بستـان دوحة الحروف والكلمات ! للكاتب السوداني/ عمر عيسى محمد أحمد

موقع يتعامل مع الفكر والأدب والثقافة والخواطر الجميلة :

بسم الله الرحمن الرحيم

عنــدما تتفتـــح زهـــرة البرعــــم !!

إشراقه صبح عانقت إشراقه عمر فيا روعة الجمال

فاقت السادسة فــوق العشرة لتعادل رونـق الهلال

درة يافعـة مازالـت فـي طريقها لتكون بـدر الكمال

بهجة زهرة غضة تجذب الأنظار من خلف التــلال

لقد أربكت عقـولنا فبدأنا نسأل السؤال تلو السؤال

مـن أيـن تـلك الغـزالة التـي أصابت اتزان الرجـال

كبروا للصلاة والوجه دون القبلة ثم صلوا بالنعال

لقـد مرت تنثر العبـق بروعة تعادل كمال الخصال

رشيقـة فــي قوامها وجميـلة فـي لونها كالبرتقال

بوادر الحياء تلوح في عينها لتمنع سواقط المقال

أشاروا إليها بالبنان وقالوا عجباً من ظبية الجبال

روعة البراعم تتجلى حيــن تستقبل نسائم الشمال

حينها تتفتح زهـواً وضياءً لتغازل الفجر بالامتثال

لقد عطرت يومنا بالمحاسن فيا له من يوم كرنفال

OmerForWISDOMandWISE

هنا ينابيع الكلمات والحروف تجري كالزلال .. وفيه أرقى أنواع الأشجار التي ثمارها الدرر من المعاني والكلمات الجميلة !!! .. أيها القارئ الكريم مرورك يشرف وينير البستان كثيراَ .. فأبق معنا ولا تبخل علينا بالزيارة القادمة .. فنحن دوماَ في استقبالك بالترحاب والفرحة .

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 28 مشاهدة
نشرت فى 6 يوليو 2018 بواسطة OmerForWISDOMandWISE

ساحة النقاش

OmerForWISDOMandWISE
»

ابحث

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

567,352