مقدمة

تعتبر الاسماك من المصادر الغذائية الهامة بالنسبة للانسان اذ تشكل مصدرا مهما للبروتين الحيوانى فى كثير من الدول

وقد شهد الاستزراع السمكى فى اواخر القرن الماضى تطورا متلاحقا واكب ذلك تطور متوسط استهلاك الفرد من الاسماك وقد صاحب التطور الذى عرفته قطاع الثروة السمكية بجميع مقوماته تأثيرات سلبية مضرة احيانا بالتوازن البيئى حيث ادى تدخل الانسان واستغلاله للثروة بطرق غير رشيدة ومنافية لاستدامتها الى الحاق الضرر بهذه الموارد الهامة وتعرضت الاسماك الى العديد من الامراض ومنها الامراض الوبائية المشتركة بين الانسان والاسماك التى قد تزداد وتشكل خطرا على صحة المواطن وتزداد خطورة هذه الامراض بسبب قلة وعى مجتمع الصيادين ومستهلكى الأسماك بمخاطر الاصابة بهذه الأمراض التى تنتقل للانسان عن طريق الملامسة اثناء الصيد والتحضير وتناول الاسماك دون طهى جيد.

وتظهر هذه الأمراض بالمصايد الطبيعية التى قد تعانى من اختلال بيئى وتظهر بشكل متزايد فى المزارع السمكية حيث تلعب ظروف البيئه دورا مهما فى ظهور الامراض حيث تمثل اهم العوامل المؤثرة فى احداث الاصابة بالمرض فى التكثيف فى تربية الاسماك ، طرق معاملة المياه المستخدمة فى التربية والاستخدام غير المحكم فى التغذية وعدم التحكم فى العوامل ومقايس محيط الاستزراع والحرارة – الاضاءة – التهوية – التيار المائى داخل الحوض – درجة الملوحة – درجة الاس الهيدروجينى – العناصر الموجودة فى المياه الخ )

الهدف من هذه النشرة :-

1- المساهمة فى نشر الوعى بمدى خطورة تلك الامراض فى مجتمع الصيادين والتجار والعمالة فى اسواق الاسماك ومستهلكى الاسماك .

2- الحد من خطر تعرض الناس للامراض المشتركة بين الانسان وبين الاسماك .

3- حماية الثروة السمكية من مخاطر تلك الامراض وتأمين سلامة المنتج باعتبارة ركيزه اساسية للامن الغذائى (تأمين السلامة الغذائية للاستهلاك وتوفير فرص تسويقية لافضل منتجى الاسماك .

4-الحد من التاثيرات السلبية لتلك الامراض على التوازن البيئى وعلى اقتصاديات قطاع الاسماك .

اثار امراض الاسماك

تنجم عن امراض الاسماك تأثيرات سلبية على صحة الانسان وعلى البيئة وعلى اقتصاديات الاسماك وفيما يلى سرد مختصر .

الآثار على صحة الانسان

تصنيف أمراض الاسماك الى أمراض بكتيرية وطفيلية وفطرية تصيب الانسان بإِلتهابات جلدية والتهابات بالجهاز الهضمى والبولى والكبد وتحلل الدم والاصابة بالديدان ويعمل مرض الحمرة الذى يعتبر من الامراض المهنية للصيادين والمتعاملين مع الأسماك والكوليرا وسل السمك والتسمم الدموى مرض اليرقات الصفراء وكوكسيد الاسماك وغيرها من الامراض التى تؤثر على الانسان وتؤدى بحياته

 معظم الاسماك المصابة تلعب دورا مهما وسيطا فى نقل بعض الامراض للطيور المائية الآكلة للاسماك ويؤثر ذلك تأثير مباشرا على صحة ونمو الطيور بالاضافة الى ان قد تم تسجيل نسب نفوق عالية فى بعض الطيور المائية نتيجة اصابتها بهذه الامراض الطفيلية .

 كما تشمل الامراض الوبائية احد العوامل المهمة التى قد تؤدى الى نقص أو إنقراض بعض الاسماك فى مواقع معينة من المصايد السمكية الطبيعية وكذلك فأن الاسماك النافقة نتيجة للامراض بالاضافة الى تحللها الى مواد عضوية ملوثة للبيئة المائية بالاضافة الى استخدام بعض المبيدات والكيماويات المقاومة الطفيليا الداخلية قد تقضى على الكائنات الدقيقة فى المياه وتخل بالتوازن البيئى الحيوى للوسط المائى للبحيرات والبحار والانهار.

الآثار على اقتصاديات الاسماك

تنتشر مسببات الامراض من (بكتيريا – طفيليات – فطريات ) فى المياه العذبة والبحرية الخاصة بالمزارع السمكية وعدم إلتزام المزارعين بالاسس العلمية الصحيحة للتربية وقد يؤدى فى اغلب الاحيان الى خسائر مادية فادحة  كما يلى :-

- فقدان وزن جسم الاسماك فى حالة الامراض الطفيلية حيث يصل نسبة الفقد الى 20% مما يؤدى الى إنخفاض الانتاج.

- نسبه تفوق عالية للاصبعيات خلال الامراض العمرية الاولى للتربية مما يزيد من تكلفة الانتاج ونقص فى العائد المادى.

- تردى نوعية وشكل المنتج وفقدان الاسماك المصابة والقبول لدى المستهلك الامراض المشتركة بين الانسان والاسماك .

تنتقل عدوى امراض الاسماك للانسان باحدى الطريقتين:-

  1.  الملاحة المباشرة للاسماك المريضة عن طريق الصيد والفرز وعن طريق المياه.
  2. عن طريق أكل الاسماك المصابة دون طهى او مكونات الآكل الملوثة بالمياه المسببة للامراض .

انواع الامراض التى تنتقل من الاسماك الى الانسان

اولا : الامراض التى تسببها البكتيريا

  •      سل الاسماك:

وتظهر على الاسماك فى شكل كبر حجم الرأس وهزال وبروز فى العينين وجفاف الجفون ويمكن للصياد ان يتعرف على هذه الامراض ويتغير لون الاسماك الى اللون الداكن وتظهر تقرحات على الجلد .

  •           الاصابة بالميكروب السبحى:-

  ويحدث هذا الميكروب التهاب سحائى وموت للإسماك ومن الممكن ان لا تظهر ايه اعراض على الاسماك ويصاب الانسان بالميكروب عن طريق الجروح ويصيب الانسان ويحدث التهاب سحائى والتهاب عضلات القلب والتهاب بالمفاصل.

  •     ميكروب الفيبريو :

يصاب الانسان بهذا الميكروب عن طريق الجروح اثناء الصيد أو اثناء الاعداد للطهى ويؤدى هذا الميكروب الى التهاب شديد بالاذن وخاصة الاطفال اثناء تعرضهم لمياه البحر بعض انواع من هذه الميكروب يؤدى الى التهاب الكبد وتقليل مناعة الجسم واضطرابات الجهاز الهضمى  ويمكن ان يصاب الانسان عن طريق أكل الاسماك بدون طهى ( اسماك بحرية أو قشريات بحرية ) كما ان بعض الانواع من الميكروب تصيب الانسان وتحدث له اعراض حمى وطفح جلدى عبارة عن فقاقيع وتورم بالجلد وقد تحدث الاصابة عن طريق الجروح وتلوثها بمياه البحر.

  •  ميكروب ايرسيبليس

وهو ميكروب لايوجد فى الاسماك المصادة الطازجة ولكن يحدث ٍللاسماك التلوث بهذا الميكروب من ارضية السوق وادوات التسويق ويصيب الانسان بالتهاب فى عضلات القلب محدثة الوفاة

ثانيا :- الامراض الطفيلية التى تنتقل للانسان

يصاب الانسان بيرقات الديدان ( سيتاسركاريا ) للديدان المفلطحة ثنائية العائل أو احادية العائل وهى يرقات ديدان هيتروجينى أو ديدان الاوسبنكلويدى ويصاب الانسان عندما يأكل الاسماك المحتوية على حويصلات هذه الديدان الموجودة بعضلات الاسماك ثم تذوب هذه الحويصلات فى معدة الانسان وتخرج اليرقات لتخترق جدار الامعاء وتسبح فى الجهاز الدورى حيث تتمركز فى الاعضاء المختلفة من جسم الانسان أو تخترق جدار الامعاء وتظل بها فى جدارها وتكون درنات .

وانواع الديدان كثيرة جدا وتصيب جميع انواع اسماك المياه العذبة وتعيش الديدان كاملة النمو فى الجهاز الهضمى اوالحويصلة المرارية أو المثانة الهوائية اذا كانت الاسماك هى العائل النهائى .

 

المصدر: د / جمال علوان - مدير عام الإدارة العامة للخدمات البيطرية بالهيئة

ساحة النقاش

الموقع الرسمى للإدارة العامة للشئون البيطرية بهيئة الثروة السمكية

Veterinaryfish
الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

93,895