وتكمن أهمية هذه المرحلة في الخمس سنوات الأولى من حياه الطفل , حيث تعتبر مرحلة حرجة بالنسبة لنموه العقلي وتنمية قدراته واكتساب مهارات النمو المختلفة وتعطى فرصة أكبر لمعرفه وفهم حقيقة المشكلة وأبعادها وأسلوب العمل بخصوصها ، وكذلك يسمح للطفل بان يبدأ تعليمة وتدريبية بشكل سليم ويتجنب العادات السيئة والسلوكيات الغير مفيدة.

  • كيفية الاكتشاف المبكر

أن الاكتشاف المبكر يكون سهلا في الحالات شديدة الإعاقة حيث يظهر عليهم التأخر في مراحل نموهم الطبيعية , بينما الحالات البسيطة فقد يصعب اكتشافها وتشخصها مبكرا لأنه من الممكن أن تشعر الأسرة بأنه طبيعي في الخمس سنوات الأولى من عمر الطفل وحتى مراحل متقدمة من العمر , لذلك يجب وجود نظام لتسجيل الأطفال الذين يتعرضون لأي عوامل خطورة , مرتبطة بحدوث الإعاقة الذهنية وضرورة متابعتها بواسطة متخصصين لملاحظة أي خلل في تطورهم، فيمكن بالتالي اكتشاف إعاقتهم مبكرا ، وعمل اللازم لهؤلاء الأطفال .

<!--

المصدر: الأستاذة / هند أبو المكارم (اخصائية اجتماعية)

ساحة النقاش

mahmoudmemo000
<p>nice subject</p>
mahmoudmemo000
<p>جيد ولكن نطلب المزيدعن التدخل المبكر</p> <p>&nbsp;</p>
eltebi
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

177,508