الدكتور صلاح الكاشف - رئيس قطاع استشارات وتدريب الشركات المتوسطة والصغرى وريادة الأعمال - شركة جفرنرز للخدمات الاستشارية - ديلاور - أمريكا

يهدف الموقع الى نشر مواد تساهم فى تنمية الإقتصاديات العربية

كنا نسمع من الكبار أنه اذا أردت أن تتعلم اللغة الانجليزية - على سبيل المثال - فاذهب الى انجلترا أو أمريكا لتعيش وسط أهلها...فتلك أفضل طريقة...وبالملاحظة ثبت لدينا أن الطفل عند ولادته لايعلم شيئا...وعندما تبداء حواسه فى العمل يتعلم اللغة من أمه و المحيطين به...فلوا نما هذا الطفل فى بلد عربى - فانه يتحدث العربية "أو العامية التى يسمعها من حوله"...ولو نما فى المانيا...فانه يتحدث الالمانية...وهكذا

كما ثبت لدينا أن مراكز تعليم اللغات فى بلادنا لاتؤدى الى نجاح و اتقان حقيقى للغة بالشكل المطلوب...فكيف نجمع بين الفكرين اذا...الأمر بسيط

فلقد أطلعت على قصص نجاح حقيقية و مذهلة لشباب...ذوى تعليم متوسط...أتقنوا اللغة الانجليزية الى درجة أنهم أصبحوا يتقنوها وكأنها لغتهم الأم ويعملون حاليا فى السفارات الخاصة بتلك البلدان مما يوضح مدى اتقانهم للغة...وذلك بطريقة الراديو...نعم الراديو (أو التليفزيون)...فبدلا من الذهاب الى أنجلترا أو أمريكا فأنهم يسمعون يوميا الى اذاعة أوقناة مثل ال سى ان ان أو البى بى سى...على مدى ساعة يوميا...ويحاولون النطق كما ينطقون...حتى لو لم يفهموا الكلام بداية...ولكن مع مرور الايام الأولى يبداء لسانهم يعتاد النطق بتلك الطريقة و يصححون أخطائهم بأنفسهم وفى خلال فترة لا تتعدى 90 يوم (فى المتوسط) من السماع و الممارسة لمدة ساعة يوميا يمكنهم التحدث كأنهم بريطانيين أو أمريكان...وهذا مالا يستطيع تقديمه أى مركز تدريب فى أى مكان

ومما لاشك فيه أن هذه الطريقة تنمى امكانات النطق و التحدث كما تزيد من الحصيلة اللغوية و المفردات مما يسرع جدا من تعلم الكتابة ذاتيا فيما بعد...كما أنها تضيف بعدا - غاية فى الأهمية - وهو تفهم ثقافة تلك البلدان الناطقة بتلك اللغة...وذلك أننا هنا لانتعلم لغة فى مركز تدريب لغات...انما نعيش هذه اللغة فى الحياة اليومية لأهلها

لنبداء الآن تحديد اللغة المطلوبة...واللهجة المطلوبة...والقناة التليفزيونية أو الراديو التى يمكن استخدامها...ولتكن هى نفس القناة و لايتم التنقل بين القنوات...ولنرى النتائج

صلاح الكاشف

قناة اليوتيوب - صفحة الفيس بوك

 

 

المصدر: مقالات صلاح الكاشف
SalahElKashef

الدكتور صلاح الكاشف - رئيس قطاع استشارات وتدريب الشركات المتوسطة والصغرى وريادة الأعمال - شركة جفرنرز للخدمات الاستشارية - ديلاور - أمريكا

  • Currently 110/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
33 تصويتات / 1899 مشاهدة
نشرت فى 23 فبراير 2011 بواسطة SalahElKashef

الدكتور صلاح الكاشف - رئيس قطاع استشارات وتدريب الشركات المتوسطة والصغرى وريادة الأعمال - شركة جفرنرز للخدمات الاستشارية - ديلاور - أمريكا

SalahElKashef
هذه الصفحة خاصة بمقالات و مشاراكات الدكتور صلاح الكاشف - رئيس قطاع استشارات وتدريب الشركات المتوسطة والصغرى وريادة الأعمال - شركة جفرنرز للخدمات الاستشارية - ديلاور - أمريكا - على بوابة كنانة أونلاين حيث سيتم نشر مقالات و مشاركات تساهم فى تنمية الإقتصاديات العربية »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

90,693