نبات السكران المصري !



السكران المصري واسمه العلمي: Hyoscyamus muticus هو نبات عشبي معمر وقوي النمو، يشغل مساحة قدرها 2 متر مربع، و يكاد نموه أن يكون أفقياً حيث نهاية أفرعه قد تتجه لأعلى ومغطاة بالأوبار الكثيفة .أوراقه كبيرة الحجم, بيضاوية الشكل ،حافتها ملساء إلا أنها تحمل من 2-5 أسنان ذات قمم مثلثة الشكل غير متساوية،لونها أخضر فضي لكثرة الزغب و الأوبار.الأزهار لونها بنفسجي غامق.

الموطن الأصلي

من المؤكد أن حوض البحر الأبيض المتوسط هو المنشأ الرئيسي لهذا الجنس من النباتات الطبية، لأن الأشرطة الساحلية المطلة عليه جنوباً لأوروبا،شمالاً غربياً لإفريقيا،جنوباً غربياً لآسيا،غزيرةً بأنواعه البرية.بالرغم من ذلك،ثبت وجوده في صحارى كل من:مصر وليبيا في إفريقيا،وآسيا الصغرى وغرب البنجاب في آسيا،واسبانيا واليونان في أوروبا.وأهم البلدان المنتجة والمصدرة لعشب نباتات السكران هي الهند،أفغانستان،باكستان ومصر.

الوصف النباتي

يتبع هذا الجنس الفصيلة أو العائلة الباذنجانية Fam.Solanacea ،نباتاته إما حولية أو ثنائية الحول أو معمرة،إلا أنها متميزة بغزارة النمو وكثرة الفروع والتي تصل إلى 70سم أو أكثر ارتفاعا.أوراقها غضة وبسيطة ومقسمة إلى فصوص غير متساوية الأحجام ،وقممها مدببة،جالسة في الثلث العلوي بفروعها معنقة في الجزء القاعدي منها،معظم الورقة مغطاة بأوبار غزيرة و لون الأوراق أزرقٌ فضي. الأزهار ناقوسية الشكل كبيرة الحجم نوعاً ألوانها محدودة من الأصفر إلى الأرجواني ،شكلها عنقودى راسيمية كبيرة الحجم.الثمار كبسولية المظهر بداخلها بذوراً كثيرة سوداء أو بنية اللون. أنواع هذا الجنس يمكن تمييزها بسهولة من حيث الشكل الظاهري والتركيب الكيماوي ولمحتوياتها الفعالة.


عشبي معمر وقوي النمو، يشغل مساحة قدرها 2متر مربع، إلا أن نموه يكاد أن يكون أفقياً حيث نهاية أفرعه قد تتجه لأعلى ومغطاة بالأوبار الكثيفة. أوراقه كبيرة الحجم، طولها 20سم بيضاوية الشكل، حافتها ملساء إلا أنها تحمل من 2-5 أسنان ذات قمم مثلثة الشكل غير متساوية، لونها أخضر فضي لكثرة الزغب والأوبار. الأزهار لونها بنفسجي غامق.

منذ زمن بعيد ،وأجدادنا يخلطون الأوراق الجافة لنبات السكران مع أوراق الدخان بمزجهما معاً مستعملة كنوع من أنواع التدخين العلاجي لتخفيف آلام الربو الشعبي والمغص المعوي .وقد تسحق أزهاره أو أوراقه أو كلاهما معا وتكبس ضغطاً لعمل أقراص وحبوب وتعطى عن طريق الفم بغرض التحذير لإجراء العمليات الجراحية البسيطة ،لتخفيف الآلام الحادة نتيجة الجروح العميقة وكسور العظام الشديدة ولتسكين آلام المغص الكلوي أومن احتباس البول المثاني أو آلام العمود الفقري باعثاً إلى النوم والراحة ومهدئاً للأعصاب والتهيج.

وحديثاً يستعمل مشتق المادة الفعالة إسكوبولامين Scopolamineفي صورة الهيدروبروميد كمهدئ ومسكن لحالات الجنون والهيجان المستمر والهذياء المرتجف ،ويخفف من حالات الشلل الارتعاشي المسمى بالشلل الرعاش.كما يفيد في تنشيط فعالية المورفين للإسراع إلى النوم العميق لتخفيف و علاج المدمنين من تعاطي المخدرات وشرب الخمور.

المصدر: منتديات عالم الرومانسية
  • Currently 125/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
43 تصويتات / 1169 مشاهدة
نشرت فى 1 سبتمبر 2010 بواسطة Herbs

ساحة النقاش

عدد زيارات الموقع

45,179