بحوث الثروة السمكية

الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية

 

استمرار تغيير الاماكن الطبيعية للكائنات البحرية نتيجة استمرار ارتفاع درجات حرارة المحيطات 

  • تاثير التغيرات المناخية على مجتمعات الصيد المحلية وإدارة الموارد نقلا عن المركز العلمى للمصايد NOAA
  • أكد العلماء عن طريق استخدام نموذج مناخى عالمى والملاحظات التاريخية المسجلة لتوزيعات الانواع البحرية على الجرف القاري الامريكى الشمالى الشرقى ان الانواع المهمة تجاريا ستستمر فى تغيير توزيعها الجغرافى نظرا لارتفاع درجات حرارة المحيطات بمعدل مرتين او ثلاث مرات اسرع من المتوسط العالمى حتى نهاية هذه المئة عام 
  • ومن المتوقع حدوث زيادات فى درجات حرارة المياه السطحية من 3.7 الى 5 درجات مئوية تحت الظروف الراهنة 
  • تشير النتائج الواردة فى تقارير التقدم فى علم المحيطات الى ان درجة حرارة المحيطات ستظل تلعب دورا رئيسيا فى إيجاد الموائل المناسبة للانواع التجارية والترفيهية 
  • سوف تؤثر هذه التغيرات تاثيرا مباشرا على مجتمعات صيد الاسماك حيث تهجر الانواع السمكية اماكنها الى اماكن اخرى مناسبة لها مناخيا كما تستقبل الاماكن الطارده بعض الانواع الاخرى من اماكن جغرافية اخرى مما يحدث تغيير مجتمعات 8الاحياء البحرية المتعارف عليها 

 

المصدر: مجلة العلوم السمكية نشرت بتاريخ 27 مايو 2017

ساحة النقاش

الإدارة العامة للبحوث

Research
الهيئة العامة لتنمية الثروة السمكية »

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

47,382