بوابة الهوايات

الهواية والفكرة من الممكن أن تتحول إلى واقع مادي

الصعوبات الحقيقية فى الأحواض السمكية

تواجه المبتدئ صعوبات فى بداية هوايته لأسماك الزينة إبتداءاً من أختياره لحوض مناسب إلى إختيار الأسماك مروراً بتغيير خواص الماء والتغيير الذى يحدث عليها إنتهاءاً بظهور الامراض والمشاكل التى قد تنجم من تراكم الفضلات وزيادة نسبة الامونيا وقد نواجه أيضا بعض هذه الصعوبات المحترف لهذه الهواية .

 ورغم تدخل الخبراء ومعهم العلماء والتجار للحيلولة من تقليل الاخطاء الحقيقية التى تواجه المربيين والهواة للحد منها فالتجار سواء المصدرين أو المستوردين بواجهون مشاكل بل خسائر جامة بين التربية فى المزارع والنقل والتفريغ واستلام رسائل شحن فقد يجدوا نفوق هذه الأسماك فى الطريق أو مرضها لأختلاف المناخ وعدم تهيئة بيئة سليمة بعد رحلة مضنية بين ( تصديرها واستيردها ) وهنا جاء تدخل العلماء والمبتكرين للحيلولة من تفاقم المشاكل والحلول الكثيرة التى قدموها داخل حوضك من فلترة للماء وأجهزة التهوية ومسخن الماء مروراً بالتغذية التى يستفيد منها السمك ولا تفسد صفوة الماء وأيضا ساعد الاخرون فى وجود علاجات لأمراض مميته ومشوهة لأسماكك بل مدمرة للحوض ككل دخولا إلى الابتكارات الحديثة فقد أصبح الأن حوض السمك داخل الجدار أو الأحواض كبيرة الحجم وتغيير المواد من الاعتماد الأساسي على الزجاج إلى التحول إلى الإكريلك الذى ساعد على تنوع أحواض السمك من دائرى إلى مربع ومن على شكل طاولة إلى لوحة معلقة على الجدار وقدم لنا الخبراء والمبتكريين حلول كثيرة ومتنوعة بأختلاف أنواع السمك ومن بيئتة المختلفة فقد أهنموا بالسمك سواء من بيئته وكيفيىة التفريق فى النوع وكيف له أنه يعيش فى حوض صغير وما هى خواص الماء مرورا إلى عملية التفريغ والنهجين  فالقصد هو قد تداخلت جهات كثيرة لخدمة هذه الهواية والمحافظة والمساعدة ليكون لك حوض ينبض بالحياة وما هي هذه الأفتتاحية لنعرف الدورة الطويلة العريضة التى تخدم هذا القطاع التى لا تقف إمداداته ومساهماته عند هذا الحد  ليأتي دورك أنت لتواجه صعوبات حقيقية والصعوبات التى أقصدها ليست مرض سمكة او متى أطعم السمك أو كيف أضع الفلتر أو لماذا لا تبيض السمكة كل هذه مشاكل قد تواجة المربي الجديد أو المحترف ولها حلول مع الوقت فكما ذكرت يوجد خلفنا جيش من العلماء والمبتكرين لخدمة هذه الهواية و بأعتقادي أنهم نجحوا فى ذلك ، ولكن هنا لنا وقفة مع

الصعوبات الحقيقية التى أقصدها والتى سوف أتركك تستنبط من هو العامل الرئيسي وراء هذه الصعوبات

 

الترتيب والنظافة والاجهزة لمواجهة الصعوبات

 

الصعوبات الحقيقية

 

تأتي مظم الأسماك من مصادر مختلفة ومتنوعة فمنها من يأتي من أسيا ومنها من يأتي من امريكا الجنوبية وأيضا أفريقيا ومنها من يتم تفريغه فى المعامل ( المزارع ) ومنها ما يتم تهجينه  ومنها ما يتم حقنه بـ ( الألوان الزاهية  )  وهذا الاختلاف فى البيئات هو واحدة من اكبر الصعوبات ؟؟ فكيف لنا تهيئة حوض به أنواع مختلفة من الأسماك مثلاً سمكة من أسيا مع سمكة من أمريكا الجنوبية أو سمكة من أسيا مع اخرى من نفس النهر ولكن قد تعيش الاولى فى المياه الجارية للنهر والاخرى تعيش فى المياه الضحلة  أو سمكة من نفس النوع تعيش مع مثيلاتها ولكن الاخرى تم تفريغها فى الأسر او فى المعامل ؟؟؟ ماذا نفعل نحضر سمك للحوض من بيئة واحدة لنفس النهر  فهذا ايضا يواجه صعوبة لاختلاف البيئة الواحدة ومتطلبات كل نوع من السمك وهذا تحدي كبير لما لكل نوع تهيئة وظروف خاصة من نسبة حموضة وقلوبة ودرجة الحرارة والظروف الحياتية من وجود نباتات من عدمه أو اماكن إختباء كل هذا فى داخل حوضك الذى يواجه صعوبات من نوع أخر !!! وهم ضيوف لم تدعوهم إلى حوضك ولكن هم المتطفلون إلى حوضك مثل الطحالب ونسبة الامونيا المرتفعة والتترات ووجود القواقع والبكتريا الضارة والنافعة  مرورا بزحف بعض الامراض من وقت لاخر وذلك مع وجود أى خلل  داخل الحوض وكل هذا التحدى امامك من نوع واحد من السمك من نفس النهر !!! فما بالك لو فى الحوض انواع مختلفة من أماكن مختلفة وبيئات مختلفة قد لا تتلائم ظروفها  الحياتية مع نسبة الحموضة والقلوية وأختلاف نوعية الطعام والمساحات سواء المكشوفة او المختبئة ودرجة الحرارة لكل منهم فما هو تخيلك عندما يكون فى حوضك أكثر من خمس انواع مختلفة ؟؟؟؟

أخيرا أننا نواجة صعوبات حقيقية ولا نواجه امراض ولا سوء فهم لسلوك نوع من السمك او عدم نضوج الهاوي نفسه وليست هى مشكلة المياه او درجة الحرارة وأختلاف نوعية الطعام بقدر ما هي مشكلة الهاوى نفسه وعلينا ان نوضح هذه الصعوبة الحقيقية التى يواجهها كل الهواة الجدد او التى مرت أيضا على الخبراء منا لنوضح أمر أن الهاوي الجديد أو الحوض الجديد أمام صعوبات حقيقية ولحل هذه الصعوبات على الهاوى الجديد فى بداية أمره أن يبدأ بنوع واحد فقط من الاسماك وعندما يفهم على ذلك النوع عليه قبل أن يضيف نوع اخر عليه الاستفسار أولاً عن معرفة تقبل النوعين معا عليه الدراسة والبحث والاستفسار عن نوع السمك المضاف وأيضا يقع معظم الهواه الجدد فى صعوبة  أخرى أنه قد يحضر نوع مفترس مع نوع وديع فعليك ترك أعجابك بنوع السمك قبل أن تتعرف عليه طالما أنك سوف تدخله إلى حوضك أما من يقتنى حوض كديكور فعليه أن شراء نوع واحد فقط من السمك والاعتماد على أجهزة موثوقة كالفلتر والهواء والسخان  بهذا فقد لا يواجه بما يسمى الصعوبة الحقيقية . 

 

أخيراً هل أستنبط الأن ما هو العامل الرئيسي وراء هذه الصعوبات !!!!!!

 

printer friendly link button

المصدر: مصطفى العلي
abnalnel

مصطفى العلي

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 84 مشاهدة
نشرت فى 26 أغسطس 2015 بواسطة abnalnel

مصطفى العلي

abnalnel
مشاركة الهوايات والأفكار »
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

9,639

للتواصل على البريد

 

 

 

 

Free counters!