفاءة الغذائية أو كفاءة الاستفادة من الغذاء (Food Efficiency) : فهي تمثل معكوس (أي مقلوب) الكفاءة التحويلية للغذاء Food conversion ratio (FCR) ولكن في صورة نسبة مئوية.
الكفاءة الغذائية (%) = (الزيادة الوزنية بالجرام ÷ الغذاء المأكول بالجرام) × 100

                     الدراسة رقم [3]

 


تأثير مستوى بروتين الغذاء والكثافة ومستوى التغذية على معدل أداء أسماك البلطي النيلي ؛ قام بها عياط و عباس (Ayyat and Abbas, 2003) ؛ تم تقسيم أسماك البلطي النيلي إلي 8 مجاميع كل منها تم توزيعها في 3 أحواض زجاجية لكل مجموعة. المجاميع الأربع الأولى تغذت على عليقة معتدلة البروتين (25.4%) والمجاميع الأربع الأخرى على عليقة مرتفعة البروتين (35.1%). تم وضع الأسماك داخل كل مجموعة بمستويين تكثيف (100 و 150 سمكة في المتر مكعب). وتم وضع داخل كل مستوى تكثيف مستويين من التغذية هما 3.0 و 5.0% من وزن الجسم يومياً. أوضحت النتائج أن معدل النمو اليومي يزداد بـ 48.04% ومعدل التحويل الغذائي يتحسن بـ 13.48% في المجاميع التي تغذت على مستوى مرتفع من البروتين طوال فترة التجربة (1-4 شهور). في حين أن معدل النمو ينخفض بـ 20% وكذلك معدل التحويل الغذائي ينخفض بـ 20.82% في الأسماك التي تم تربيتها بمعدل كثافة مرتفع (150 سمكة/م3) عن تلك التي وضعت تحت نظام 100 سمكة/م3. معدل النمو اليومي يزداد بـ43.91% ومعدل التحويل الغذائي يتحسن بـ 33.08% في الأسماك التي تغذت على مستوى مرتفع من التغذية (5% من وزن الجسم) عن تلك التي تغذت على مستوى منخفض من الكثافة (100 سمكة/م3) وعلى مستوى تغذية مرتفع (5%) سجلت أعلى معدل نمو. تركيز البروتين الكلي، الألبيومين، الجلوبيولين، الكرياتينين و AST في سيرم الدم زاد معنويا بزيادة تركيز البروتين في الغذاء، بينما انخفض ALT معنويا. وانخفض تركيز البروتين الكلي، الألبيومين، الجلوبيولين، الكرياتينين و AST في سيرم الدم معنويا بزيادة كثافة الأسماك في الحوض ، بينما ازداد الـ ALT. تركيز مكونات الدم لم يتأثر معنويا بالتداخل بين مستوى التغذية وانخفاض كثافة الأسماك في الحوض ومستوى التغذية. محتوى الجسم من الدهون يزداد بزيادة مستوى التغذية وانخفاض كثافة الأسماك في الحوض. وفي النهاية أوضح البحث أن أسماك البلطي النيلي التي تغذت على عليقة بها 35% بروتين وتغذت بمستوى 5% وبمعدل 100 سمكة في المتر المكعب سجلت أعلى معدل نمو.

(ALT, AST): هي أنزيمات الكبد حيث أن (ALT) اختصار لأنزيم alanine aminotransferase ، بينما (AST) اختصار لأنزيم aspartate aminotransferase.

                      الدراسة رقم [4] 


الاحتياجات الغذائية من السيلينيوم لإصبعيات أسماك البلطي النيلي ؛ قام بها عيد (Eid, 2003) ؛ لقد قدرت الاحتياجات الغذائية من السيلينيوم (selenium) لإصبعيات سمك البلطي النيلي التي 10.1جم حيث غذيت سبع مجموعات مختلفة من الأسماك على علائق نقية تتراوح نسبة السيلينيوم المضاف إليها من صفر إلى 5 ملجم/كجم عليقة في صورة Na2SeO3 وذلك لمدة 70 يوماً.
وقد وجد أن نمو إصباعيات سمك البلطي النيلي يتأثر بتركيز السيلينيوم المضاف للعليقة حيث وجد أن أقل نمو وأعلى نسبة نفوق كان في المجموعات التي تتراوح بسبة السيلينيوم بها صفر إلى 0.1 ملجم/كجم بينما وجد أن أعلى زيادة في الوزن وأعلى استفادة من الغذاء كانت في مجموعات الأسماك التي غذيت على علائق نسبة السيلينيوم بها أعلى من 0.2 ملجم/كجم. وقد وجد أن تركيز السيلينيوم في العضلات والكبد تزداد بزيادة نسبة السيلينيوم في العليقة. وكذلك وجد أن أقل احتياجات غذائية لإصبعيات سمك البلطي النيلي كانت 0.2 ملجم/كجم عليقة جافة وذلك في حالة توفر نسبة كافية من فيتامين هـ. هذا ما أكدته البيانات الخاصة بالنمو ونشاط أنزيم جلوتاثيون بيروكسيداز (glutathioneperoxidase) غير المرتبط في الكبد وبلازما الدم في إصباعيات سمك البلطي النيلي.

                       الدراسة رقم [5]


استخدام دودة الأرض في تغذية إصباعيات البلطي النيلي ؛ قام بها خطاب وآخرون (Khattab et al., 2003) ؛ أجريت هذه الدراسة لبحث تأثير استبدال بروتين مسحوق السمك (Fish meal protein) ببروتين مسحوق ديدان الأرض المجفف (Earthworm meal) على أداء النمو والاستفادة من الغذاء لإصباعيات البلطي النيلي بمتوسط وزن 4.7 جم.
تم تكوين خمسة علائق تحتوي مسحوق ديدان الأرض المجففة والتي ربيت بالمعمل لاستبدال صفر ، 25 ، 50 ، 75 ، 100 من بروتين مسحوق السك والذي يمثل 20% من العليقة وقيمت حيويا خلال فترة التجربة 8 أسابيع. كل العلائق كانت تحتوي على حوالي 33% بروتين خام و 4800 كيلو كالوري طاقة كلية لتغطي احتياجات البلطي تبعا للمجلس القومي للبحوث الأمريكي NRC (1993).
أظهرت نتائج التجربة أن إصباعيات البلطي النيلي التي تغذت على عليقة تحتوي على 100% استبدال مسحوق السمك ديدان الأرض المجففة أعطت أحسن النتائج في قياسات النمو والكفاءة الغذائية والتركيب الكيماوي لجسم السمكة والكفاءة الاقتصادية.

                       الدراسة رقم [6] 


اختزال سمية الرصاص في عليقة أسماك البلطي النيلي ؛ قام بها عياط وآخرون (Ayyat et al., 2003) ؛ نقص وزن الجسم الحي والزيادة اليومية في الوزن لأسماك البلطي النيلي معنويا (عند مستوى 0.1%) مع زيادة مستوى الرصاص بالعليقة. وقد زاد وزن الجسم الحي أو زيادة الجسم اليومية لأسماك البلطي متأثرة بفيتامين هـ أو إضافة الكالسيوم في العلائق. سجلت الأسماك التي تناولت عليقة مضاف إليها الكالسيوم نسبة نمو أعلى من المجاميع الأخرى بالتجربة. قل الغذاء اليومي المتناول معنويا بتأثير زيادة مستوى الرصاص بالعليقة. زيادة مستوى الرصاص بالعليقة يضعف من معامل التحويل الغذائي أثناء فترات التجربة. إضافة فيتامين هـ والكالسيوم للعلائق زادت معنويا (5%) من الغذاء المتناول وحسنت من التحويل الغذائي.خلال كل مستوى من مستويات الرصاص في العليقة، الغذاء اليومي المتناول زاد بدرجة طفيفة وتحسن معامل التحويل الغذائي مع إضافة فيتامين هـ أو إضافة الكالسيوم عند الفترة من بداية التجربة وحتى 4 شهور.
• قلت كمية هيموجلوبين الدم، البروتين الكلي والألبيومين (0.1%) معنوي بينما زادت اليوريا، الكرياتينين، ALT، AST معنويا (0.1%) مع زيادة مستوى الرصاص في العليقة.
• ارتفعت نسبة هيموجلوبين الدم ، البروتين الكلي، والألبيومين معنويا (1%) أو (0.1%) بينما اليوريا، الكرياتينين ALT ، AST قلت معنويا (5%) أو (0.1%) مع فيتامين هـ أو عند إضافة الكالسيوم للعليقة.
• تأثر كل من الهيموجلوبين، البروتين الكلي، الألبيومين، الجلوبيولين والكرياتينين و AST غير معنويا بالتداخل بين مستوى الرصاص والإضافة للعليقة بينما تأثرت اليوريا، ALT معنويا (5%).
• نقصت رطوبة الجسم ومحتوى الدهن معنويا (1%) بينما محتويات البروتين زادت معنويا (5%) بزيادة مستوى الرصاص بالعليقة، ولم يتأثر الرماد بمستوى الرصاص.
• زاد محتوى الدهن معنويا (5%) عند وضع الإضافات في العليقة.
• ومن ناحية أخرى زادت ترسيبات الرصاص بالجسم معنويا (0.1%) بزيادة مستوى الرصاص في عليقة الأسماك،وقلت معنويا (1%) رواسب الرصاص في السمكة عند إضافة فيتامين هـ والكالسيوم.

ويعتبر الهواء هو المصدر الرئيسي للتلوث بالرصاص Lead ودائما ما يكون نتيجة عوادم موتورات السيارات. وتتأثر سمية عنصر الرصاص في الأسماك بوجوده في المياه، فمثلاً يمكن تقليل نسبة ذوبانه في المياه عن طريق زيادة درجة القلوية pH للمياه، أو برفع تركيزات عنصر الكالسيوم والماغنسيوم في المياه ويتسبب التسمم بعنصر الرصاص في تلف أنسجة الخياشيم ودائما ما تموت الأسماك بالاختناق وفي حالات التسمم المزمنة تحدث تغييرات في مكونات الدم مع تلف الأعضاء الداخلية والجهاز العصبي المركزي – ويؤدي التسمم بالرصاص في الإنسان إلي العديد من الأمراض مثل الأنيميا وخاصة في الأطفال والسيدات الحوامل إلى جانب الإعاقة الذهنية والعصبية بالأطفال.
وتحتوي الأسماك في المياه غير الملوثة على نسبة منخفضة من الرصاص (أقل من 80 جزء / بليون) / في حين تصل هذه النسبة في الأسماك التي تعيش في أنهار أو بحيرات ملوثة والقريبة من المناطق الصناعية إلي 500 جزء / بليون ، إلا أن الأسماك المحفوظة (المعبأة) في علب صفيح تصل نسبة الرصاص بها إلى 1000 جزء / بليون ، حيث أن علب الصفيح تزيد الأسماك المعبأة بداخلها بكمية إضافية من الرصاص والتي تنتقل من معدن العبوة إلي السمك المعبأ بها.

                           الدراسة رقم [7]

تأثير معدلات التغذية وكثافة التخزين على الأداء الإنتاجي لأسماك البلطي المرباه تحت ظروف لاستزراع المكثف ؛ قام بها عثمان وآخرون (Osman et al., 2003a) ؛ في هذه التجربة والتي أجريت بكلية الزراعة – جامعة عين شمس – تم استخدام إصبعيات بلطي نيلي (ظاهريا Oreochromis niloticus) بمتوسط وزن بداية 30كجم للسمكة وذلك لمدة 98 يوم في أحواض زجاجية مرتبطة بنظام مائي مغلق، تم تقسيم الأسماك إلى مجموعتين تم تغذيتهما على مستويين غذائيين هما 1.5% ، 1.7% من الوزن التمثيلي للأسماك (W0.8) ، تم تقديم كل مستوى غذائي لأربع كثافات سمكية بالأحواض تحقق 200 ، 300 ، 400 ، 500 سمكة/متر مكعب وتم تمثيل كل معاملة بعدد 3 أحواض.
وقد أظهرت النتائج أن هناك علاقة عكسية بين الكثافة السمكية ومتوسط وزن السمكة بينما هناك علاقة طردية مع الكتلة الحيوية وأن المستوى الغذائي الثاني 1.7% من الوزن التمثيلي يوميا والكثافة السمكية تخزين 200 سمكة /متر مكعب هي أفضل المجموعات التجريبية من حث النمو وكفاءة التحويل الغذائي. ولم يكن هناك تأثير للكثافة السمكية على نسب النفوق أو التركيب الكيميائي للجسم.

                         الدراسة رقم [8]

تأثير مصادر الزيوت على أداء النمو، الاستفادة من الغذاء وتركيب جسم أسماك البلطي الهجين (البلطي النيلي × البلطي الأوريا) ؛ قام بها الخولي وآخرون (El-Kholy et al., 2003) ؛ تم تكوين 6 علائق متشابهة في محتواها من النيتروجين (30% بروتين خام) تحتوى على 6 مصادر مختلفة من الزيوت هي زيت الذرة ، زيت بذرة القطن ، زيت بذرة الكتان ، زيت الكانولا ، زيت السمك و زيت دوار الشمس بمستويين 3.5% ، 7% لدراسة تأثيرها على الأداء ، كفاءة استخدام الغذاء وتركيب جسم أسماك البلطي الهجين (البلطي النيلي × البلطي الأوريا). تم توزيع 480 إصبعية بمتوسط وزن (1 ± 0.05 جرام) عشوائيا على 24 حوض زجاجي سعة 60 لتر مياه (60×40×30سم) في نظام مغلق لإعادة استخدام المياه. تم تغذية كل من العلائق المختبرة على مجموعتين من الأسماك بمعدل 3% من الوزن الحي الأسماك قسمت على 3 وجبات يومية طوال مدة التجربة والتي استمرت 98 يوما.

وقد أظهرت النتائج المتحصل عليها ما يلي:


• في المستويات المنخفضة من الزيوت كان أداء الأسماك أفضل من المستويات المرتفعة ، وقد انخفض معدل الزيادة في وزن الأسماك بزيادة مستوى الدهن في العلائق.
• كما أعطت مجموعات الأسماك التي تغذت على المستويين من زيت السمك ، والمستويات المنخفضة من زيت دوار الشمس وزيت الذرة أعلى النتائج في زيادة الوزن ، متوسط الزيادة اليومية ، معدل النمو النسبي ومعدل الزيادة النسبية.
• لا توجد فروق معنوية في محتوى الرطوبة بجسم الأسماك التي تغذت على مصادر الدهون المختلفة فيما عدا بين مجموعة الأسماك التي تغذت على 3.5% من كل من زيت الذرة وزيت الكانولا.
• أيضا لا توجد فروق معنوية في محتوى جسم الأسماك من المادة الجافة في المجاميع التي تغذت على زيت بذرة الكتان ، زيت الكانولا وزيت دوار لشمس وكانت نسبة المادة الجافة عالية في المجاميع التي تغذت على العلائق المحتوية على 3.5% زيت ذرة و 7% زيت سمك بينما احتوى جسم الأسماك في بداية التجربة وكذلك المغذاة على عليقة تحتوي على 3.5% زيت كانولا على اقل محتوى من المادة الجافة.


• ومن جهة أخرى احتوى جسم الأسماك في نهاية التجربة على قيمة متوسط من البروتين الخام ، مستخلص الأثير ، الرماد ، وكذلك الطاقة.
• وقد وجد أن تغذية أسماك البلطي على زيت السمك أظهرت أفضل أداء مع عدم وجود فروق معنوية بالمقارنة مع التغذية على زيت دوار الشمس. ونظرا للارتفاع النسبي لسعر زيت السمك مقارنة بسعر زيت دوار الشمس يمكن استخدام زيت دوار الشمس بنجاح كمصدر للطاقة عند تغذية اسماك البلطي.

                      الدراسة رقم [9] 

 


استخدام نوعين من النباتات المتحملة للملوحة في تغذية أسماك البلطي النيلي ؛ قام بإعدادها محمد عثمان وآخرون (Osman et al., 2003b) ؛ في تجربة أجريت لمدة 8 أسابيع تم تغذية إصبعيات البلطي النيلي (5.6 ±0.053 جم/سمكة) على 5 علائق تجربيبة متساوية في محتوى البروتين الخام (35%). تم استبدال 10 ، 20 % من زوائد القمح في العليقة المقارنة بالدلب Sesuvium portulacastrum في العليقة 2 ، 3 والرجلة الساحلية Conocarpus erectus في العليقة 4 ، 5 . تم إجراء التجربة في أحواض مرتبطة في دائرة مغلقة مزودة بفلتر بيولوجي وفلتر ميكانيكي، وتم تثبيت درجة حرارة الماء على 27 درجة مئوية باستخدام سخان كهربائي يتم التحكم فيه بواسطة ترموستات.
وقد أظهرت النتائج أن مجموعة الأسماك التي تم تغذيتها على العليقة التي تحتوي على 10% C. erectus أظهرت معدل نمو نسبي (2.05%/يوم) وكفاءة تحويل غذائي (1.78 جم غذاء/جم نمو) وكانت أفضل معنويا (عند مستوى 5%) من المجوعات الأخرى. مع مضاعفة نسب الإحلال انخفض معدل النمو وكفاءة الاستفادة ن بروتين العليقة بكفاءة أعلى من باقي المجموعات بما فيها المجموعة المقارنة. لم تؤثر المعاملات معنويا (عند مستوى 5%) على معدل نفوق الأسماك. كذلك لم تؤثر المعاملات على بروتين الجسم فيما عدا المجموعة الثالثة والتي انخفض معنويا بروتين الجسم بها. أيضا أثرت المعاملات سلبا على دهن الجسم وكان أقل محتوى من الدهن في المجموعة التي تغذت على العليقة الخامسة. الرماد الخام كان مرتفع نسبيا في المجموعة الثالثة بالمقارنة مع باقي المجموعات بما فيها المجموعة المقارنة.
وبوجه عام وتحت ظروف التجربة يلاحظ أن المجموعات السمكية التي تم تغذيتها على C. erectus أعطت نتائج أفضل من تلك التي تم تغذيتها على S. portulacastrum ، وأنه يمكن إحلال حتى 20% من C. erectus بدلا من مصدر الكربوهيدرات (زوائد القمح) في علائق البلطي لتحسين الأداء الإنتاجي.


                    الدراسة رقم [10] 


الأداء الإنتاجي للأسماك في المزارع المتعددة النامية في حقول الأرز مع التسميد العضوي ؛ قام بإعدادها جلال الدين عبدالعزيز وآخرون (Abdul-Aziz et al., 2003) ؛ أجريت هذه التجربة لدراسة التأثير المتبادل بين الأسماك النامية في حقول الأرز وبين محصول الارز. وقد تم استخدام ثلاث تكوينات من الأسماك الأول (البلطي النيلي + استاكوزا المياه العذبة) والثانية (المبروك العادي + الاستاكوزا) والثالثة (البلطي + المبروك + الاستاكوزا) مع التسميد العضوي في المعاملة الأولى (زرق الدجاج) ، الثانية (عليقة تجارية بمستوى 3% من وزن الأسماك) والثالثة (زرق الدجاج + العليقة التجارية 3% من وزن الأسماك) والرابعة (العليقة التجارية بمستوى 5% من وزن الأسماك) مقرنة مع المجموعة الخامسة (بدون زرق الدجاج أو العليقة التجارية).


وقد أظهرت النتائج أن مواصفات المياه كانت مناسبة لجميع الأسماك. وان المعاملة بزرق الدجاج والعليقة 3% من وزن الأسماك زادت من نمو البلانكتون والذي أثر بالتالي على وزن الأسماك المكتسب ومعدل النمو النسبي وصافي الدخل. وزاد محصول الأرز بنسب 9-24.6% عند تنمية الأسماك في حقول الأرز مقارنة مع الحقول الخالية من الأسماك وقد زاد صافي الدخل بنسب 42-180% عن الدخل في حالة عدم وجود الأسماك.
ويمكن النصح بتنمية المبروك العادي مع استاكوزا المياه العذبة في حقول الأرز مع التسميد بزرق الدجاج (39كجم/0.5 فدان/ شهرياً). مع إضافة العليقة التجارية بمستوى 3%من وزن الأسماك لزيادة صافي الدخل خاصة صغار المزارعين.

أنواع وسلالات الأسماك التي تربي في حقول الأرز .. قد تحدث أضرار لمحصول الأرز إذا لم يتم الاختيار المناسب للأسماك المستزرعة فمثلا يمكن لأسماك مبروك الحشائش التغذية على شتلات الأرز الصغيرة ، فلذلك يجب مراعاة تخزين واستزراع النوع المناسب من الأسماك في التوقيت المناسب حتى لا تتسبب في أية أضرار لمحصول الأرز. في أول مايو يمكن الحصول على زريعة عمر شهر من البلطي والمبروك وكذلك يمكن الحصول على زريعة المبروك الخريفي الناتج من نهاية الصيف (نوفمبر) ليتم تشتيتها في أحواض الحضانة.

                       الدراسة رقم [11] 


تأثير الفرجيناميسين أو اللاكتوساك على مظاهر النمو لأسماك البلطي النيلي أثناء فترة الحضانة ؛ قام بإعداد تلك الدراسة أبوزيد وآخرون (Abou Zied et al., 2003) ؛ أجريت هذه التجربة لدراسة تأثير الفرجيناميسين (virginiamycin) أو اللاكتوساك (lacto-sacc) كإضافة علفية على معدل الإعاشة، مظاهر النمو، كفاءة الاستفادة من الغذاء والكفاءة الاقتصادية لزريعة البلطي النيلي أثناء فترة الحضانة (50 يوم).
وزعت الزريعة التي متوسط وزنها 0.2جم بمعدل 50 ألف وحدة/حوض على عشرة أحواض ترابية ، مساحة الحوض 0.5 فدان ، ارتفاع الماء ذو المواصفات الجيدة به 110سم، وكان يتم استبدال ثلث الماء يومياً. وغذيت الزريعة على علائق متشابهة في محتواها من البروتين (35%) والطاقة (4500 كيلوكالوري/جم) بمعدل 8% من وزن الجسم وذلك بعد إضافة الفرجيناميسين أو اللاكتوساك لها بمعدل صفر ، 0.05% و 0.1% ليتكون خمس علائق مختبرة [العليقة الأولى: بدون إضافات (كنترول) ، العليقة الثانية : 0.05% فرجيناميسين ، العليقة الثالثة : 0.1% فرجيناميسين ، العليقة الرابعة 0.05% لاكتوساك ، العليقة الخامسة : 0.1% لاكتوساك] واستخدمت كل عليقة في حوضين.

وقد أظهرت النتائج ما يلي:


تحسنت مظاهر النمو ومعدل الإعاشة ، كفاءة الاستفادة من الغذاء والكفاءة الاقتصادية معنويا على مستوى 1% وذلك للعلائق التي أضيف إليها كل من الفرجيناميسين أو اللاكتوساك وتم الحصول على أحسن النتائج مع العليقة الثالثة تلاها العليقة الخامسة فالثانية فالرابعة وأخيرا الكنترول على التوالي، وكان تأثير إضافة الفرجيناميسين أو الاكتوساك على مكونات الجسم الكيماوية غير معنوي بينما كان له تأثير إيجابي على الكفاءة الاقتصادية.
مما سبق فإنه تحت ظروف التجربة يمكن أن يوصى باستخدام 0.1% فرجيناميسين أو 0.1% لاكتوساك كإضافة علفية في علائق أسماك البلطي النيلي أثناء فترة الحضانة.

                        الدراسة رقم [12]


أداء النمو لأسماك البلطي النيلي لمستزرعة في الأحواض الترابية تحت تأثير معاملات غذائية مختلفة ؛ قام بالدراسة كمال وآخرون (Kamal et al., 2003) ؛ أجريت هذه الدراسة بالمعمل المركزي لبحوث الأسماك بالعباسة مدينة أبو حماد – محافظة الشرقية – مصر. وكان الهدف من الدراسة التعرف على أداء النمو وإنتاجية أسماك البلطي النيلي المرباه في أحواض ترابية في نظام الاستزراع السمكي وحيد النوع تحت تأثير معاملات غذائية مختلفة وكان متوسط وزن الإصباعيات من أسماك البلطي النيلي يتراوح بين 2.2-2.5 جرام وتم إجراء 8 معاملات مختلفة وهي كالأتي (ت1) التسميد مع العلف الصناعي ، (ت2) التسميد مع العلف الصناعي والطحالب الخضراء المزرقة ، (ت3) العلف الصناعي فقط وتم استخدام 6 أحواض ترابية مساحة الحوض الواحد 20×50 متر وتم تخزين الأسماك بمعدل 1000 سمكة/للحوض. وتم تكرار كل معاملة مرتين والدراسة استمرت 90 يوم.

والنتائج المتحصل عليها يمكن تلخيصها في الأتي:

 


• إن أعلى متوسط جسم نهائي، معدل النمو النوعي، طول الجسم النهائي ونسبة الاستفادة من البروتين والطاقة تم تسجيلها لأسماك المعاملة (ت2) التسميد مع العلف الصناعي بالإضافة إلى الطحالب الخضراء المزرقة، يليها اسماك المعاملة (ت1) التسميد مع العلف الصناعي ، (ت3) العلف الصناعي فقط على التوالي.
• أفضل إنتاجية كلية تم الحصول عليها من المعاملة (ت2) التسميد مع العلف الصناعي والطحالب الخضراء المزرقة.
وتوصى الدراسة باستخدام الطحالب الخضراء المزرقة (5%) من وزن الجسم مع العلف الصناعي 25% بروتين بمعدل 2% من وزن الجسم يوميا مع التسميد (100كجم زرق دواجن/فدان) أسبوعيا بكثافة تخزين 4000 إصباعية/فدان من أسماك البلطي النيلي المرباه في أحواض ترابية.

إعداد/مني محمود

إشراف/أ.أماني إسماعيل

gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية information.GAFRD@gmail.com www.GAFRD.org

undefined

أقام المركز المصرى الدولى للزراعة اليوم الأحد حفل تخريج دفعة جديدة من الخبراء الأفارقة فى مجال "تنمية المزارع السمكية" برعاية الدكتور عادل البلتاجى وزير الزراعة واستصلاح الأراضى ، وذلك فى إطار تفعيل اتفاقيات التعاون الدولى مع هيئة التعاون الدولى اليابانية (جايكا) والصندوق المصرى للتعاون الفنى مع أفريقيا بوزارة الخارجية.

وقد استغرقت الدورة التدريبية 3 شهور خلال الفترة من 20 إبريل الماضى حتى 20 يوليو الجارى، بحضور 16 من الفنيين والخبراء فى الاستزراع السمكى يمثلون 11 دولة إفريقية وهي ( بنين، تنزانيا، جابون، جنوب السودان، سودان، غانا، كاميرون، كونغو، رواندا، مالاوى، زامبيا).

وشمل البرنامج التدريبى عرض كافة مراحل إنتاج الاستزراع السمكى والمعاملات الخاصة بها من ناحية (التفريغ، الاستزراع، الرعاية، التربية، التغذية، الإرشاد السمكى، وسائل الحفاظ على البيئة السمكية، مقاومة الأمراض، تداول الأسماك وتصنيعها)، كما تم عرض اقتصاديات تلك الصناعة ووسائل الإرشاد لها ونظم التشريعات.

كما تضمن ورش عمل وتطبيقات وزيارات ميدانية، ولقاءات حوار ونقاش مع نظرائهم العاملين فى قطاع الثروة السمكية بكافة مناطق الإنتاج السمكى والتى شملت محافظات (الإسكندرية، البحيرة، كفرالشيخ، الشرقية، الفيوم، أسوان، دمياط).

شارك فى التدريب العملى كل من المركز الدولى للأسماك والمعمل المركزى لبحوث الثروة السمكية بمنطقة العباسية بالشرقية، وهيئة تطوير وتنمية بحيرة السد العالى فى أسوان، ومعهد بحوث صحة الحيوان، ومصنع علف خاص بالأسماك، والمركز القومى لبحوث المياه لدراسة مقاومة ورد النيل، وكذلك الاستزراع السمكى فى المناطق الصحراوية ومناطق الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية.

إعداد / مينا راشد

إشراف / أ. أمانى إسماعيل

 

 

gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية information.GAFRD@gmail.com www.GAFRD.org

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 7 قراءة
نشرت فى 21 يوليو 2014 بواسطة gafrd

باتت كميات الأسماك في البحر المتوسط تتراجع بشكل ينذر بالخطر وحسب الدراسة التي أعدها باحثون من اليونان نقلتها  الشرق” فإن كميات الأسماك التي يتم صيدها من البحر المتوسط وخاصة من الأسماك الصغيرة تتزايد بشكل مستمر منذ عام 1990.

وقال باحثو مركز هيلينيك لأبحاث البحار في مدينة أنافيسوس اليونانية إنه خلافاً لما هو الحال عليه في شمال شرق المحيط الأطلسي الذي انتعشت فيه الأسماك واستقر تعدادها بشكل جيد بفضل تحسين اللوائح والرقابة القانونية خلال السنوات العشر الماضية، فإن الوضع في البحر المتوسط ينذر بالخطر.

وتوصل الباحثون تحت إشراف باراسكيفاس فاسيلاكوبولوس إلى هذه النتيجة بعد تحليل البيانات الخاصة بالموجود من الأسماك من 42 نوعاً منها في البحر المتوسط في الفترة بين عام 1990 و2010. ونشر الباحثون نتائج دراستهم في مجلة «كارانت بايولوجي» المتخصصة.

إعداد/ نورهان كيره

إشراف/ أ.أمانى إسماعيل

gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية information.GAFRD@gmail.com www.GAFRD.org

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 10 قراءة
نشرت فى 21 يوليو 2014 بواسطة gafrd

 

 


كشفت دراسة حديثة نشرت نتائجها ” القبس ” أن الأسماك تفقد غريزة البقاء لديها وصولا إلى الانجذاب للحيوانات التي تفترسها كلما ارتفعت نسبة حموضة المحيطات التي يتسبب بها الاحترار المناخي .

وبينت دراسات أجريت قبالة سواحل بابوازيا – غينيا الجديدة في شعاب مرجانية تتسم مياهها بنسبة حموضة اعلى من المعدل بسبب نشاط بركاني تحت البحر، إن الأسماك في هذه المناطق لديها سلوك خطر بالمقارنة مع تلك الموجودة في المناطق البحرية ذات نسب الحموضة الأقل ارتفاعا .

وأشار البروفيسور فيليب مانداي من جامعة جيمس كوك الاسترالية إلى أن «الأسماك تتفادى إجمالا رائحة حيوان مفترس لها، وهو أمر منطقي»، لكن الأسماك في هذه المياه العالية الحموضة «تبدأ بالانجذاب إلى هذه الرائحة، وهو أمر مذهل .

 إعداد/ نورهان كيره

إشراف/ أ.أمانى إسماعيل

 

gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية information.GAFRD@gmail.com www.GAFRD.org

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 6 قراءة
نشرت فى 21 يوليو 2014 بواسطة gafrd

undefined

قال إبراهيم العسقلانى، مدير مديرية التموين بمحافظة القاهرة، إن المديرية تناقش استعدادات عيد الفطر المبارك، من خلال تخصيص غرفة عمليات لتلقى شكاوى المواطنين خلال أيام العيد، بالإضافة إلى تشديد الرقابة على الأسواق، والتأكد من تاريخ صلاحية المنتجات فى الأسواق.

وأشار العسقلانى، فى تصريحات خاصة لـ "اليوم السابع"، إلى أن المديرية تقوم بسحب عينات الأسماك المملحة للتأكد من صلاحيتها للاستخدام الآدمى لكثرة الإقبال عليها فى العيد، مع مراقبة تطبيق منظومة الخبز الجديدة والرقابة على جودة رغيف الخبز.

 إعداد / أيمن رمزى

إشراف / أ.أمانى اسماعيل

gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية information.GAFRD@gmail.com www.GAFRD.org

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 7 قراءة
نشرت فى 21 يوليو 2014 بواسطة gafrd

سمك البلطى

undefined

بلطى1

أسعار تبدأ من 12.25 إلى 13.25 جنيه                     تكنا البلاستيك   

بلطى2

أسعار تبدأ من 11 إلى 12 جنيه                               تكنا البلاستيك  

بلطى3

أسعار تبدأ من 5 إلى 7 جنيه                                  تكنا البلاستيك  

بلطى أسوانى

الأسعار تبدأ من 5 إلى 17  جنيه                            تكنا البلاستيك

فلية بلطى

الأسعار تبدأ من 22 إلى 58 جنيه                            بالطلب

 

 قشر بياض 

undefined

الأسعار تبدأ من 15 إلى 19 جنيه                       تكنا البلاستيك

سمك البياض

undefined

بياض أملس 1( بلدي)

الأسعار تبدأ من 11إلى 25 جنيه                     تكنا البلاستيك

بياض أملس 2(   خليجى ـ بحيره ناصر ـ مزارع)

لايوجد أسعار لسمك بياض أملس 2 علي البوابة الإليكترونية لسوق العبور

 

سمك القراميط  

undefined

الأسعار تبدأ من 8 إلى 18 جنيه            تكنا البلاستيك

 

سمك الشيلان 

undefined

الأسعار تبدأ من 8 إلى 18 جنيه            تكنا البلاستيك

 

سمك الثعابين

undefined

الأسعار تبدأ من 20 إلى 120 جنيه                        تكنا البلاستيك

 

 سمك المكرونة

undefined

مكرونة خليجي

لايوجد أسعار لسمك مكرونة خليجي علي البوابة الإليكترونية لسوق العبور

مكرونة سويسي

الأسعار تبدأ من 16 إلى 19 جنيه                            طاولة خشب

برانس اسكندراني

لايوجد أسعار لسمك برانس إسكندراني علي البوابة الإليكترونية لسوق العبور

مكرونة مجمدة

الأسعار تبدأ من 6 إلى 9 جنيه                              كرتونة

 سمك موسي

undefined

الأسعار تبدأ من 25 إلى 35 جنيه                       طاولة خشب

 

السبيط - الكاليماري- السابيا

undefined

الأسعار تبدأ من 30 إلى 50 جنيه          طاولة خشب - تكنا بلاستيك

 

 القرش

undefined

الأسعار تبدأ من 14 إلى 20 جنيه                      طاولة خشب

 

سمك الحدادي

الأسعار تبدأ من 4 إلى 6 جنيه                 طاولة خشب - بالوزن

 

 الكابوريا

undefined

الأسعار تبدأ من 6 إلى 34 جنيه                طاولة خشب - تكنا بلاستيك

 

 سمك المرجان

undefined

مرجان 1

لا يوجد أسعار لسمك المرجان 1 علي البوابة الإليكترونية لسوق العبور

مرجان 2

لا يوجد أسعار لسمك المرجان 2 علي البوابة الإليكترونية لسوق العبور

مرجان مجمد

الأسعار تبدأ من 6 إلى 9 جنيه                             كرتونة

 

سمك البربون

undefined

بربون 1

لا يوجد أسعار لسمك بربون 1 علي البوابة الإليكترونية لسوق العبور

بربون 2

لا يوجد أسعار لسمك بربون 2 علي البوابة الإليكترونية لسوق العبور

بربون مجمد

الأسعار تبدأ من 7 إلى 10 جنيه                        كرتونة


 سمك الدنيس

undefined

لا يوجد أسعار لسمك الدنيس علي البوابة الإليكترونية لسوق العبور


 الجمبري 

undefined

جمبري جامبو

لا يوجد أسعار للجمبري جامبو علي البوابة الإليكترونية لسوق العبور

جمبري1

لايوجد أسعار لسمك جمبري 1 علي البوابة الإليكترونية لسوق العبور 

جمبري2

الأسعار تبدأ من  60 إلى 90 جنيه                    طاولة خشب

جمبري2 مجمد

الأسعار تبدأ من  60 إلى 90 جنيه                    كرتونة

جمبري3

الأسعار تبدأ من  20 إلى 40 جنيه                    طاولة خشب

 

 سمك البوري 

undefined

بورى1

الأسعار تبدأ من 21  إلى 25  جنيه                   تكنا  بلاستيك

بورى2

الأسعار  تبدأ من 15 إلى 20 جنيه                تكنا  بلاستيك


سمك الكشر (الوقار)

undefined

الأسعار تبدأ من  30 إلى 50 جنيه                    طاولة خشب


سمك الشعور

undefined

لا يوجد أسعار الشعور علي البوابة الإليكترونية لسوق العبور


سمك القاروص- اللوت

undefined

الأسعار تبدأ من  30 إلى 40 جنيه                    طاولة خشب

سمك الموزة

undefined

لا يوجد أسعار الموزة علي البوابة الإليكترونية لسوق العبور

سمك الباغة

undefined

لا يوجد أسعار الباغة علي البوابة الإليكترونية لسوق العبور

 

سمك السردين

undefined

سردين 

لا يوجد أسعار لسمك السردين علي البوابة الإليكترونية لسوق العبور

سردين مجمد

الأسعار تبدأ من 7 إلى10 جنيه                            كرتونة

                  

سمك الكسكمري

undefined

لا يوجد أسعار لسمك الكسكمري علي البوابة الإليكترونية لسوق العبور

 سمك الماكريل

undefined

ماكريل مجمد

الأسعار تبدأ من 11 إلى 15 جنيه                         كرتونة

 

اعدته للنشر على الموقع / مني محمود

المصدر: http://www.oboormarket.org.eg/prices_today.aspx

Fishmarket

أسماك العبور

undefined

الحمد لله حمداً كثيراً طيباً

اليوم سنبحر سويا مع موضوع فى غاية الدقة والاهمية لكل مربى دواجن التسمين ومن خلالة سيتضح لك جودة الكتكوت من عدمة .

فالكثير منا دائما يعلق مشكلة الدورة بالكتكوت ولكن والان سنعرف ونتعلم سويا كيف نختبر جودة الكتكوت فى فترة التحضين .

======================

جميع الحقوق محفوظة لصفحة آل سلام لتعبئة المواد الغذائية ودواجن التسمين

https://www.facebook.com/allsallamForfoodpackagingandpoultryfattening

يسمح بتداول النشر ولكن بشرط ذكر

المصدر 

http://kenanaonline.com/mas2008

undefined

 

Normal 0 false false false EN-US X-NONE AR-SA

من اهم المقاييس التى تستطيع من خلالها قياس جودة الكتكوت

هى درجة حرارة الكتكوت الداخلية

من خلالها تعرف جودة الشغل او تحكم على فترة الحضانة عاملة اية معاك

طبعا لان الفترة دى لو الشغل فيها غير جيد فتوقع حدوث مشاكل مرضية وتحويل غذائى سيئ

طيب هنقول معلومات سريعة عن الموضوع دا

اولا درجة الحرارة المثلى لجسم الكتكوت 40 الى 41 درجة 

هنقيسها ازاى

فية ترمومتر بتاع الاذن الطبية زى اللى بيتحط فى الاذن دا

بيوضع برفق فى فتحة المجمع او مؤخرة الكتككوت

(( برفق علشان ميمتش منك)) 

ونقيس الحرارة طبعا هو رقمى 

لو درجة الحرارة اقل من ال40 الى 41 درجة فوجب عليك انك ترفع حرارة الحضانة 

طبعا فية امور اخرى تاثر على حرارة الكتكوت الداخلية 

وهى

** انك تتاخر فى تشغيل الدفايات يعنى لازم تشتغل قبل الدفعة بفترة لا تقل عن 12 الى 24 ساعة علشان كل حاجة فى العنبر تاخد حرارة التحضين

** انخفاض مستوى الرطوبة فى بعض اجزاء العنبر  بيعمل حرارة داخلية سيئة

ودا علشان قدرة الهواء على نقل الحرارة 

** عدم توزيع الهواء داخل العنبر بكفاءة بيقلل درجة حرارة الكتكوت الداخلية 

فية مقياس تانى كل الناس عارفينة وهو انتشار الكتاكيت فى الحضانة

بس المقياس دا مش دقيق جدا

الادق هو حرارة الكتكوت الداخلية 

فعلا لو عملت حرارة داخلية جيدة تاكد ان الطير هيحول معاك كويس وهيتاخر او تقل المشاكل التنفسية معاك

فية امور كتير نعرف منها خد سير الدورة او جودة التربية او هل الكتكوت ماشى صح او غلط 

هنقول هنا اختبار ين بيتعمل اول 12 ساعة 

الاختبار الاول 

فحص الحوصلة

علشان نعرف اكل ولا لا 

بنجس الحوصلة برفق وهنلاقى حاجة من التلاتة دول

اما * طرية فدا دليل على انة شرب واكل

او * جامدة شوية ودا دليل على انة اكل كويس بس شرب مية قليل فى الحالة  دى انصحك بفحص ملوحة وحراراة المية لو كلة تمام عادى

او * لينة جدا او سايبة شوية ودا دليل على انة شرب مية زيادة وعلف اقل

وهنا انصحك ب انك تحركهم شوية وتعمل العلف على شكل هرمى لجذب اتنباهة مع تظبيط الحرارة

الاختبار التانى

 

وهو درجة حرارة الفرشة ودى هامة جدا فى استهلاك العلف انة يكون طبيعى 

ودى هتجيب مشط رجل الكتكوت او اسفل قدمة وتحطها على وشك لفحص هل باردة او دافية شوية

لو بادرة دليل على برودة الفرشة وبالتالى هتلاقى استهلاك العلف فى اول الايام اقل 

وانصحك بتظبيط العلف واضافة مواد سكرية فى المية زى العسل الاسود

=====================

            مهندس / عاطف عبدالدايم

 

جميع الحقوق محفوظة لصفحة آل سلام لتعبئة المواد الغذائية ودواجن التسمين 

https://www.facebook.com/allsallamForfoodpackagingandpoultryfattening

يسمح بتداول النشر ولكن بشرط ذكر

المصدر 

http://kenanaonline.com/mas2008

undefined

Rendered Image

MAS2008

Mohamed Ali Sallam الدواجن آلم وأمل

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 76 قراءة
نشرت فى 15 ديسمبر 2013 بواسطة MAS2008

جميع الحقوق محفوظة لصفحة آل سلام لتعبئة المواد الغذائية ودواجن التسمين 

https://www.facebook.com/allsallamForfoodpackagingandpoultryfattening

يسمح بتداول النشر ولكن بشرط ذكر

المصدر 

http://kenanaonline.com/mas2008

undefined

undefined

============================

Normal 0 false false false EN-US X-NONE AR-SA

من المعروف ان دورة التسمين قصيرة جدا يعنى ممكن تتحسب بالساعات

يعنى نضرب 40 * 24= 960 ساعة

معنى كدا انى كل ساعة على الطير لابد من استغلالها استغلال امثل

طيب هنا هنقول نقطة معينة

الا وهى اوقات النشاط والخمول فى يوم الطير

يعنى كل طير لو اوقات نشاط زى العصر والساعة 10 مساة والساعة 4 فجرا والساعة 10 ص وبعد طلوع الشمس بشوية

الاوقات دى الطير بطبيعة الحال بيقوم ياكل ويشرب

طيب فية اوقات خمول يعنى الطير هتلاقية نايم ومتمدد على الفرضة ومش عاوز ياكل دى بنسميها اوقات خمول

طبعا اوقات الخمول والنشاط ثابتة بس ممكن تختلف من مكان الى اخر بس الاختلاف هيكون دقائق معدودة

طيب لية بنقول الكلام دا

علشان لو سيبنا الطير ياكل فى اوقات النشاط بس الدورة هتطول معانا

علشان كدا لازم نعمل احنا يقظة او فترة نشاط صناعى

طيب الكيفية ازاى

** اننا نمشى جانب الجدار من كلا الجانبين علشان الطير يقوم وياكل

دى عن الكيفية

طيب التوقيت ازاى

* التوقيت طبعا لو جيت عند اوقات النشاط وهتقومهم يبقى انت خسرت مجهود على الفاضى

ولو جيت تقومهم عند اول اوقات الخمول بردة مش هتستفيد حاجة لان الطير هينام تانى

طيب الحل

الحل اننا كل ساعتين الى 3 ساعات همشى جانب الجدار علشان اقومهم

لاكن هختار اوقات بعد الخمول بساعة مثلا

طبعا كل واحد قاعد وسط قطيعة عارف امتى الخمول وامتى اليقظة

بكدا ممكن تستغل كل ساعة من حياة الطير وتقصر الدورة عندك

بس دايما تراعى ان تسيب فرصة للطير يهضم يعنى بعد كل فترة يقظة سيبلة ساعة او بعد لفة جانب الجدار سيبلة ساعة بعدها

تخيل ان كل دا ممكن ميتعملش وفية حاجة واحدة بس تقوم بالدور كلة

الا وهى برنامج الاضاءة

يعنى لو عملت برنامج متقطع على مدار اليوم هو اللى هيقوملك الطير من غير تدخل منك                                                  

فية بعض الناس بتعمل الاتنين برنامج اضاءة وكمان بتعمل يقظة صناعية

ودى بردة خليها بعد اضاءة النور ب2 ساعة .


                                               م/ عاطف عبدالدايم

 

جميع الحقوق محفوظة لصفحة آل سلام لتعبئة المواد الغذائية ودواجن التسمين 

https://www.facebook.com/allsallamForfoodpackagingandpoultryfattening

يسمح بتداول النشر ولكن بشرط ذكر

المصدر 

http://kenanaonline.com/mas2008

undefined

MAS2008

Mohamed Ali Sallam الدواجن آلم وأمل

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 78 قراءة
نشرت فى 20 أكتوبر 2013 بواسطة MAS2008

يقول علماء البيولوجيا البحرية إن قناديل البحر هذه واسعة الانتشار، تعيش في جميع بحار العالم تقريبا. تطفو سابحة في المياه الضحلة، وقد تلقي بها الأمواج إلى رمال الشاطىء. ويشرحون أنها سُميت هكذا لاستدارتها وشفافيتها وشكلها الذي يشبه القنديل المعروف في الاستضاءة.

أما جسمها فيتكون معظمه من الماء (نحو 98 في المئة)، لذلك نجدها تتحلل بسرعة لافتة مخلفة على الشاطىء آثارا بسيطة لمكوناتها العضوية، تختفي هي أيضا في غضون أيام قلائل. ولأنها شبه شفافة، يمكن رؤية أعضائها الداخلية وقنواتها الشعاعية من الخارج. وتتفاوت أحجام قناديل البحر. فمنها الصغير الذي لا يتعدى حجمه حبة البازلاء، ومنها المتوسط الذي يتراوح قطر مظلته من 7 سنتيمترات إلى 40 سنتيمترا. وهناك أنواع عملاقة قد يبلغ قطرها أكثر من مترين وطول لوامسها أكثر من 30 مترا ووزنها نحو طن، كما في النوع «سيانيا» الذي يقطن المناطق الباردة في شمال المحيط الأطلسي، أو قد يصل طول لوامسها إلى 9 أمتار رغم صغر قطرها مثل قنديل «البارجة البرتغالية».

الخلايا اللاسعة لقنديل البحر تساعده في الدفاع عن نفسه، أو اصطياد فرائسه، أو الالتصاق بمرتكز. وهذه الخلايا هي نفسها التي تسبب الألم والحروق في جلد الضحية، إذ تحتوي الأكياس الخيطية إما على مواد شديدة القلوية محبة جدا للماء مما يؤدي إلى اندفاع الخيط ناحية الضحية فور دخول الماء إليه عند الإثارة، وإما على مواد بروتينية سامة في شكلها السائل. وإذا ما انغمست أطراف تلك الخيوط في جلد الضحية، انطلقت منها المواد الحارقة أو السامة مسببة حروقا والتهابات مؤلمة قد تؤدي في بعض الحالات إلى الوفاة.

لمعالجة لسعات القنديل، يغسل الجزء المصاب بماء البحر، وليس بالماء العذب الذي يحفز انطلاق مواد الخيوط اللاسعة. ويجب عدم إزالة أجزاء القناديل الملتصقة بالجسم بأدوات حادة، وعدم لفها بقطع القماش أو دعكها بالرمال، فذلك يؤدي إلى تحفيز الخلايا اللاسعة. ويفضل إزالة الأجزاء الملتصقة بملاقط. وينصح بعدم استخدام الكحول على اللسعات، لأنها تزيد من تأثيرها. ويمكن استعمال محلول مخفف من الخل (5 في المئة) أو عصير الليمون أو بعض الزيت لتخفيف حدة اللاسعات. كما يمكن دهن الجزء المصاب بالكريمات المسكنة للآلام.

سبل المكافحة

اقتُرحت في كثير من الدول، ومن بينها مصر، حلول ميكانيكية لجمع قناديل البحر بغرض حماية السابحين وغيرهم ممن ينزلون إلى مياه الشاطئ من أضرارها المحتملة. ويُذكر أن في الإمكان الاستفادة من قناديل البحر في صناعات عدة، منها استخدام المادة القلوية الكاوية التي تفرزها في بعض العلاجات الطبية، والاستفادة من مادتها اللزجة في صناعة مواد رغوية للربط بين المواد، في حين تُستخدم بقايا جسم القنديل في صناعة الأعلاف، كما أن هناك بعض الأنواع التي تؤكل في دول شرق آسيا.

وثمة حلول تعتمد على المكافحة البيولوجية لقناديل البحر في البيئة البحرية ذاتها، حيث يتم استزراع كائنات تتغذى عليها، كنوع معين من السلاحف البحرية (ترسا) التي تربى في المزارع ثم تطلق في مياه البحر لتفترس القناديل، علما بأن القناديل انتشرت بشكل ملحوظ بعد اختفاء السلاحف. وهذا ما تقوم عليه فكرة المشروع المقدم في نوفمبر/ تشرين الثاني 2008 من الاتحاد العربي لحماية الحياة البرية التابع لمجلس الوحدة الاقتصادية العربية، ليتم تنفيذه في مدينة العريش المصرية. وتتولى المشروع على مدى خمس سنوات منظمة ألمانية متخصصة بمكافحة قناديل البحر، تحت إشراف الاتحاد العربي وبرعاية محافظة شمال سيناء وبتمويل من منظمات مانحة يصل إلى 9 ملايين دولار. وقد تمت الموافقة على المشروع لتربية سلاحف الترسا وإطلاقها، بعد أن ثبت نجاح المشروع مماثل في مدينة اللاذقية السورية قبل سنتين بكلفة 30 مليون دولار. وقد طرح الفكرة العالم المصري أحمد زويل.

إعداد / أيمن رمزى

إشراف / أ.أمانى اسماعيل

 

gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية information.GAFRD@gmail.com www.GAFRD.org

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 12 قراءة
نشرت فى 20 يوليو 2014 بواسطة gafrd

يقول علماء البيولوجيا البحرية إن قناديل البحر هذه واسعة الانتشار، تعيش في جميع بحار العالم تقريبا. تطفو سابحة في المياه الضحلة، وقد تلقي بها الأمواج إلى رمال الشاطىء. ويشرحون أنها سُميت هكذا لاستدارتها وشفافيتها وشكلها الذي يشبه القنديل المعروف في الاستضاءة.

أما جسمها فيتكون معظمه من الماء (نحو 98 في المئة)، لذلك نجدها تتحلل بسرعة لافتة مخلفة على الشاطىء آثارا بسيطة لمكوناتها العضوية، تختفي هي أيضا في غضون أيام قلائل. ولأنها شبه شفافة، يمكن رؤية أعضائها الداخلية وقنواتها الشعاعية من الخارج. وتتفاوت أحجام قناديل البحر. فمنها الصغير الذي لا يتعدى حجمه حبة البازلاء، ومنها المتوسط الذي يتراوح قطر مظلته من 7 سنتيمترات إلى 40 سنتيمترا. وهناك أنواع عملاقة قد يبلغ قطرها أكثر من مترين وطول لوامسها أكثر من 30 مترا ووزنها نحو طن، كما في النوع «سيانيا» الذي يقطن المناطق الباردة في شمال المحيط الأطلسي، أو قد يصل طول لوامسها إلى 9 أمتار رغم صغر قطرها مثل قنديل «البارجة البرتغالية».

الخلايا اللاسعة لقنديل البحر تساعده في الدفاع عن نفسه، أو اصطياد فرائسه، أو الالتصاق بمرتكز. وهذه الخلايا هي نفسها التي تسبب الألم والحروق في جلد الضحية، إذ تحتوي الأكياس الخيطية إما على مواد شديدة القلوية محبة جدا للماء مما يؤدي إلى اندفاع الخيط ناحية الضحية فور دخول الماء إليه عند الإثارة، وإما على مواد بروتينية سامة في شكلها السائل. وإذا ما انغمست أطراف تلك الخيوط في جلد الضحية، انطلقت منها المواد الحارقة أو السامة مسببة حروقا والتهابات مؤلمة قد تؤدي في بعض الحالات إلى الوفاة.

لمعالجة لسعات القنديل، يغسل الجزء المصاب بماء البحر، وليس بالماء العذب الذي يحفز انطلاق مواد الخيوط اللاسعة. ويجب عدم إزالة أجزاء القناديل الملتصقة بالجسم بأدوات حادة، وعدم لفها بقطع القماش أو دعكها بالرمال، فذلك يؤدي إلى تحفيز الخلايا اللاسعة. ويفضل إزالة الأجزاء الملتصقة بملاقط. وينصح بعدم استخدام الكحول على اللسعات، لأنها تزيد من تأثيرها. ويمكن استعمال محلول مخفف من الخل (5 في المئة) أو عصير الليمون أو بعض الزيت لتخفيف حدة اللاسعات. كما يمكن دهن الجزء المصاب بالكريمات المسكنة للآلام.

سبل المكافحة

اقتُرحت في كثير من الدول، ومن بينها مصر، حلول ميكانيكية لجمع قناديل البحر بغرض حماية السابحين وغيرهم ممن ينزلون إلى مياه الشاطئ من أضرارها المحتملة. ويُذكر أن في الإمكان الاستفادة من قناديل البحر في صناعات عدة، منها استخدام المادة القلوية الكاوية التي تفرزها في بعض العلاجات الطبية، والاستفادة من مادتها اللزجة في صناعة مواد رغوية للربط بين المواد، في حين تُستخدم بقايا جسم القنديل في صناعة الأعلاف، كما أن هناك بعض الأنواع التي تؤكل في دول شرق آسيا.

وثمة حلول تعتمد على المكافحة البيولوجية لقناديل البحر في البيئة البحرية ذاتها، حيث يتم استزراع كائنات تتغذى عليها، كنوع معين من السلاحف البحرية (ترسا) التي تربى في المزارع ثم تطلق في مياه البحر لتفترس القناديل، علما بأن القناديل انتشرت بشكل ملحوظ بعد اختفاء السلاحف. وهذا ما تقوم عليه فكرة المشروع المقدم في نوفمبر/ تشرين الثاني 2008 من الاتحاد العربي لحماية الحياة البرية التابع لمجلس الوحدة الاقتصادية العربية، ليتم تنفيذه في مدينة العريش المصرية. وتتولى المشروع على مدى خمس سنوات منظمة ألمانية متخصصة بمكافحة قناديل البحر، تحت إشراف الاتحاد العربي وبرعاية محافظة شمال سيناء وبتمويل من منظمات مانحة يصل إلى 9 ملايين دولار. وقد تمت الموافقة على المشروع لتربية سلاحف الترسا وإطلاقها، بعد أن ثبت نجاح المشروع مماثل في مدينة اللاذقية السورية قبل سنتين بكلفة 30 مليون دولار. وقد طرح الفكرة العالم المصري أحمد زويل.

إعداد / أيمن رمزى

إشراف / أ.أمانى اسماعيل

 

gafrd

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية information.GAFRD@gmail.com www.GAFRD.org

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 12 قراءة
نشرت فى 20 يوليو 2014 بواسطة gafrd

م.ز.عصام عزيز هيكل

esamaziz
مهندس زراعي خريج كلية الزراعة جامعة الازهر بالقاهرة قسم وقاية النبات شعبة المبيدات 2012 ايميل:eng.3sam3aziz@yahoo.com »

ابحث

جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,654,750

Sciences of Life