اولا: دراسة جدوى لزراعة عيش الغراب من النوع المحاري

اولا : اختيار المكان الملائم للزراعة لانتاج ثمار عيش الغراب النوع المحارى :-

تتوافر فيه الشروط الاتية :- 

1-  جيد التهوية : نسبة الشبابيك 25% من المساحة الارضية وان كانت غير ذلك فيتم توفيرها بتركيب شفاطات فى الجهة القبلية من المزرعة وعددها يتم تحديده على حسب قوتها . ومساحة المكان المستخدمة فيه .

2- توفير الرطوبة : هناك عدة اماكن تكون رطبة بطبيعتها مثل الجراجات –البدرومات – المخازن التى توجد دائما تحت الدور الارضى – او الاماكن بالدور الاول فى المناطق الزراعية ومثيلاتها .

 

ولكن ــ فى حالة عدم توافر الرطوبة المناسبة بشكل طبيعى يتم توفيرها بشكل صناعى مثل :-

1) تركيب شبكة الرى بالضباب foger

2) توفير رشاشات مائية على ستائر قماش او خيش امام شبابيك المزرعة وبعض الحوائط .

3) ضخ هوائى شديد مندفع امام رزاز مائى (وحدات فوجر ) ذات رزاز ضيق جدا مما يتيح معه ارتفاع نسبة الرطوبة فىالمكان .

4) تركيب ووضع تكييفات هواء صحراوية ( تعمل بالماء  البارد) او الثلج .

5) ضخ المياه فى المكان عن طريق كمبرسور هواء بخزانات مائية .

6)وضع جهاز الرطوبة ويسمى (كومندر) commander  يرفع نسبة الرطوبة للحد المسموح به لاتقل عن 70% لا تزيد عن 85%.

3- الحرارة : لا تزيد حرارة المكان عن 30ْم فى الصيف ولا تقل عن 15ْم فى الشتاء بحيث انه من المعروف ان درجة حرارة الكيس تزيد من 2 : 3 درجة مئوية فى الصيف وتقل من 2 : 3 درجة فى الشتاء عن الجو الخارجى .
4- الضوء : وضع لمبات فى المكان لاحتياج الفطر من 4-6 ساعات من الاضاءة فى نفس التوقيت كل يوم فى فترات الاثمار .
5- الحوائط على الاسمنت ولا يوجد بها شقوق لعدم استخدامها فى الاختباء بالنسبة للحشرات او الفئران.
6- الارضية : اسمنتية على الاقل او بلاط لنفس السبب ولسهولة نظافة المزرعة .
7- يتم توفير روافع مثل المصاطب الاسمنتية – قوالب اسمنتية – ارفف خشبية مدهونة – حوامل معدنية مدهونة لرفع الاكباس المزروعة عليها .
8- صرف مياه : يفضل عمل بالوعة صرف فى المكان ويوضع عليها غطاء سلك للتخلص من الماء الزائد . وعدم خروج الحشرات منها .

9- يتم غسيل المكان ونظافته بشكل جيد قبل الزراعة ويتم كالاتى :-

 

1) فى حالة استغلال المكان قبل الزراعة فى تربية الدواجن او مشروع من المشروعات الزراعية يتم غسيله مبدئيا بالفنيك ثم يتم وضع برطمانات البوتاسيوم ومحلول الفورمالين بنسبة 1:1 بشكل سريع جدا ثم يغلق المكان لمدة ثلاثة ايام ويتم فتحه لمدة يومين قبل الزراعة .

2) فى حالة عدم استغلاله قبل ذلك –اول مرة فى الزراعة- يتم التطهير العادى بمخفف الفنيك بعد عمليات تزعييف وغسيل الحوائط بالماء المضاف اليه السافلون او الكلور بنسبة خفيفة وتركه يجف قبل عملية الزراعة .

 

ثانيا : بسترة المادة العضوية :- 

وهى اما مخلف محصول الارز ( قش الارز ) او مخلف محصول القمح ( تبن القمح ) ويفضل قش الارز لخواصه الطبيعية مثل طول ساق النبات ووجود المساحات البينية بين طبقات القش وبعضها بعد عملية الزراعة حيث تغيب هذه الخاصية فى تبن القمح مما يزيد من الاحتباس الحرارى داخل الاكياس بعد عملية الزراعة .

وتتم عملية البسترة بطريقتين :

 الطريقة الاولي ( النقع في احواض او براميل جيدة الصرف ) :

 

نقع القش لمدة 6 ساعات صيفا او 12 ساعة شتاء ثم يوضع فى غلايات للماء يغلى فيها القش لمدة ساعتين متواصلتين حتى تصل درجة حرارة القش 75ْ مئوية ثم يتم انتشال القش وتركه يصفى من الماء ويبرد ثم تتم الزراعة بعد ذلك عليه .

الطريقة الثانية : 

 

نقع القش نفس المدة ثم تعريضه لبخار الماء فى غرفة مبنية لمدة 6 ساعات متواصلة حتى نفس درجة الحرارة ثم تركه يبرد ثم يتم الزراعة عليه . 

ملحوظة :  

 

*يضاف 5% ردة خشنة لرفع نسبة البروتين وذلك تحت ظروف درجة حرارة منخفضة

*يضاف 5% جبس زراعى او كربونات كالسيوم فى الظروف العادية

عملية بسترة المادة العضوية تتم حسب المكان والامكانيات المتاحة بالمزرعة او استخدام ارخص الوسائل واجودها .

ثالثا : الزراعة :-

 

*يتم تبريد القش وتهويته بمكان نظيف خالى من الذباب والحشرات قبل عملية الزراعة . يتم وضع (قش الارز المبستر) فى اكياس بلاستيك مناسبة ووضع كمية التقاوى بشكل عشوائى بنسبة 5% وهى نسبة 1كيلو جرام لكل من 15-20 كيلو مادة عضوية . ويترك لمدة من 15-25 يوم قد تزيد الى 30 يوم فى بعض الحالات حتى اكتمال بياض الفطر المزروع فى الاكياس – ثم توضع فى مكان نظيف جاف الارضية – مظلم – غير مرتفع الحرارة او معرض للشمس المباشرة – اثناء فترة حضانة الفطر . 

 

*بعد الزراعة صيفا 5 ايام – شتاء 7 ايام – يتم فتح الاكياس من اسفل للتخلص من الرطوبة الزائدة والتى قد تكون موجودة اثناء البسترة او بحملها القش بشكل اكبر من المفروض وهو نسبة 65% رطوبة بالقش .

 

*بعد الزراعة من 12-14 يوم يتم عمل فتحتين فى منتصف الاكياس وذلك للتخلص من الغازات التى قد تتصاعد فى الاكياس نتيجة غلقها وذلك من نواتج عن عمليات الهدم لبعض البكتريا او للفطريات الاخرى او للخميرة وذلك لوجود السكريات التى تحررت اثناء عمليات البسترة من التحلل الجزئى للسيليلوز المكون للقش والتى قد يسبق الفطر فى استخدامها اى بكتريا او فطريات اخرى اثناء فترات التحضين فيما بعد عملية الزراعة بايام .

 

*تترك الكياس للمدة الباقية والمتحكم فيها ظهور البياض الفطرى ( ميسليوم الفطر )  بشكل تام وتكون على حسب المكان – الحرارة – الرطوبة – التهوية – الاضاءة – توزيع الفطر اثناء الزراعة – درجة نشاط الفطر المزروع – حرارة القش اثناء الزراعة – خبرة القائمين على الزراعة – تلوث التقاوى – تلوث القش – عدم نظافة مكان الزراعة – وجود حشرات اثناء عملية الزراعة مثل الذباب وغيرها .

رابعا : فى حالة ظهور اصابات :-

1- حشرية :- 

1- قبل عملية الزراعة يفضل رش المكان بمبيد حشرى مناسب وكذلك رش اعلى المكان بعد عملية الزراعة وفى جوانب المكان للتاكد من خلو المكان من الحشرات وعدم وضع بيض علىالقش اثناء عملية الزراعة .
2- فى حالة ظهور الاصابة بعد الزراعة يتم رش مبيد حشرى فى المكان لمدة ثلاثة ايام متواصلة قبل عملية تفتيح الاكياس والخدمة لخروج الاثمار .

 

2- حدوث اصابات فطرية مثل الفطريات الملوثة :-

1- الخميرة :- وتظهر على شكل عدم اكتمال البياض واختفاء لون الفطر الابيض مبين على حبوب التقاوى وتتصاعد رائحة الخل فىالمكان وتميل الاكياس للون الاصفر الكريمى والملمس اللزج على التقاوى المزروعة . 

العلاج :- عمل الفتحات المشار اليها اثناء عملية التحضين بتجنب الاكياس المحضنة ظهور مثل هذا الفطر .


2-  الفطر الاخضر Tricoderma او الاسود Rizobas 

ظهور بقع خضراء او سوداء فى الاكياس اثناء فترات التحضين . 

العلاج :- اليدوى (ميكانيكى) تطهير موضعى او استخراج وانتزاع الاجزاء المصابة - او عمل فتحات على شكل × حول القع المصابة لتنشيط الفطر المزروع عليها .  

العلاج الكيماوى :- يتم رش مضاد لفطريات خاص ( مضاد حيوى ) لا يؤثر على الفطر ولا على الاثمار ولا على الانسان – المضادات الفطرية هى ليست سموم ( توكسين ) ولكن تدخل ضمن المضادات الحيوية المصرح بها وهى موجودة بالشركة.

3- ظهور فطريات التربة مثل فطر عيش الغراب ذو القبعة الحبرية :-

وهى فطريات يصعب السيطرة عليها اذا ظهرت بكميات كبيرة فى الاكياس وتظهر غالبا فى الحر الشديد وارتفاع نسبة الرطوبة فى القش وكذلك عدم بسترة القش بشكل جيد او ارتفاع درجة الحرارة اثناء عملية الزراعة بتكون سبب رئيسى لظهور هذا الفطر .

العلاج :-

1- اصابات خفيفة : يتم رش المضاد الفطرى المناسب .

 

2- اصابات شديدة : لا يجدى معها اى مضادات فيتم عزلها سريعا لتلافى
العدوى على باقى الاكياس بالمزرعة.

 

4- ظهور البكتريا وهى تظهر على شكل اصفرار التقاوى : ثم عودة الاصفرار القش ثم يتدرج للون البنى الفاتح ومنها الغامق ثم الاسود . وهى من البكتريا المحللة للقش وتعطى المظهر المائى والرائحة الكريهة التى تشبه رائحة البرك الراكدة .
العلاج:- حسب الاصابة – اصابات خفيفة رش مبيدات بكتريا ، اصابات شديدة لا يجدى معها اى مضادات او مبيدات بكتيرية .

5- اصابات فيروسية :-
اختفاء مباشر وسريع جدا للبياض من على القش والتقاوى مع عدم وجود اى تغيير على القش لا لون ولا رائحة لفترة طويلة جدا فى القش الكامل لعملية التحضين .
لا يوجد علاج يمكن التخلص الكلى من الاكياس – التطهير الجيد للمكان قبل عملية الزراعة الجديدة .

 

*بعد اكتمال الفطر بشكل كامل على الاكياس بحيث لا تقل نسبة الميسليوم الابيض عن 90 : 100% من حجم الاكياس المزروعة يتم بعد ذلك عمل فتحات الانتاج وعددها من 10 : 12 فتحة بعمق 10 سم وقطر من 1.5 الى 2 سم وبذلك تكون الاكياس جاهزة لعملية الانتاج .

 

خامسا : عملية الخدمة المزرعية لانتاج الاثمار :- 

1- توفير الرطوبة ويتم توفيرها باحدى الطرق السابقة فتظل من يوم التفتيح الى اخر يوم فى الدورة لا تقل عن 70% ولا تزيد عن 85% .
2- توفير الحرارة المناسبة لا تزيد صيفا بالاكياس عن 27 درجة مئوية ولا تقل شتاء عن 15 درجة مئوية
3- التهوية وتتم للتخلص من ثانى اكسبد الكربون وتجديد الاكسجين بالمكان وتتم صيفا طول الليل وشتاء طول النهار او على حسب خطة التهوية المقترحة فى المكان .
4- الضوء ويتم توفير من 4 : 6 ساعات اضاءة نظيفة وبعد ذلك يتم خروج الاثمار بعد من 10 : 12 يوم من توفير هذه الظروف ويظهر الاثمار على هيئة رؤوس دبابيس صغيرة تشبه القرنبيط او تشبه عملية التفشير فى الذرة ثم لا يلبث ان يتميز الى الاثمار الصغيرة ثم الكبيرة الجاهزة لعملية الجمع وهذه العملية تستمر لمدة 5 ايام .  

 

سادسا : علامات نضج الثمار وعملية الجمع : -

هناك اربع علامات تظهر على الاثمار :
1- التفاف الاوراق النباتية العلوية والاولية فى الظهور الى الاعلى .
2- التفاف الاوراق النباتية العلوية والاولية فى الظهور الى الاسفل .
3- تلون حروف الاثمار باللون البيج الفاتح متدرجا الى البنى .
4- تشقق الاثمار من الحواف الى الداخل .
*وفى حالة ظهور احدى هذه العلامات الدالة على الاثمار يتم جمع الفطر بشكل كامل للاقطاف الناتجة وعدم ترك اى مخلفات جذرية بالاكياس وذلك لسماح الاكسجين بالدخول الى الفتحات حتى يتم اثمار هذه الفتحات من جديد ثم جمعها فى كراتين لا تزيد 3 كيلو جرامات للتسويق او فى اطباق اوزانها نصف كيلو فوم ستريتش غذائى وارسالها الى التسويق وذلك حسب الاتفاق مع اماكن التسويق .

سابعا : التعديلات المفترضة على المكان ليناسب زراعة عيش الغراب

1) عمل سلك على الشبابيك حوالى 4 شبابيك مساحة 4م2 سلك ناموس ضيق فى الناحية البحرية من العنبر يسار الباب .
2) تركيب 2 شفاط فى الناحية القبلية من العنبر على يمين الباب .
3) تركيب 10 وحدات توجر فى المساحة .
4) توصيل مصدر مائى نظيف وخراطيم يتم تركيب وحدات الفوجر عليها .
5) غلق المنطقة الخلفية من العنبر والمؤدية لاسفل يسار الباب للحماية من دخول الفئران والحشرات .
6) فى حالة السماح بتركيب بالوعة فى يمين العنبر الى داخل الحمامات الجانبية ليكون هناك صرف للمياه تحت احتمال اى ظروف طائرة وزيادة مياه الارضية .
7) يتم وضع خيش يتم ترطيبه يوميا على الشبابيك فى الجهة البحرية من العنبر لرفع نسبة الرطوبة .
8) توفير عدد مناسب من الطوب لعمل رفع الاكياس المزروعة عليها بمعدل 2 قالب طوب لكل كيس مزروع . توفير رشاش مائى يعمل رطوبة بشكل يدوى لاستكمال رفع الرطوبة فى العنبر فى الاجزاء التى لم تصل الرطوبة اليها .

 


ثامنا : اقتصاديات المكان المراد الزراعة فيه بمساحة 180م 2

 

*يتم زراعة 3 كيلو جرام تقاوى لكل 1م2 فيصبح عدد الكيلوجرامات المزروعة من التقاوى

تكاليف متغيرة    180 × 3 = 540 كيلو جرام

*تكلفة التقاوى              540 ك × 10ج = 5400                     5400

*تكلفة المادة العضوية       540 ك × 10ج = 5400                     5400

*تكلفة الزراعة              540 ك × 3ج   = 1620                     1620

                                                                            ـــــ

                                                                            12420

 

*تكاليف ثابتة فى المكان :

*تكاليف وضع السلك        4م2 × 10ج = 40 + 30 تركيب             70

*تكاليف تركيب الشفاطات           2 × 300 ج = 600                  600

*تكاليف تركيب شبكة الرى والفوجرات 10×10ج = 100                  100

*خراطيم             40م × 2.5ج = 100 + 200 تركيب                300

*تكاليف قوالب طوب للارضية 1100  = 220 + 50 نقل                  270


*تكاليف عمالة :

*متوسط            250ج × 3 شهور = 750                            750

*تكاليف كهرباء     40ج شهريا × 3 = 120                             120

*تكاليف مياه               10ج شهريا = 30                             30

*انتقالات ومواصلات توزيع الثمار خلال 1.5 شهر                          500

*تكلفة الايجار                    3 × 500ج                              1500

*فى حالة المتابعة الفنية من الشركة تضاف تكلفة 100 كل اسبوع

للمشرف فى 12 اسبوع 1200 ج                                          1200

                                                                       ــــــــ

                                                                         4570 جنيه

*اجمالى التكاليف :    

تكاليف ثابتة + المتغيرة    12420 + 4570 = 16990            16990 جنيه      

المتوقع من الانتاج من الكمية المزروعة 540 ك × 7 ك اثمار فى المتوسط= 3780 كيلو جرام × 8 جنيه سعر الاستلام فى مقر الشركة بالدقى = 30240 جنية اذن صافى الربح = 13250 جنية   

 

تاسعا : يعتمد الربح بشكل رئيسى على بعض النقاط الاساسية والتى تكمن فى العمل المستمر على تادية كل خطوة من الخطوات السابقة من بداية الزراعة وحتى الانتاج بالشكل الصحيح . وتلافى الاخطاء التى قد تحدث اثناء الانتاج ومنها :-

1- لا بد من الزراعة على القش بعد تبريده بشكل كامل . 

2- الزراعة فى مكان يخلو من الذباب لتلافى وضع اليرقات واستهلاك الحشرات للميسليون . 

3- ضبط نسبة الرطوبة فى القش لا تزيد عن 65% واذا زادت يقل النمو والانتاج .

4- عدم ترك اجزاء من الثمار او الجذور داخل الاكياس بعد الجمع لعدم غلق فتحات الانتاج واخفاض كمية الانتاج . 

5- زيادة نسبة الرطوبة والرى اثناء الانتاج يعيق الميسليوم عن اداء وظيفته فىالانتاج الجيد . 

6- جمع الثمار وتوريد المنتج بدون تخزينه (فى نفس اليوم) يعمل على زيادة الانتاج لان الفطر يفقد كمية من الرطوبة كوزن كلما زادت فترة التخزين .  

7- توريد الثمار فى كراتين لا تزيد عن 3 كيلو جرام حيث ان زيادة كمية الثمار فوق بعضها يحدث تكسير للاثمار وانخفاض جودتها ورفض تسويقها . 

8- زيادة نسبة الاضاءة يحدث تلون للثمار باللون الرمادى الغير مطلوب 

9- زيادة نسبة التهوية يحدث جفاف الاثمار وانخفاض الانتاج .  

10- نقص نسبة الرطوبة تحدث جفاف الاثمار . 

11- نقص نسبة التهوية تحدث زيادة طول الساق ونقص المجموع الثمرى وانخفاض الانتاج . 

*وكل هذه الظروف الغير مناسبة يمكن تلافيها بشكل جيد عند اتباع الاصول السليمة والمشروحة فى دراسة الجدوي. 

مع تمنياتنا بالنجاح والتوفيق

المصدر: شركة بلوشيا للاستثمارات الزراعية وعيش الغراب
  • Currently 106/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
36 تصويتات / 2288 مشاهدة
نشرت فى 13 أكتوبر 2010 بواسطة Ploshiamushroom

ساحة النقاش

mostafa770

شكرا علي المقال الرائع

mostafa فى 1 يناير 2013 شارك بالرد 0 ردود

عدد زيارات الموقع

12,365