undefined

إعداد

أياد هاني اسماعيل العلاف

استاذ مساعد / قسم البستنة وهندسة الحدائق

 

 كلية الزراعة والغابات / جامعة الموصل / العراق


على الرغم من الاهمية الكبيرة لعملية التسميد في نمو أشجار الفاكهة خلال مراحل نموها المختلفة وحسب الكميات والمواعيد المناسبة ولكن في نفس الوقت فأن الزيادة في كميات الاسمدة سواء العضوية او الكيمياوية المضافة للأشجار عن الحد المطلوب وعن حاجة الاشجار الفعلية يمكن ان يؤدي الى حصول أضرار كبيرة في نمو الاشجار والترب المزروعة فيها في البستان ، ومن أهم هذه الاضرار التي يمكن أن تحصل :

1-     إن زيادة كمية الاسمدة عن الحد المقرر يؤدي الى إحتراق المجموع الخضري للأشجار وقد يصل الى جفاف الاشجار وموتها .

2-  إن زيادة كمية الاسمدة عن الحد المقرر يؤدي الى زيادة ملوحة التربة وبالتالي عدم صلاحيتها للزراعة مما يدعوا الى اللجوء لعمليات استصلاح التربة المالحة .

3-     ان الكميات السمادية الفائضة عن حاجة الاشجار ستبقى في التربة او تغسل منها بفعل الري ومياه الامطار .

4-     إن زيادة كمية الاسمدة عن الحد المقرر خاصة السماد النتروجيني يمكن أن تؤدي الى تسمم جذور الاشجار وبالتالي الى موتها .

5-  إن زيادة كمية الاسمدة عن الحد المقرر يمكن ان يؤدي الى تسرب محاليل الاسمدة الى اعماق التربة فتصل الى المياه الجوفية وتسبب تلوثها وتلوث مياه الابار .

 

6- يمكن أن تؤدي الى انتشار بعض الامراض الفسلجية والحشرات على الثمار المتكونة على الاشجار .

المصدر: أياد هاني اسماعيل العلاف
alalaf

أ. م . أياد هاني العلاف

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 84 مشاهدة
نشرت فى 23 مارس 2017 بواسطة alalaf

ساحة النقاش

اياد هاني اسماعيل العلاف

alalaf
استاذ مساعد قسم البستنة وهندسة الحدائق / كلية الزراعة والغابات / جامعة الموصل / العراق »
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

547,012