النجاح ليس عنصراً أحادياً بل هو عدة عناصر تتضافر وتعمل معاً بانسجام لتحقق الهدف المراد، ومن هذه العوامل القدرة علي فهم الذات ومعرفة الفرد للإمكانات والمواهب والقدرات التي لديه جيداً، ليحسن توجيهها واستغلالها بكفاءة والتعامل معها بدراية ونضج معاً.. تلك الكلمات هي مفتاح النجاح لأكثر رجال الأعمال وأصغرهم سناً في مصر وكندا..

أحمد محمد متولي 34 عاما، بدأ في عالم المال والأعمال ويقول في حديث نقلته صحيفة روز اليوسف المصرية: "إنه منذ صغره يعشق الهندسة والرسم والتخطيط كما أن طبيعة عمل والده كمهندس بالقوات المسلحة جعلته ينجذب إلي دراسة الهندسة وقد اتجه في بداية الأمر إلي دراسة هندسة الميكانيكا ولكنه اكتشف أنها لا تتناسب وميوله فاتجه لدراسة علوم الحاسب وبعد أن حصل علي البكالوريوس عمل بإحدى شركات نظم المعلومات وسافر للعمل بكندا وبعد فترة من عمله بعدة شركات اكتسب خلالها خبرة لا بأس بها فلديه خبرة أكثر فلديه خبرة أكثر من 15 عاماً في مجال تطوير النظم ومجال المبيعات لدي الحكومات الفيدرالية الكبيرة وأفضل 500 شركة في العالم وفقاً لقائمة فورتشن 500.

 وعمل كعضو في المجلس الاستشاري للعديد من الشركات الناشئة في كندا والولايات المتحدة.. وانتقل بين عدة مناصب متميزة في العديد من الشركات الكبري مثل «IT Microsoft Worx» وحصل في عام 2000 علي منحة دراسية من مركز «Vengrowth Capital» ومركز «أونتاريو» للبحث والاختراع وذلك للتدريب علي تنظيم المشاريع التنفيذية من ضمن 40 من رواد الأعمال في مدينة أونتاريو بكندا.. وهو الآن رئيس مجلس الإدارة والمدير التنفيذي لشركات« Connectme TV» و «Timeline Interactive» و«Xteams» للخدمات الاستشارية.

يقول أحمد متولي عن شركته اكس تايمز إنها تأسست خصيصاً للخدمات الاستشارية وذلك في عام 1998، وهي شركة كندية تتبع القطاع الخاص تم إنشاؤها للعمل مع أفضل وألمع عقول البنية التحتية وتكنولوجيا المعلومات في العالم والخبرات التي استمرت علي مدي عقود من أجل تطوير المؤسسات وإدارة «تكنولوجيا المعلومات» ويعمل بها فريق من ذوي المهارات العالية لقطاع الأعمال وخبراء التقنين من جميع أنحاء كندا.

أما عن الشركة الثانية وهي «كونكت مي تي في» فقد تم تأسيسها عام 2006 ، ويتم دعمها مادياً من قبل صندوق دعم التكنولوجيا والمجموعة المالية « EFG Hermes» وتقدم تجربة ترفيهية فريدة وجديدة من نوعها للمشاهد لتحويل مشاهدة التليفزيون من مجرد تجربة عادية إلي تجربة فريدة، فهي بمثابة بوابة للترفيه.

ويضيف متولي إنه تم اختياره من قبل «انديفر مصر» وهي منظمة غير حكومية لدعم رجال الأعمال ذوي التأثير في الأسواق العالمية الناشئة كأحد رجال أعمال ورواد ذوي تأثير كبير. وذلك في شهر مارس الماضي خلال لجنة التقييم، الدولية لمنظمة «أنديفر» .

وللمرة الثانية يؤكد أحمد متولي أنه رجل العام 2010 فقد اختارته مجلة «أوتاوا» للأعمال وهي واحدة من أهم الإصدارات الكندية الخاصة بمجال الأعمال لمنحه جائزة «Forty Under 40» في أوتاوا بكندا في احتفالية ستقام في 24 يوليو القادم. أحمد متولي يعد المصري الوحيد الذي يحصل علي هذه الجائزة من بين 120 مرشحاً لهذا العام.

فهي تمنح لـ40 شخصاً لهم تأثير إيجابي في البلد سواء علي المستوي الاقتصادي أو الاجتماعي وأكثر ما يسعد أحمد في الجائزة أنها تمنح له لترشيحه من شخصيات وهيئات تعامل معها من قبل وأشادوا بأدائه وذلك مبعث فخر له.

المصدر: مقالات الرسالة.. موهوبون
Al-Resalah

الرسالة للتدريب والاستشارات.. ((عملاؤنا هم مصدر قوتنا، لذلك نسعى دائماً إلى إبداع ما هو جديد لأن جودة العمل من أهم مصادر تميزنا المهني)). www.alresalah.co

  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 1573 مشاهدة

ساحة النقاش

الرسـالة للتدريب والاستشارات

Al-Resalah
مؤسسة مهنية متخصصة في مجالات التدريب والإستشارات والبحوث والدراسات، وتُعتبر أحد بيوت الخبرة متعددة التخصصات في العالم العربي.. ومقر الرسالة بالقاهرة.. إن الرسالة بمراكزها المتخصصة يُسعدها التعاون مع الجميع.. فأهلاً ومرحبا بكم.. www.alresalah.co - للتواصل والإستفسارات: 00201022958171 »
جارى التحميل

تسجيل الدخول

عدد زيارات الموقع

1,433,010