centerpivot

يتناول هذا الموقع الزراعات المختلفة تحت نظام الرى المحورى

مرض البياض الذغبى فى الخيار والقرعيات



جميع نباتات العائلة القرعية قابلة للإصابة بالمرض ويعتبر البياض الزغبي من أكثر الأمراض خطورة على الخيار والكنتالوب، خاصة في الزراعات المحمية وترجع شدة اصابة الخيار والكنتالوب لوجود خمسة سلالات من الفطر الممرض جميعها تصيب الخيار والكنتالوب ذو الجلد الشبكي بينما لا تصاب باقي القرعيات بكل السلالات الممرضة من الفطر.



الأعراض :
يشاهد المرض أولا على الأوراق السفلية (الأكبر عمرا) حيث يظهر على السطح العلوي للأوراق بقع زاوية (محصورة بين العروق) صفراء اللون على يقابلها على السطح السفلى نموات زغبية بيضاء أو مائلة للرمادى وهى عبارة عن الحوامل الجرثومية التي تخرج من الثغور. تكون النموات الزغبية واضحة عند وجود الرطوبة المرتفعة . تشكل البقع الزاوية المحصورة بين عروق الورقة مع بعضها البعض شكل المربعات الشطرنجية . بتقدم الإصابة يتحول لون البقع إلى اللون البني أو البني المحمر. ربما تموت الورقة المصابة بشدة إلا أنها تظل قائمة و تنحني حوافها إلى أعلى. تؤدى الإصابات الشديدة إلى تقزم النباتات و تساقط الأوراق و إنتاج ثمار رديئة غير مستساغة الطعم. لا يحدث الفطر إصابة على أى من الأزهار و الثمار.

المسبب: Pseudoperonospora cubenis
الحوامل الكونيدية للفطر تتفرع فى الثلث العلوي منها تفرعات بين الأحادي و الثنائي الشعبة فتكون مشابهة لتلك التي يكونها Peronospora. تنتهى التفرعات بنتوئات خطافية شبه حادة تحمل كونيديات بيضاوية أو مائلة للاستطالة . تنبت الكونيديات بأنبوبة إنبات أو جراثيم ثنائية الأسواط .
دورة المرض
لا يكون الفطر جراثيم جنسية ولذلك فإن مصدر اللقاح الأولي والثانوي هو الجراثيم الكونيدية المتكونة على العوائل الاقتصادية و البرية والتي تحمل بواسطة الهواء. ينتشر المرض فى جو رطب مائل للبرودة أو الدفء و المدى الحراري لحدوث الإصابة بوجه عام يتراوح بين حوالى 10°م : 28°م ، و يتوقف تقدم المرض فى الجو الحار الجاف . ينتشر المرض بدرجة كبيرة في الزراعات الصيفية المتأخرة و بدرجة أقل في زراعات الربيع . يتطلب إنبات الكونيديات و حدوث الإصابة توافر رطوبة نسبية 100 % لمدة 6 ساعات . و تتكون الحوامل الكونيدية و الكونيديات فى ودرجة الحرارة مثلى تتراوح بين 18°م - 22°م . ينتشر الممرض بواسطة تيارات الهواء و رزاز المطر و بواسطة أيدى و ملابس القائمين بالعمل .
المكافحة: 1. الأصناف المقاومة : تربية و زراعة أصناف أو هجن مقاومة .
2. العمليات المزرعية : رغم أن المرض ينتشر بتيارات الهواء فإن إتباع دورة زراعية و مراعاة النظافة المزرعية و إتباع الإجراءات الصحية يحد من حدوث الإصابة . كما يجب مراعاة الاعتدال فى الري و ضبط عملية التسميد بإعطاء النبات الاحتياجات الفعلية بصورة متزنة .
3. المكافحة الكيماوية : تطبيق برنامج مكافحة كيميائية مناسب باستخدام المبيدات النحاسية أو باستخدام الريدوميل بمجرد ظهور أعراض المرض .
المكافحة الحيوية : تفيد المبيدات الحيوية التي يكون فيها العامل الحيوى البكتيرياBacillus subtilisus، و يذكر أنه يعمل على منع إنبات الكونيديات و تثبيط نمو أنابيب الإنبات و تثبيط عملية الالتصاق بسطح العائل .5. المقاومة المستحثة : يكون ذلك بالمعاملة بالأسبرين (Acetyl salicylic) أو فوق أوكسيد الهيدروجين أو أحد المستحضرات الحديثة المشابهة له فى التأثير .
6. المستخلصات الطبيعية ( بدائل المبيدات ) يعتبر زيت النيم Azaderachta indicaمن المواد الفعالة في مكافحة الحشرات و الأكاروسات و الفطريات الممرضة ، وقد وجد أنه يفيد فى مكافحة كل من البياض الزغبي و الدقيقي فى القرعيات .
والله الموفق...............

 

المصدر: من مواضيع م جمعة عطا بمنتدى الزراعيين
centerpivot

مهندس جمعة محمد عطا 01226076461 [email protected]

  • Currently 112/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
40 تصويتات / 6118 مشاهدة

ساحة النقاش

م جمعة محمد عطا

centerpivot
مهندس زراعى بكلية الزراعة جامعة الاسكندرية مدير محطة البحوث الزراعية التابعة للكلية كاتب لكثير من المواضيع الزراعية بمعظم المنتديات عضو اللجنة الدائمة لممر التعمير سكرتير عام منتدى العلوم والتكنولوجيا الزراعية خبير زراعة وانتاج الاعلاف الغير تقليدية ( الشعير المستنبت ) خبير استصلاح واستزراع الاراضى الصحراوية خبير الزراعة تحت نظام الرى »

زراعة وانتاج الطماطم

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,169,119