رابطة الياسمين الدمشقي للأدب والفكر

انك عاشق و مبدع :

 

قالت الحسناء يوما

لفؤادي حين أومأ

لها بالعشق و أبدا

شوقه ثم تهادا :

انك عاشق و مبدع

هل صحيح انا مبدع؟

و فؤادي قد تقطع

بهوى الحسن و لكن

لا فتاة لي تخضع

كلما اعشق انثى

تطعن القلب و تصدع

اني لا اهواك فارحل

و اشتك لابن المقفع

قالت الحسناء قولا

يا صديقي أنت مبدع

لكن الدنيا حظوظ

لك حظ الفقر مدقع

في شذى الأشواق ورد

روضك صحراء بلقع

كلما تهوى سناء

نجه لا يرضى يطلع

و بحار الشعر فيك

تمطر و الغيم يهطع

فانتظر تمضي الغيوم

و شموس الحب تسطع

قد تروم انثى مثلك

غارقا و النبض يقبع

بقصيد الشعر يوما

و شغاف القلب قطع

فتذوب الروح فيك

و تقول الآن أقنع

انما فيك نقاء

و البهاء بان يلمع

فأنا أهواك صبحا

و ليالي الهجر أقمع

دمت يا حسناء عمري

أملا قولك يزرع

في فؤادي و بروحي

يبعد الحزن و يصفع

و يحوك الدفأ بيتا

في سماء الشعر يشرع

يبحر القلب هنيئا

بشراع الحب أروع

حينما العاشق يصدق

في المشاعر فهو مبدع

و فراشات و ورد

نغم اشواقك تسمع

أحمد الحجاج

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 12 مشاهدة
نشرت فى 26 يناير 2018 بواسطة dmo3alyasmin
dmo3alyasmin
»

زياد

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

3,361