الاحساس بالحب - كيف؟

الاحساس بالحب - كيف؟

قال تعالى: ﴿ وَمِنْ آيَاتِهِ أَنْ خَلَقَ لَكُمْ مِنْ أَنْفُسِكُمْ أَزْوَاجًا لِتَسْكُنُوا إِلَيْهَا وَجَعَلَ بَيْنَكُمْ مَوَدَّةً وَرَحْمَةً إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَاتٍ لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ ﴾ [الروم: 21].

صدق الله العظيم

هناك عوامل متعددة وكثيرة تجعلك تشعر بالحب وهى عوامل يتحكم فيها مخ الانسان بما يفرزه من هرمونات متعددة لكل هرمون فعل وعمل خاص سوف نبينه فى حديثنا عن الحب هذا الشئ الجميل الذى يشعرك بالحياة وبهجتها ويجعلك تعيش فى عالم من الخيال واحلام اليقظة وبناء القصور فى الخيال والهواء وأنت الوحيد الذى ترى تلك القصور نعم انه الحب كما يقولون عليه الحب اعمى نعم فحب الرجل جزء من حياته أما المرأة فهو كل حياتها وهذا يرجع إلى ان المرأة تحب بكل كيانها فإذا شعرت بالحب تظل ليل نهار تفكر في من تحبه وتكرس حياتها لأجله لان الله وهبها قلب حنون ومشاعر تغلب على تصرفاتها حتى تكون حنونة على أطفالها ومصدر حنان وسكينه لزوجها ولأن نسبه المادة التي يفرزها العقل عند المرأة أكثر من النسبة التي يفرزها عقل الراجل والتي تحفز وتعبرعن المشاعر الجميلة التي يشعر بها المحبين والتغيرات الكيميائية عندما تتألف القلوب

وهناك واحد من أكثر المركّبات الكيميائية المرتبطة بالحب وبمشاعره، هو (الفينيل إيثيل أمين) تلك المادة الموجودة في الشيوكولاته و التي تسبب الإدمان ولذلك نجد كثيرا من النساء يعشقن الشوكولاته.

وهذا الهرمون له تأثير يشبه تأثير المخدّر، الأمر الذي يعطيك الطاقة حتى تبقى الليل بطوله مستيقظًا للتحدّث مع الحبيب الجديد...في مراحل الحب الأولى يفرز المخ هذه المادة الكيميائية (P.E.A)التي تحقق الشعور بالرضا والنشاط الوجداني و الانجذاب بين الطرفين والشعور القوي بالاقتراب من الطرف الآخر وهناك مادة (الدوبامين) داخل المخ التي تعطي الإحساس باللهفة والرغبة.

أما هرمون الأوكسيتوسين الذي تفرزه الغدة النخامية فهو المسئول عن شعور السعادة بالعلاقة الحميمة فتزيد نسبته بالدم مع قوة الإحساس باللمس فأثناء العملية الجنسية تستمر مادة الأوكسيتوسين بالتزايد لأقصى معدلاته لحين الوصول للذروة ثم تهبط بشكل مفاجئ وهنا يعطي المخ شحنات كهربائية تشبه الشحنات التي تتواجد عند حدوث نوبات الصرع عند المصابين به .

والبحث عن الحب الحقيقي في هذا الزمن أمر عندما يفكر فيه العديد من الأشخاص يجدونه صعباً ونادر الوجود،والاسباب متعددة وكثيرة ولكن اذا اردنا ان نعرف الحب الطبيعى والحقيقى والصادر عن اخلاص للنية ورغبة فى الحياة فهو:

• هو إحسان الظن بمن تحب• هو التماس العذر لمن تحب.

• هو أن ترى تصرفات من تحب أعمالاً تستحق أن تفتخر بها، حتى لو كانت تافهة.

• هو أن ترتسم اﻻبتسامة على وجهك حينما تأتي سيرة من تحب، وﻻ تجد في قلبك سوى كل حب لهم، رغم الاختلاف بينكم في الرأي والطباع والمواقف.

• هو أن تسعد لسعادة من تحب، حتى لو كان ما يسعدهم يخالف ما يسعدك.

• هو أن يظهر الحب في كلماتك حينما تتحدث عنهم، فيرى الناس محبتك لهم، فيحبونهم.

• هو أن تكون أول مَن يدافع عنهم حينما يسيء أحد إليهم، وإن لم يكونوا موجودين، فيعلم مَن حولك أن الإساءة إليهم هي خط أحمر، لا ينبغي لهم تعديه.


هذا هو الحب الحقيقي.

فالحب هو ميل القلب إلى من تحب، وهو مشاعر فطرية في قلوب جميع البشر، لكنها تحتاج إلى تعلُّم فن إظهار الحب برِقَّة وجمال، وهذا ما لا يتقنه الكثيرون رغم بساطته وسهولته.

ومن هنا يعتبر الحب من الركائز الأساسية في نجاح الحياة الزوجية، ومنه تتولد السكينة والمودة والرحمة.وتستمر الحياة بالتعاون بين الاحبة وتحمل المشاق والصعاب من اسعاد كل فرد للأخر ولماذا ؟ لأنه الحب هكذا يكون

======================


حسن عبدالمقصود على

المصدر: موقع بسمة امل العائلى
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 55 مشاهدة
نشرت فى 15 إبريل 2020 بواسطة basmetamle

حسن عبدالمقصود على رزق

basmetamle
موقع بسمة امل موقع ثقافى اجتماعى عائلى لجميع افراد الاسرة العربية »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

16,832