أنقذت العناية الإلهية اليوم، الثلاثاء، إحدى قرى مركز دار السلام من كارثة، حيث تمكنت قوات الحماية المدنية بمديرية أمن سوهاج من السيطرة على حريق نشب فى عدد من المنازل بسبب تسرب غاز من أسطوانة بتوجاز.

كان اللواء أحمد خميس مساعد الوزير مدير أمن سوهاج، قد تلقى بلاغاً من مركز شرطة دار السلام يفيد نشوب حريق فى عدد من المنازل بقرية الجلايلة دائرة المركز.

وعلى الفور انتقلت على قوات الحماية المدنية والتى استطاعت السيطرة على الحريق فى خلال ساعة من اندلاعه وإخمادها واستخدمت فى ذلك 4 سيارات إطفاء كبيرة، بالإضافة إلى عدد من مقطورات نقل المياه.

وتبين من خلال التحريات التى قام بها رجال المباحث، أن الحريق نشب فى منزل عبد الحميد إبراهيم (65 عاماً ـ مزارع) بسبب حدوث تسرب من أسطوانة بوتاجاز وامتدت النيران إلى 5 منازل مجاورة ونتج عن الحريق احتراق محتويات المنازل بالكامل، بالإضافة إلى كميات كبيرة من الغلال والمفروشات وكميات من البوص و"أفلاق" النخيل وعدد محدود من رؤوس الماشية والماعز، تم تحرر محضر بالواقعة وتم إخطار النيابة التى تولت التحقيق

الغازات المضغوطة وإسطوانات الغازات المضغوطة

 

المقدمة:

يتم إستخدام الغازات المضغوطة فى عديد من المواقع الصناعية وفى المعامل ، وتكون عادة داخل إسطوانات. وتشكل الغازات المضغوطة وإسطوانات الغازات المضغوطة مخاطر كبيرة فى بيئة العمل وذلك حسب نوع الغاز المستخدم وخصائصه (سريع الإشتعال – غازات سامة – غازات حارقة – غازات متفجرة - .......) الأمر الذى يعرض العاملين بهذه المواقع لمخاطر كبيرة.

 

مخاطر الغازات المضغوطة:

أ- المخاطر الفيزيائية:

للغازات المضغوطة مخاطر فيزيائية جسيمة نظرا لوجودها تحت ضغوط عالية داخل الإسطوانات. وفى حالة تسرب هذه الضعوط بطريقة مفاجئة عن طريق حدوث كسر فى مجموعة المحايس أعلى الإسطوانات فيمكن أن تطير الإسطوانة فى الإتجاه المعاكس وتكون على شكل صاروخ يمكنه تدمير الحوائط وتشكيل خطر كبير على الأفراد.

 

 

 

ب- المخاطر الكيميائية:

الغازات المضغوطة هى عبارة عن مواد كيميائية ، ولها جميع الخصائص الكيميائية والمخاطر الكيميائية من حيث السمومية ، مواد حارقة ، مواد ملتهبة ، مواد متفجرة.

 

ج- المخاطر الصحية:

للغازات المضغوطة مخاطر صحية ، إستنشاق هذه الغازات قد يؤدى لعديد من المخاطر الصحية للجهاز التنفسى ، وبعض هذه الغازات قد يسبب تسمم فى الدم مثل غاز أول أوكسيد الكربون ، كذلك بعض الغازات الخاملة مثل النيتروجين والهليوم يمكنها أن تحل محل الأوكسيجين الذى نتنفسه.

 

التحكم فى المخاطر:

·        إستخدام الألوان المميزة للتمييز والتعريف بأنواع الغازات

·        كتابة إسم الغاز على الإسطوانات

·        تدريب العاملين على طرق مناولة وتخزين الغازات المضغوطة

·        تصميم مواقع مناسبة لتخزين إسطوانات الغازات المضغوطة

·        الفصل بين الإسطوانات الفارغة والإسطوانات المملوءة

·        الفصل بين الغازات غير المتوافقة مع بعضها (على سبيل المثال: الأوكسيجين والأسيتيلين)

·        إستخدام منظمات الضغط المناسبة على الإسطوانات.

 

تعليمات السلامة الخاصة بالمناولة ، الإستعمال والتخزين:

·        يتم إستخدام وتخزين إسطوانات الغازات المضغوطة وهى فى وضع رأسى

·        يتم ربط الإسطوانات أثناء الإستعمال بواسطة سلاسل لمنع حركتها.

 

 

·        يجب إغلاق المحابس عندما لا يتم إستعمال الإسطوانة ، مع ضرورة تفريغ الضغط من المنظم قبل الإغلاق.

·        ضرورة التأكد من أن إسم الغاز محفور على الإسطوانة ومواصفاته وذلك بواسطة اللوحات على الإسطوانة قبل الإستعمال.

·        لا يتم قبول أية إسطوانة فى حالة عدم التأكد من نوع الغاز داخلها ، مع عدم الإعتماد على لون الإسطوانة فى تحديد نوع الغاز.

·        يجب تخزين الإسطوانات فى مكان جيد التهوية ومظلل وبعيد عن حركة العاملين.

·        فى حالة عدم إستخدام الإسطوانات يجب وضع الغطاء العلوى على مجموعة المحابس أعلى الإسطوانة لحمايتها فى حالة سقوط الإسطوانة.

·        غير مسموح على الإطلاق تخزين الإسطوانات بالقرب من مخارج الطوارىء.

·        يجب وضع علامة تفيد بأن الإسطوانة فارغة أو مملوءة ، مع الفصل بين الإسطوانات المملوءة والفارغة.

·        يجب عدم السماح بدحرجة الإسطوانات أثناء نقلها ويتم إستخدام العربة المخصصة لهذا الغرض لنقل الإسطوانات.

·        يجب الفصل بين إسطوانات الأوكسيجين وإسطوانات الغازات القابلة للإشتعال بمسافة لا تقل عن 20 قدم (6 متر) أو بإستخدام حائط يفصل بينهما لا يقل إرتفاعه عن 5 قدم ويتحمل ويقاوم الحريق لمدة لا تقل عن نصف ساعة.

 

 

 

·        يجب فحص إسطوانات الغازات المضغوطة مرة كل 10 سنوات (فحص الضغط الهيدروستاتيكى) مع تسجيل تاريخ الفحص على الإسطوانة.

·        لا يزيد عدد إسطوانات الغازات المضغوطة عن 3 إسطوانات كل 500 قدم مربع فى حالة المبانى غير المحمية برشاشات الماء ويكون العدد 6 إسطوانات كل 500 قدم مربع فى المبانى المحمية بواسطة رشاشات الماء.

·        عند إستخدام إسطوانات الغازات المضغوطة ، يجب أن يرتدى العاملين واقى للعين (نظارة سلامة أو حامى للوجه).

·        غير مسموح بإستخدام المنظمات أو المواسير المصنوعة من النحاس على إسطوانات الأسيتيلين.

·        يجب فحص المنظمات والخراطيم والتأكد من عدم وجود أى تسرب بها وذلك قبل إستعمال الإسطوانة.

·        يجب عدم فتح أو إغلاق المحابس الخاصة بإسطوانات الأوكسيجين فى حالة إرتداء قفازات ملوثة بالزيوت أو الشحوم.

·        غير مسموح على الإطلاق بتسخين إسطوانات الغازات المضغوطة وذلك لزيادة الضغط بها ، يشكل ذلك خطورة كبيرة.

·        لا يزيد ضغط الإسطوانة عن 30 رطل على البوصة المربعة فى حالة إستخدام الهواء المضغوط لعمليات التنظيف.

·        غير مسموح على الإطلاق يإستخدام الأستيلين بضغط تشغيل يزيد عن 15 رطل على البوصة المربعة.

 

أجهزة السلامة بالإسطوانات:

1.     صمامات تنفيس الضغط الزائد Safety Relief Valves

2.     القرص القابل للفتح Rupture Discs

3.     الأجزاء المنصهرة Fusible Plugs

 

********************************************************

 

المصدر: اليوم السابع
adelyousef21

Adel Yousef

  • Currently 35/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
11 تصويتات / 720 مشاهدة

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,498,184

عادل يوسف

adelyousef21
موقع مجاني بغرض المساهمة في نشر ثقافة السلامة والصحة المهنية و تأمين بيئة العمل ومساعدة العاملين الجدد في المجال ولايوجد أية أهداف أو مصلحة مادية من إنشائه »

ابحث