بستـان دوحة الحروف والكلمات ! للكاتب السوداني/ عمر عيسى محمد أحمد

موقع يتعامل مع الفكر والأدب والثقافة والخواطر الجميلة :

.بسم الله الرحمن الرحيم

كيف تناسـت ولـــم تكــن الوفيـــة ؟؟

قــــــــال :

لا سلام منها ولا وداع ولا كلمــة تحيـة

تجافت دون سبب حيـــن فارقتنا البهيـة

سافـرت لا تعيرنا وزناً في جملة الرعية

لقد نستنا تعمــداً وألبستنا ثـــوب الأذية

حرام عليها أن تتنكر للذكريات والهوية

كـأن لـم تك بيني وبينها أمسيات رضية

كانت تراوغ طيبة لتخدعنا بحسن النية

نازعتني بدلها ثـم طعنت بأشواك خفية

لقــد أوصوني ولكني نسيــت الوصية

وقالوا المفارق هو صاحب عين قوية

كنت أكذب وأقول تلك نصيحة كيــدية

لقد تنكرت حيـن فارقت أحباء المعيـة

كانـــوا مطية غفلة تائهون في قضية

تعاموا حيـن ناموا فوق حافة منسية

قتلت عذوبة حـبها رغم ألوان الهدية

جفـاء وإنكار وتبدل بين ليلة وعشية

OmerForWISDOMandWISE

هنا ينابيع الكلمات والحروف تجري كالزلال .. وفيه أرقى أنواع الأشجار التي ثمارها الدرر من المعاني والكلمات الجميلة !!! .. أيها القارئ الكريم مرورك يشرف وينير البستان كثيراَ .. فأبق معنا ولا تبخل علينا بالزيارة القادمة .. فنحن دوماَ في استقبالك بالترحاب والفرحة .

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 27 مشاهدة
نشرت فى 1 أغسطس 2018 بواسطة OmerForWISDOMandWISE

ساحة النقاش

OmerForWISDOMandWISE
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

564,085