موسوعة المؤرخ بسام الشماع

باحث المصريات بسام رضوان الشماع

مصريات

“صلاح الدين الأيوبي – رد الاعتبار”

 

صلاح الدين الأيوبي رجل أثر بشكل كبير في إعادة تشكيل خريطة منطقتنا وقاد جيشه إلى انتصارات غاية في الأهمية ، رجل أحترمه الصديق وعمل له العدو مليار حساب ، عبقرية تكتيكية فذة وأتسم بالرحمة المغلفة بالعزة والقوة ، هو القائد المسلم صلاح الدين الأيوبي محرر القدس وفيما يلي محاولة لتعريفكم أعزائي القراء على هذه الشخصية المتفردة وأيضاً هي محاولة لرد الاعتبار لصلاح الدين الأيوبي من هجمات بعض المزورين والحاقدين عليه وعلى انجازاته مع جيشه العظيم
هذا هو صلاح الدين الحقيقي ليس صلاح الدين يوسف شاهين هذا هو التاريخ الحقيقي الموثق وليس هلاوس مذيع تليفزيوني و لا حاقد طبيب بلا خلفية تاريخية .
1.     <!--[endif]-->أستعاد الخوازميون والأتراك المسلمون القدس فى عام 1244 م . و في عام 1291 م أستعاد المماليك عكا محطمين بذلك آخر ولاية صليبية.
2.     <!--[endif]-->أبطال جيش المسلمين مثل نور الدين محمود زنكي وعماد الدين زنكي وقطز وبيبرس، تم ذكرهم ودراسة جهادهم و انتصاراتهم في كتب الغرب.
3.     <!--[endif]-->يقول الرحالة التركي "أوليا جلبي" أنه عندما أغار الصليبيون على مصر في زمن السلطان نور الدين (الملقب بالشهيد) : " فعين صلاح الدين قائدا على 80 ألف جندي ، وأرسله إلى مصر، ولما بلغ صلاح الدين القطر المصري وأنتصر على الكفار في المنصورة سميت المدينة بهذا الاسم وكان أسمها " ريحان" حتى إذا بلغ مصر سالما غانما أستقبله المصريون بابتهاج عام وجعلوه سلطان مصر متفائلين به ومعجبين بتدبيره . وهى نظرة تاريخية مغلفة من قِبل أوليا جلبي .
4.     <!--[endif]-->أخطأ أوليا جلبي عندما كتب هجمت على مصر أسبانيا اللعينة بألف سفينة عن طريق دمياط . صحح د.أحمد متولي مقدم و مراجع كتاب "سيحاتنامة" لأوليا الخطأ قائلا في الهامش :" لم تهجم أسبانيا على مصر مطلقا".
5.     <!--[endif]-->يقول أوليا أن كل برج من أبراج القلعة الذهبية (قلعة الجبل) كان يتسع لألف جندي ، ويصف بئر يوسف: " ويبلغ طوله حتى قاع البئر 3000 خطوة وهو مكان مظلم وجد مخيف، فلا يستطع النزول إليه إلا الشجعان ، و موجز القول أن من ساح في الدنيا ولم يرَ هذه البئر فكأنه لم يرَ شيئا و لم يعرف ما الفن وما المقصد من كون الإنسان أشرف المخلوقات" .
6.     <!--[endif]-->يروى المقريزى أن يوسف صلاح الدين أختار مكان قلعة الجبل بنفسه عن طريق وضع ثلاثة قطع من اللحم في ثلاثة أماكن ثم اختار المكان الذي يبقى فيه اللحم أطول مدة ممكنة دون أن يفسد، وهو ما يثبت أن صلاح الدين كان عالم بعلم البيئة و الهواء الصحي كما كان على علم بجغرافية المكان واتجاه الريح التي أستخدمها في هزيمته للفرنجة الصليبيين في موقعة حطين.
7.     <!--[endif]-->لم يتخذ صلاح الدين قلعة الجبل مقرا للحكم ولم يعش فى قصر كما فعل العبيديون الفاطميون الشيعة .
8.     <!--[endif]-->سك صلاح الدين وخلفاؤه عملات ذهبية وفضية ونحاسية، يوجد درهم فضي لصلاح الدين في المتحف البريطاني بتاريخ 1184 م وصل وزنه إلى 9.560 جرام ، وقد تم سكه في حلب السورية، يوجد على الوجهين تصميم للنجمة السداسية و بداخل إحداهما تم سك عبارة" الناصر صلاح الدين يوسف".
 

 

bassamalshammaa

المؤرخ بسام الشماع

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 64 مشاهدة
نشرت فى 27 ديسمبر 2016 بواسطة bassamalshammaa

باحث المصريات بسام رضوان الشماع

bassamalshammaa
»
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

18,061