undefined
بيات من قصيدة : الم العتاب
شعر: بهاء الدين الخاقاني
ديوان: حفريات القلب
..................................
ألَمُ العِتَابِ وَسَطوَةُ الأحقَادِ .. قَتَلَتْ أَطاييبَ المنى لِفُؤادِي
إني وما كتبَ الزمان لوحدتي .. فردا يبقيني ليفنى زادي
يتحرّق الشوق الدفين بمهجتي .. من مولدي فزيادة ميلادي
فلكلّ نازلة تبيت كأنها .. ورمُ السموم لها على الأجيادِ
أيقنتُ بالموت المخيف ولي منى .. ما في يقين الموت من أضدادِ
بالسر أقصدُ من ميادين التقى .. وعلى جبيني وقعة النقادِ
بعض الحياة قضيتها في مهجر .. والبعض بعد قضيته لمعادِ
قد لا يرى جرحي وإنيَ مؤمن .. أن لا ترى جرثومة الأوتادِ
فتكاد تهوى في الوغى لي وثية .. بين الحراب نبوءة استشهادي
إنْ قلتُ قد زلتْ بيَ الأقدامُ، لا .. أدري وأكتمُ صرختي بعنادي
وأصدّ ذا الكرهَ الدفين مدويا .. ما زال عندي الحبّ كالأوتادِ
لي في صراع العمر روحُ مغرّد .. فنظمتها الأشعارَ للعوادِ
الليلُ أسري فيه آمالاً رؤى .. وعلى سبيل النور من إجهادي
فأنا رباط الوصل نجوى صابر .. وعلى يقين الودّ لحنٌ شادي
سالتْ بها طولَ الليالي دمعة .. ونعى لها قلبي الفتيُّ النادي
يزدان قلبي مثلَ وردة شاعر .. عرف الصدى معنى فكان منادي
الحبّ عيدٌ يا هوى في مبسمي .. والحزن نغمٌ يا ردى لقيادي
إنْ قيلتِ الأشياءُ تنفدُ مرة .. فالعشق ينبوعٌ بغير نفادِ
أسعى لتحميني فتاة في الهوى .. فتضمني في جسمِها الميادِ

المصدر: ابيات من قصيدة : الم العتاب شعر: بهاء الدين الخاقاني ديوان: حفريات القلب
  • Currently 0/5 Stars.
  • 1 2 3 4 5
0 تصويتات / 75 مشاهدة
نشرت فى 30 أغسطس 2016 بواسطة ALKHAQANY

عدد زيارات الموقع

1,293