رابطة الياسمين الدمشقي للأدب والفكر

========== دمعٌ و لائمٌ ===========

انهمرَ 

دمعُ عينيها

فغطَّي 

حزنُهُ الخُدودَ 

 

وغابت 

نضرةُ الوردِ

وشقت 

دموعها أُخدودا

 

يا لائما للورد 

ضياع لنضرة

رفقا وكن 

له أمله المفقود

 

فما للعين 

حيلة بدمعها

وما ذبول ورد

قصدها المقصود 

 

إن هي إلا 

نوائبٌ تمر بنا

فإن لم تكن 

عونا بمحنة 

فحسبك بيننا 

بابك الموصود

=========== #بنات_افكارى_احمد_سعيد

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 5 مشاهدة
نشرت فى 29 إبريل 2018 بواسطة dmo3alyasmin
dmo3alyasmin
»

زياد

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

3,446