القاهرة : كشفت دراسة مصرية حديثة بكلية الاقتصاد المنزلي جامعة المنوفية عن أن استخدام أواني الألومنيوم التقليدية غير المعالجة في عمليات الطبخ وحفظ الأطعمة ، خاصة ذات المحتوي العالي من المواد المخاطية مثل القلقاس أو الملوخية ، أو التي يضاف إليها بعض المواد الحامضية‏ ، مثل عصير الليمون أوعصير الطماطم والرمان لتحسين مذاقها يسبب مرض الزهايمر ويساعد علي القضاء علي الخلايا العصبية

وأكد الدكتور يوسف الحسنين أستاذ التغذية وعميد الكلية أن الدراسة التي أجرتها الباحثة مها أحمد عبد العزيز بقسم علوم الأطعمة أثبتت أن طهو أنواع مختلفة من الأغذية‏(‏ اللحوم ـ الخضروات ـ الفاكهة‏)‏ في أواني مصنوعة من الألومنيوم يؤدي إلي حدوث تفاعلات كيميائية بين مكونات المواد الغذائية وجدار تلك الأواني ، وكانت محصلته حدوث تسرب عنصر الألومنيوم بتركيزات كبيرة من جدر الأواني إلي داخل المواد الغذائية المطهوة بها ، ودعا إلي الاستعاضة عنها بأواني طبخ أخري معالجة مثل الأواني الزجاجية أو الإستانليس ستيل ، حسب ما ورد بجريدة " الأهرام "‏.‏

وأثبتت الدراسة أن تركيز عنصر الألمونيوم الذي تم رصده في الأغذية المطهوة في الأواني المصنوعة من الألمونيوم تحت ظروف مشابهة تماما لما هو متبع في البيوت المصرية يكون أكثر من الحدود المسموح بوجودها في الغذاء وفق دساتير الأغذية المعمول بها عالمياً ، بل وتكفي تلك التركيزات المرصودة لأن تكون أحد أهم الأسباب لتعرض الأشخاص الذين يتناولون تلك الأغذية للعديد من المشاكل الغذائية والصحية والتي منها علي سبيل المثال نقص معدل امتصاص الغذاء في الجهاز الهضمي وكذلك نقص امتصاص الكالسيوم والحديد والفسفور والإصابة بالأنيميا والزهايمر‏.‏

 

المصدر: شبكه الاعلام العربيه
  • Currently 144/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
49 تصويتات / 1777 مشاهدة
نشرت فى 16 أكتوبر 2009 بواسطة ashrafhakal

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

3,445,273