إعداد

أياد هاني إسماعيل العلاف

استاذ مساعد / قسم البستنة وهندسة الحدائق

كلية الزراعة والغابات / جامعة الموصل / العراق


التقليم (Pruning) هو عبارة عن إزالة بعض الأجزاء من الأشجار لغرض معين تستدعيه هذه العملية كأن يكون التحوير في نموها الخضري بإعطائها شكلا معينا يحمل اكبر كمية من الثمار الجيدة ذات مواصفات عالية الجودة.

تقليم أشجار الفاكهة :الغرض الأساسي من تقليم أشجار الفاكهة هو إيجاد توازن بين النمو الخضري و ألثمري للأشجار و تقليم الأشجار المثمرة له علاقة كبيرة بطبيعة حمل الثمار وبصفة عامة يجب علي المقلم أن يكون علي دراية تامة بطبيعة حمل الأزهار و الثمار في الأشجار المطلوب تقليمها كما يجب أن يكون التقليم خفيف أو متوسط حتى لا يقل إثمار الأشجار كما يراعي إزالة الأفرع المتشابكة و المتزاحمة و المصابة . ويجرى التقليم في أشجار الفاكهة لتحقيق عدة أغراض هامة هي :

1- بناء هيكل قوي ومنتظم للشجرة لتسهيل أجراء العمليات الزراعية المختلفة .

2- تربية الأشجار على أشكال مناسبة لطبيعة حمل الأثمار في الشجرة دون الحاجة لاستخدام السنادات الخشبية أو الأسلاك .

3- التوصل إلى توازن مثالي بين النمو الخضري والنمو ألثمري وتكوين خشب إثمار ذو إنتاجية عالية.

4- تنظيم توزيع الأثمار علي أجزاء الشجرة المختلفة مما يؤدي بالتالي إلى تحسين صفات الثمار

5- تنظيم الحمل السنوي للأشجار و التغلب علي ظاهرة تبادل الحمل أو المعاومة

6- إزالة الأجزاء اليابسة والمصابة بالأمراض والحشرات

7- حفظ الأشجار علي ارتفاع مناسب لسهولة جمع الثمار .

هناك العديد من الأمور الهامة التي يجب الأخذ بها عند قيامنا بتقليم أشجار الفاكهة وذلك لضمان نجاح عملية التقليم على أتم وأكمل وجه وبالتالي ضمان نمو خضري جيد للأشجار ينعكس إيجابا على زيادة الأزهار وبالتالي الحصول على حاصل جيد ومرتفع ومن هذه الأمور :-

۞ عند البدء بعملية التقليم يجب ملاحظة النمو الخضري للشجرة وكثافته لان زيادة النمو الخضري يؤثر على حساب الحاصل ، كما يجب معرفة حاصل الشجرة للمواسم السابقة وبعد ذلك يقرر المقلم نوع التقليم الذي يقوم به اعتمادا على عمر الأشجار وحاصلها ونموها الخضري .

۞ إن الإلمام بطبيعة حمل البراعم الزهرية في أشجار الفاكهة يعد موضوع مهم بالنسبة لمن يقوم بإجراء عملية التقليم من خلال التعرف على موقع البراعم الزهرية في الشجرة لان أي خطأ قد يؤدي إلى قلة الحاصل أو انعدامه بسبب قطع الدوابر) المهاميز الثمرية) وإبقاء البراعم الخضرية.

۞ يجب أن يكون الغرض من التقليم وخاصة تقليم الإثمار الحصول على كمية كبيرة من الثمار ذات النوعية الجيدة وليس الحصول على نمو خضري قوي لان هذا النمو (الخضري) ضروري عندما تكون الأشجار فتية وصغيرة .

۞ العمل على خف قمة الشجرة لأنها تظلل الأجزاء السفلى والأجزاء الواقعة في قلب الشجرة فقد تمنع عنها الهواء والماء والضوء.

۞ يجب القيام بإزالة الفروع المريضة بمرض أو حشرة معينة والأفرع اليابسة الجافة والمكسورة والمتزاحمة مع بعضها البعض. 

۞ انتخاب ارتفاع جذع الشجرة المناسب لطريقة التربية المناسبة للشجرة ومراعاة طبيعة نمو الصنف والأصل المطعم عليه لان بعض الأصناف تتدلى أغصانها نحو الأسفل وبذلك تتلف الثمار لذا يجب تربيتها بجذوع مرتفعة لتلافي هذه الحالة .

۞ انتخاب أدوات التقليم بحيث تكون ذو نوعية جيدة وحادة دائما للإسراع في قطع الفروع بسهولة ولتلافي إحداث جروح كبيرة واسعة المساحة على الأفرع المقلمة كما يجب تجنب استخدام الفأس في قطع الفروع السميكة لأنها تحدث جروح كبيرة .

۞ يجب تعقيم الأدوات الخاصة بالتقليم لمنع نقل الأمراض والحشرات من شجرة إلى أخرى أو من بستان لأخر .

۞ يجب حرق مخلفات التقليم وخاصة الأفرع المقلمة والمصابة بمرض أو حشرة وفي حالة عدم إصابة الأفرع المقلمة يمكن تقطعيها ونثرها على ارض البستان للاستفادة منها كسماد عضوي .

۞ عند تقليم أنواع الفاكهة المختلفة يجب البدء بالأنواع التي تتفتح براعمها في وقت مبكر أي الأنواع التي تسري فيها العصارة في وقت مبكر في الربيع فيفضل مثلا بتقليم المشمش ثم الخوخ والأجاص والبرقوق والانتهاء بالتفاح والكمثرى 

۞ يفضل التأخير بتقليم الأشجار الحساسة للانجمادات الشتوية والبدء بالتقليم بعد زوال خطر الانجمادات .

المصدر: أياد هاني إسماعيل العلاف
alalaf

أ. م . أياد هاني العلاف

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 114 مشاهدة
نشرت فى 17 إبريل 2017 بواسطة alalaf

ساحة النقاش

اياد هاني اسماعيل العلاف

alalaf
استاذ مساعد قسم البستنة وهندسة الحدائق / كلية الزراعة والغابات / جامعة الموصل / العراق »
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

567,844