يمكن تعريف الأشجار انها نباتات خشبية طولها اكثر من ثلاث أمتار لها ساق و احدة و قمة محددة ولها اوراق ايضا و يستفاد من جميع اجزائها في الاغلب.
ان بعض الأشجار تصدر اصوات مثل أصوات الطيور فقط عند الغروب و ذلك ان تلك الاشجار تحتوي على حفر صغيره و كثيره و بالطبع تكون مملوءه بالهواء و عند الغروب يدخل اليها الهواء البارد فيخرج الهواء الحار ليصدر ذلك الصوت الجميل.

و يوجد شجرة الضحك فيها مسحوق اذا استنشق الانسان منه يضحك لمدة نصف ساعه ثم ينامون نومه عميقه و سبب ذلك ان المسحوق ذو اللون الاسود من انواع السعوط الخطير على صحة الانسان و يفسد مع الزمن.

اشجار بالصدفه فهناك اشجار تنمو بالصدفه و ذلك لأن بعض السناجب يخبئ حبات البندق في الارض عن أعدائه ثم ينسى أين خبأها فتنمو شجرا.

و يمكننا معرفة عمر أية شجره من خلال الحلقات المتواجده على الجذع بالعرض من الداخل و بالطبع يمكننا التعرف على عمرها بعد قصها حتى يمكننا رؤية عدد الحلقات.اما بالنسبة للشجيرات فهي نباتات خشبية طولها لا يزيد عن ثلاث أمتار لها عدة سيقان و غير محددة القمة و الغرض من استعمال الشجيرات انها تزرع في الحدائق ذات المساحات الصغيرة و هي الأساس في زراعة الأسيجة و تزرع منفردة أو في مجموعات.تستعمل الشجيرات فى تجميل المداخل و تحديد المشايات و لتوفير العزلة و بناء المناظر الخلفية و الجميلة كما تزرع منفردة على المسطحات الخضراء و قد تزرع الشجيرات المتهدلة لتجميل ركن بالحدقة و لتوفير عنصر المفاجأة ، كما تستعمل لكتم الأصوات و تقليل الضوضاء عندما تكون الحديقة قريبة من مكان عام هذا بالاضافة الى استخدامها هى و الاشجار فى خلق الفرغات بكافة أنواع الحدائق.و تفيد الشجرات فى تجميل الحدائق صغيرة المساحة ، حيث يستحيل زراعة الأشجار الكبيرة كما تزرع فى الحديقة الطبيعية فى مجموعات متزاحمة ، و تحل أحيانا محل الحوليات لانتاج الازهار ذات الألوان المتعددة تدخل أيضا فى عمل الأسيجة ، خاصة المختلطة و التى يبقى اثرها الجميل طوال العام تقريبا و نظرا لارتفاعها المتوسط فانها تستخدم لايجاد التدرج الملائم بين الأشجار و الحوليات ، كما تلعب دورا فى ربط الحديقة بالمبانى.من أهم الشجيرات الأكاليفا و الأدهاتودا و البقم و سيزالبينيا و اللانتاناكمارا و الدورنتا الخضراء و المبرقشة و البيتسبورم و الدادونيا الدفلة و ورد الحمار و التيكوما و البوستاشيا و الهبسكس و الملفافسكس و التيفتيا الورد بأنواعه و التويا و المورايا وغيرها.




مع تحيات
اكوابونيك آل خوجه
م/ وجيه خوجه

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 20 مشاهدة
نشرت فى 9 نوفمبر 2016 بواسطة aquaponicwija

عدد زيارات الموقع

1,334